دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 17/9/2019 م , الساعة 1:49 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

بالتعاون مع وزارة الخارجية ومنظمة الصحة العالمية

صلتك تنظم فعالية أممية رفيعة المستوى السبت المقبل

بحث سد عجز الأيدي العاملة في القطاع الصحي عالمياً
صلتك تنظم فعالية أممية رفيعة المستوى السبت المقبل

الدوحة- الراية:

 تُقيم مؤسّسة صلتك بالتعاون مع وزارة الخارجية في قطر ومنظمة الصحة العالمية، فعالية رفيعة المستوى وحلقة نقاشية إستراتيجية رفيعة المستوى على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة لتسريع العمل في سدّ عجز الأيدي العاملة في القطاع الصحي، والذي يقدر بـ 18 مليوناً بحلول عام 2030.

وستعقد الفعالية رفيعة المستوى يوم 21 سبتمبر الجاري من الساعة الثالثة وحتى الرابعة والنصف مساءً بتوقيت نيويورك في القاعة الجنوبية بمقرّ الأمم المتحدة.

وتهدف الفعالية التي تأتي تحت عنوان «الاستثمار في التعليم والمهارات والوظائف في القطاع الصحي»، إلى توضيح أهمية تطوير التعليم وتنمية مهارات الشباب في القطاع الصحي وخاصة المرأة. كما تهدف إلى المساهمة في صياغة إستراتيجيات تمويل دولية لتعزيز الاستثمار في التعليم والصحة والمهارات والتي سيكون لها أكبر الأثر على الأجيال القادمة.

وتضمّ قائمة المتحدثين في الفعالية رفيعة المستوى وحلقة النقاش كلاً من: سعادة السيد سلطان بن سعد المريخي وزير الدولة للشؤون الخارجية، ود. تيدروس أدهانوم غيبريسوس المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، وسعادة السيدة إلين جونسون سيرليف رئيسة ليبيريا السابقة وسفيرة النوايا الحسنة لمنظمة الصحة العالمية والمختصة بالأيدي العاملة في الصحة، وسعادة السيد بينت هاوي وزير الصحة النرويجي، والأستاذة صباح إسماعيل الهيدوس الرئيس التنفيذي لمؤسسة صلتك، والسيد أمبرواز فايول نائب رئيس بنك الاستثمار الأوروبي، والسيد محمد علي باتيه المدير العالمي للصحة والتغذية والسكان ومدير وحدة التمويل الدولية للمرأة والأطفال والمراهقين بالبنك الدولي.

وتُشير تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى أنّ 57 دولة حول العالم تُعاني بشكل خطير من العجز في الأيدي العاملة في القطاع الصحي بما يُعادل 2.4 مليون من الأطباء والمُمرضات والقابلات.

وتوضح التقديرات أنّ 36 من هذه الدول في منطقة إفريقيا جنوب الصحراء سوف تحتاج إلى زيادة عدد العاملين في القطاع الصحي بنسبة 140% لتحقيق التغطية الكافية للتدخّلات الصحية الأساسية.

ويُساعد سدّ العجز في العمالة في القطاع الصحي والمُقدر بـ18 مليوناً في منع واحتواء الكوارث الصحية مثل الإيبولا والملاريا والحصبة التي تنتشر في القارة الإفريقية. كما سيساعد ذلك في إحداث تغييرات إيجابية في الصحة ومتوسط العُمر لدى مواطني هذه الدول.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .