دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«كورونا» يؤجل بطولة يد الأندية الخليجية | دوري أبطال آسيا بدون جماهير | بن عطية وماندزوكيتش خارج حسابات الدحيل | العربي يتعاقد مع جاسم جابر حتى 2024 | عمومية ألعاب القوى تشيد بالإنجازات | المري حكماً لقمة السد والعربي | مدرب ليون يتجاهل فيروس كورونا ! | منهجية شاملة لغرس النزاهة القضائية في نفوس الطلاب | المركز الأممي سيخدم دول المنطقة | إعلان الدوحة قصة نجاح قطرية أممية | تعيين قضاة قطر وفق معايير النزاهة والعدالة | زيارة صاحب السمو تدفع التعاون مع الجزائر لمجالات أوسع | الأعلى للقضاء يدشن مدونة السلوك القضائي الجديدة | آفاق جديدة للاستثمارات القطرية في الجزائر | القضاة مطالبون بتطبيق أعلى المعايير السلوكية | تعاون مثمر بين قطر ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة | المباحثات ستسهم بقوة في تطوير التعاون مع الجزائر | القضاء رسالة سامية قبل أن يكون مهنة | صاحب السمو يعود إلى أرض الوطن | رسالة خطية من صاحب السمو إلى رئيس أذربيجان | صاحب السمو: زيارتي فرصة لدعم وتعزيز العلاقات مع تونس | صاحب السمو يغادر الجزائر
آخر تحديث: السبت 15/2/2020 م , الساعة 1:56 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

المصممة نهلة عبدالله ل الراية:

رواج صناعة الدمى

رواج صناعة الدمى

ورش تعليمية في الحدائق العامة تستقطب الكبار والصغار

دعم الأهل وتشجيع البنات للالتحاق بالدورات التعليمية

 

 

الدوحة- ميادة الصحاف:

قالت مصممة الدمى نهلة عبدالله أن مهنتها شهدت انتعاشًا كبيرًا في السنوات الأخيرة في قطر، لافتة إلى أنها قدمت العديد من الدورات والورش التعليمية في المدارس والمراكز الحكومية المخصصة للفتيات، ابتداء من 9 سنوات فما فوق.

كما أشارت في حوار مع الراية إلى أنها أطلقت ورشًا لتعليم صناعة النوع البسيط والسريع من الدمى في الحدائق العامة، موضحة بأنها نجحت في استقطاب أعداد كبيرة من كلا الجنسين ومن مختلف الفئات العمرية، ابتداء من أربع سنوات.



وأكدت بأن صناعة الدمى ممتعة جدًا وغير مكلفة، فهي لا تحتاج سوى مواد بسيطة يمكن توفرها في أي بيت، كالخيط، والقطن، والشرائط، والإبرة، وجوارب بيضاء لعمل رأس الدمية، وأخرى ملونة لجسمها. وبينت أهمية استفادة الملتحقات واستثمار وقتهن في تعلم أشياء مفيدة لتجميل غرفهن، علمًا بأن هناك الكثير من الأفكار التي تسهل إتقان عمل الدمية خلال وقت قصير.

وأشادت بدعم الأهل الكبير وتشجيع بناتهم للالتحاق بهذه الدورات والورش التعليمية، لافتة إلى أنها جهزت صناديق تشتمل على دمى مع شوكولاتة وورود، تتوافق مع جميع المناسبات، وأن الدمى أصبحت من الهدايا الحديثة المتداولة بين الفتيات.

وذكرت بأنها بدأت التحضير لإطلاق مجموعة من التصاميم الجديدة من الدمى استعدادًا للشهر الفضيل، حيث يزداد الإقبال عليها، خاصة في ليلة القرنقعوه.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .