دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«كورونا» يؤجل بطولة يد الأندية الخليجية | دوري أبطال آسيا بدون جماهير | بن عطية وماندزوكيتش خارج حسابات الدحيل | العربي يتعاقد مع جاسم جابر حتى 2024 | عمومية ألعاب القوى تشيد بالإنجازات | المري حكماً لقمة السد والعربي | مدرب ليون يتجاهل فيروس كورونا ! | منهجية شاملة لغرس النزاهة القضائية في نفوس الطلاب | المركز الأممي سيخدم دول المنطقة | إعلان الدوحة قصة نجاح قطرية أممية | تعيين قضاة قطر وفق معايير النزاهة والعدالة | زيارة صاحب السمو تدفع التعاون مع الجزائر لمجالات أوسع | الأعلى للقضاء يدشن مدونة السلوك القضائي الجديدة | آفاق جديدة للاستثمارات القطرية في الجزائر | القضاة مطالبون بتطبيق أعلى المعايير السلوكية | تعاون مثمر بين قطر ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة | المباحثات ستسهم بقوة في تطوير التعاون مع الجزائر | القضاء رسالة سامية قبل أن يكون مهنة | صاحب السمو يعود إلى أرض الوطن | رسالة خطية من صاحب السمو إلى رئيس أذربيجان | صاحب السمو: زيارتي فرصة لدعم وتعزيز العلاقات مع تونس | صاحب السمو يغادر الجزائر
آخر تحديث: الجمعة 14/2/2020 م , الساعة 12:57 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

خلال جلسة الإحاطة في الأمم المتحدة

معهد الدوحة يؤكد أهمية الاستثمار في البرامج الوالدية

بحث مشكلة نقص المسكن ميسور التكلفة للأسرة
تسليط الضوء على تحديات توفير السكن الميسور
بحث التحديات التي تواجه الوالدين جراء عدم الاستقرار السكني
تأثير عدم الاستقرار السكني على التماسك الأسري ورفاه الطفل
استعراض الدور الحمائي والتمكيني للدولة عبر سياسات الإسكان في قطر
معهد الدوحة يؤكد أهمية الاستثمار في البرامج الوالدية

نيويورك - قنا:

 سلط معهد الدوحة الدولي للأسرة الضوء على طرق معالجة مشكلة نقص المسكن ميسور التكلفة للأسر، وذلك في جلسة إحاطة الدوحة التي تعقد سنويًا في الأمم المتحدة.

وقالت الدكتورة شريفة نعمان العمادي، المدير التنفيذي لمعهد الدوحة الدولي للأسرة في كلمة لها في مقر الأمم المتحدة «إن سياسات الحماية الاجتماعية تعلب دورًا مهمًا في معالجة المشاكل التي تؤثر على استقرار الأسرة واستدامتها من خلال توفير الوحدات السكنية بأسعار واقعية حيث لديها القدرة على تحقيق أهداف التنمية على المستوى الوطني والإقليمي والدولي».

وأضافت: شاركنا الدول الأخرى بمناقشة كيفية تأثير الافتقار إلى السكن الميسور والكافي وسلطنا الضوء على التحديات التي تقف في وجه توفيره، كما طرحنا التدابير التي يمكن لأصحاب المصلحة اتباعها لضمان الوصول إلى السكن الميسور، ومن جهة أخرى، نظرنا إلى التحديات التي تواجه الوالدين خلال الأوقات المتغيرة والتي تشمل الصراع الأسري وعدم الاستقرار السكني، بالإضافة إلى إبراز حلول تساهم في تعزيز الاستقرار والتماسك الأسري، مثل الاستثمار بالبرامج الوالدية.