دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 12/9/2019 م , الساعة 1:47 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تشمل 5 ركائز وتستهدف الارتقاء بالأداء والخدمات

مجلس طلاب الجامعة يطلق خطة استراتيجية

فيصل الحنزاب ل الراية : نسعى لزيادة صلاحيات المجلس
توعية الطلاب بسياسات وأهداف وصلاحيات ودور المجلس
مجلس طلاب الجامعة يطلق خطة استراتيجية
 

كتبت - هناء صالح الترك:

أكد فيصل الحنزاب، رئيس المجلس التمثيلي الطلابي ورؤساء اللجان والأعضاء بجامعة قطر، ضرورة تحمل المسؤولية لخدمة الطلاب، والعمل بصدق وإخلاص وأمانة للدفاع عن جميع حقوق الطلبة، ونقل أصواتهم إلى الإدارات والأقسام المعنيّة للوصول إلى النتائج المرجوة.

ودعا خلال اجتماع الدورة السادسة للمجلس أمس إلى زيادة توعية الطلاب بسياسات المجلس ودوره وآلياته ولجانه المختلفة وأهدافه سعياً لاستمرار العمل والتنسيق مع كافة الإدارات حتى يتسنى للمجلس استمرار مسيرته وأداء دوره على أكمل وجه بما فيه مصلحة الطلاب والجامعة.

وعرض الخطة الاستراتيجية للمجلس والرؤية العامة وآلية عمل بعض اللجان، مشيراً إلى أن الخطة تشمل 5 ركائز تشمل علاقه المجلس بالأعضاء، وعلاقة المجلس بالإدارة المباشرة وغير المباشرة، وعلاقة المجلس بالمجتمع، ومع الطلاب وعلاقة المجلس دولياً.

وقال الحنزاب ل  الراية : نعمل على توزيع أعضاء المجلس ال 61 إلى عدة لجان منها لجنة القضايا واللجنة الداخلية ولجنة الفعاليات ولجنة التواصل ولجنة الشؤون الخارجية ولكل لجنة مهمة خاصّة بها.

وأضاف: نسعى لزيادة صلاحيات المجلس وهدفنا نقل مقترحات الطلاب للجهات المختصة بالجامعة لحل بعض القضايا والمشاكل الطلابية الأكاديمية وغير الأكاديمية.

وأشار إلى أولوية حل ملف أزمة المواقف والازدحام، مؤكداً أن لدى المجلس عدة وسائل للتواصل مع الطلاب للتعريف بالمجلس الجديد وذلك عبر الندوات والاجتماعات ومواقع التواصل الاجتماعي، منوهاً بالتعاون القائم والمستمر مع نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب الدكتور خالد الخنجي وعمل اجتماعات دوريّة لتسهيل المهام.

 

نجلاء الخليفي: تفعيل وإثراء الحياة الدراسية

 

تؤكد نجلاء الخليفي رئيسة مجلس كلية القانون ل الراية : نحن نمثل المجلس في الكلية ونعمل على تنفيذ الخطة المطروحة للفصل الدراسي الحالي 2019 وتشملها الأخذ بعين الاعتبار أصوات الطلبة من حيث المشاكل التي قد تطرأ عليهم سواء أكانت أكاديمية أو غير أكاديمية ومحاولة معالجتها مع إدارة الكلية، إلى جانب تفعيل الحياة اللادراسية بشكل يفيد الطالب في إثراء حياته الجامعية وتكوين شخصيته وقدراته ليصبح إنساناً فاعلاً قادراً على مواجهة المشاكل وحلها مستقبلاً.

 

مهند الطائي: حل المشاكل مع الإداريين

 

يشير مهند الطائي رئيس لجنة الشكاوى وأمين السر بكلية الآداب والعلوم إلى أن من مهامه الأساسية تلقي الشكاوى الخاصة بالكلية ومحاولة إيصالها للمسؤولين الإداريين في الكلية لمعالجتها، مشيراً إلى أن أكثر المشاكل تتعلق بطرح المواد ورفع أسقف المجموعات وكذلك شكاوى الطلاب الذين على أبواب التخرّج من تعارض المواد مع مواد أخرى إجبارية بالإضافة إلى بعض المشاكل التي يواجهها الطلاب لجهة عدم وجود مواقف لركن السيارات، وكذلك التكليفات التي تفوق قدرة الطلاب وغيرها من الأمور غير الأكاديمية.

 

زهراء عبد الجبار: تفادي مشاكل الخطط الدراسية

 

تقول زهراء عبد الجبار أمين صندوق كلية الآداب والعلوم ورئيسة لجنة الفعاليات ل الراية  أسعى إلى إقامة ما يقارب فعاليتين على مستوى الكلية لإبراز دورها كونها أكبر كلية في الجامعة، كما أسعى إلى عقد اتفاقيات والتعاون مع الواحة الأكاديمية الخاصة بالكلية، والإرشاد الأكاديمي لتفادي المشاكل المتعلقة بالخطط الدراسية، وتعزيز دور مركز الخدمات المهنية في الكلية لإطلاع الطلاب على المهن المتاحة وتدريبهم. كما نسعى كمجلس متحد لإقامة ورش دوريّة تتضمن توعية وتوجيهاً للطالبات.

 

عبد السلام السميني: التفاعل مع الطلبة ودعم مواهبهم

 

يقول عبد السلام السميني رئيس لجنة التواصل ورئيس المجلس التمثيلي لكلية الهندسة، مهمة اللجنة نقل قرارات المجلس وأنشطته الداخلية إلى مجتمع الجامعة ومجتمع قطر، بالإضافة لكوننا المركز الإعلامي للمجلس فاللجنة مسؤولة عن التغطيات الإعلامية والعلاقات العامة والتنسيق مع الجهات الخارجية، مشيراً إلى أن خطة اللجنة للفصل القادم توسيع نطاق حساباتنا، والتفاعل مع الطلبة والرد على استفساراتهم بشكل سريع بالإضافة إلى دعم مواهب الطلبة.

 

فاطمة فلامرزي:

حلول جذرية للمشاكل

 

تقول فاطمة فلامرزي عضو المجلس الطلابي بكلية الآداب والعلوم وعضو لجنة التواصل والإعلام، دوري في اللجنة استقبال شكاوى الطلاب والطالبات الأكاديمية وغير الأكاديمية، واستقبال مقترحات الطلبة وإيصالها إلى رئيس قسم الإعلام لمعالجة الشكاوى التي في أغلبها تنحصر في المقررات الدراسية والخطة المطروحة من أجل إيجاد الحلول المناسبة والجذريّة للمشكلة.

 

منى المري: توعية الطالبات بأهمية المجلس

 

تقول منى محمد المري نائب رئيس المجلس التنفيذي لكلية القانون وأمين الصندوق، عملي ينطلق من تغطية دور رئيس المجلس في حال غيابه وتنظيم الفعاليات التي تقام على مستوى الكلية وتحديد ميزانياتها وكل ما تحتاجه من أمور فنية ولوجستية داخل وخارج الكلية، بالإضافة الى توعية الطالبات بأهمية المجلس التمثيلي الطلابي، وخلق جو جامعي غير أكاديمي في الكلية وأدعو جميع الطالبات في حال مواجهتهن أية مشكلة عدم التردّد في الرجوع إلى المجلس.

 

غادة المري: تعزيز دور الخدمات المهنية

 

تؤكد غادة المري، أمين سر كلية الآداب والعلوم ورئيس لجنة التواصل والإعلام بالكلية، هدفي الوصول إلى أكبر شريحة من الطلاب لتوعيتهم بدور المجلس ومهامه وجعل شبكات التواصل وجهة الطلاب، وقالت: أسعى لعقد اتفاقيات والتعاون مع الواحة الأكاديمية الخاصة بالكلية، والإرشاد الأكاديمي لتفادي المشاكل المتعلقة بالخطط الدراسية، وتعزيز دور مركز الخدمات المهنية في الكلية لإطلاع الطلاب على المهن المتاحة وتدريبهم. كما نسعى كمجلس متحد لإقامة ورش دورية تتضمن توعية وتوجيه الطالبات.

 

فؤاد أحمد: اللجنة الداخلية تعنى بالقضايا الطلابية

 

يؤكد فؤاد أحمد نائب رئيس المجلس التمثيلي الطلابي ورئيس مجلس كلية التربية أن الهيئة الإدارية بالمجلس تقوم بوضع الرؤى وطرحها على الهيئة لتتم مناقشتها والاتفاق عليها، لوضع الأهداف التي تساعد على تحقيق هذه الرؤية. موضحاً أن هناك خطة استراتيجية موضوعة للمجلس التمثيلي سنعمل على تطبيقها قدر الإمكان على الجميع، مشيراً إلى أن اللجنة الداخلية بالمجلس تعنى بالقضايا الطلابية وتقوم بمراقبة أعمال مجالس الكليات كما تقوم بإعداد الخطابات بشكل صحيح ومحاسبة الأعضاء الذين يتغيبون عن الاجتماعات بشكل عام.

 

رغد سعيد: إثراء الحياة الجامعية للطلاب

 

تؤكد رغد سعيد رئيس مجلس كلية العلوم الصحية ل الراية : سأعمل جاهدة على تعميق قناة التواصل بين الطلاب وإدارة الكلية والجامعة لخلق بيئة مشجعة وحاضنة تساهم في إثراء الحياة الأكاديمية وغير الأكاديمية لدى الطلبة، وتعريف الطلبة بالمجلس التمثيلي ودوره، وخلق روح الاندماج بينهم، وضم أكبر عدد ممكن من الشريحة الطلابية خلال الفعاليات وإطلاق القدرات الكامنة والإبداعات لدى الطلبة بالإضافة إلى أخذ شكاوى الطالبات بعين الاعتبار ونقلها كاملة للجهات المختصة وإعطاء الطلبة حرية الاقتراح والتعبير وحرية الرأي وإشراكهم في اتخاذ القرارات إلى جانب تفعيل مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بمجلس الكلية والاهتمام بالجانب الرفاهي وغير الأكاديمي وتنفيذ أعمال تلبي احتياجات الطلبة في الحياة الجامعية بكفاءة عالية والوصول بكلية العلوم الصحية نحو الأفضل وتفعيل دور الطلبة بإنصاف في فعاليات الكلية، وبالتالي خلق بيئة دراسيّة مناسبة تعليمياً واجتماعياً.