دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 25/8/2019 م , الساعة 4:25 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

يقدمها فريق يجيد العربية والإنجليزية والإسبانية

المستشفى الكوبي يقدم خدمات الترجمة لآلاف المراجعين

المستشفى الكوبي يقدم خدمات الترجمة لآلاف المراجعين
 

الدوحة  الراية :

استفاد آلاف المرضى والمراجعين من خدمات الترجمة التي أطلقها المستشفى الكوبي التابع لمؤسسة حمد الطبية وذلك بهدف تحسين التواصل بين المرضى من متحدّثي اللغة العربية وكوادر الرعاية الصحية الكوبية العاملة بالمستشفى، حيث تتضمن هذه المبادرة توفير خدمات الترجمة الفورية والترجمة عبر الهاتف، ويقدّمها فريق من المُترجمين يجيدون اللغات العربية والإسبانية والإنجليزية.

وأوضحت السيدة ليزا راينبيرجر، مدير خدمات إدارة المعلومات الصحية بالمستشفى الكوبي، أن خدمة الترجمة ساهمت في تحسين تجربة المرضى في أقسام الطوارئ والعيادات الخارجية ووحدات المرضى الداخليين بالمستشفى، كما ساهمت في تحسين مستوى أمن وسلامة الرعاية المقدمة للمرضى. وأضافت إنّه منذ إطلاق الخدمة فقد انخفضت معدلات التأخير، كما تحسن مستوى تقديم الرعاية الصحية بصورة إجمالية، حيث أسهمت خدمة الترجمة في التغلّب على العديد من التحديات المرتبطة بصعوبة التواصل بين المريض والطبيب بسبب حاجز اللغة.

وأضافت: «هناك ميزة فريدة يختص بها المستشفى الكوبي وهي أن الكوادر الطبية والتمريضية بالمستشفى تتحدث اللغة الإسبانية كلغة أولى.

وعلى الرغم من إجادة كثير من أعضاء فريق العمل بالمستشفى الكوبي للغة الإنجليزية، فإنّ عدد الكوادر الطبية التي تجيد العربية يظلّ محدوداً».

وأردفت قائلة: «قد يتسبّب حاجز اللغة في تعقيد عملية التواصل بين المريض والطبيب، إلا أن خدمة الترجمة تتيح للمرضى من متحدثي اللغة العربية طرح الأسئلة التي تراودهم والحصول على المعلومات الطبية من الفريق الطبي باللغة العربية، حيث يصبح المترجم بمثابة صوت المريض مما يسّهل من عملية التواصل بينه وبين الطبيب».

وأضافت قائلة: «لقد شهدنا تحسناً ملحوظاً منذ بدأنا تقديم هذه الخدمة، وتحديداً فيما يتعلّق بخفض معدل الانتظار والتأخير في عياداتنا الخارجية، حيث يمكن للمترجمين التحدث مع المرضى بلغتهم الأصلية، ومن ثم ترجمة ما يقولونه مباشرة للطبيب بلغته الأصلية، وهو ما يضمن التواصل الفعّال بين الطبيب والمريض ويحدّ من فرص حدوث سوء فهم خلال عملية التواصل. لقد استفاد الكثير من المرضى بالفعل من خدمة الترجمة الفورية، وخاصة المرضى من متحدّثي اللغة العربية الذين يمثلون شريحة كبيرة من المرضى الذين نقدم لهم خدماتنا الطبية».

ومنذ عام 2017، شهدت العيادات الخارجية بالمستشفى الكوبي زيادة بمعدل 30 في المائة في عدد المرضى من متحدثي اللغة العربية.

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .