دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
أبو مازن يمدد حالة الطوارئ في جميع الأراضي الفلسطينية | 100 % نسبة تفاعل طلبة المدرسة التكنولوجية مع التعليم عن بُعد | قوات الوفاق تُسقط 3 طائرات حربية تابعة لحفتر | العراق: مقتل 6 جنود وإصابة اثنين بانفجار في كركوك | مستشفى ميداني بطاقة 250 سريراً | ووهان تخشى موجة كورونا ثانية وتدعو لتعزيز الحماية | ماليزيا تفرض حجراً صحياً إجبارياً على مواطنيها | شركة فرنسية تعتزم إنتاج جرعات من عقار استخدم لعلاج المُصابين بالفيروس | خطة لتطبيق نظام الإتاحة الحرة بدار نشر الجامعة | قطر قادرة على تجاوز تداعيات كورونا | علماء أمريكيون يُعلنون تطوير لقاح محتمل ضد كورونا | تقديرات أسترالية: عشرة ملايين مُصاب بكورونا في العالم | كورونا يطارد دونادوني في إيطاليا والصين | دُفن داخل سيارته تنفيذاً لوصيته | نشيد الفرح في اللؤلؤة | النيازك تكشف مصادر المياه على المريخ | أثرياء العالم يهربون من كورونا إلى ملاذات آمنة | القطرية: 250 طناً زيادة في الشحن إلى الكويت وعُمان | مشيرب العقارية تدعم مرضى التوحد | معان ومصطلحات.. الدوكودراما | تخفيض الإنتاج لن يكفي لاستقرار أسواق النفط | 4,1 تريليون دولار خسائر النشاط الاقتصادي | تركيا: السياحة تستأنف نهاية مايو | مطار هيثرو يغلق أحد مدرجيه | «UEFA» يلوّح بفرض عقوبات على بلجيكا | حكّامنا يتدربون 5 مرات يومياً | مخالفات الحجر.. خلل فكري وغياب للوعي | حملة التعقيم رسالة حضارية من أبناء الخور | موعد جديد لقرعة آسيا للشباب والناشئين | قطر 2022 موعد مهم للبرازيليين | « تحية وتقدير» .. رسالة شكر لجنود قطر المجهولين | جلسات تفاعلية ل «الجيل المبهر» | إجراءات قطر الاحترازية مميزة | السد يفاوض نجم تشيلسي | الصحة والسلامة هدف جميع الرياضيين | تمور و تمورة .. التحية في زمن كورونا | متحف الفن الإسلامي يتيح موارده «أون لاين» | الحيوانات المنزلية لا تنشر كورونا | لاعبو مانشسر يتبرّعون لصالح الخدمات الصحية | الأندية الإسبانية تواجه الفيروس بالطب النفسي | «الفن في أمان» .. أبطال الأزمة برؤية إبداعية | ضبط نائبين خالفا حظر التجول | لاعبون إنجليز يدافعون عن زملائهم | دولي الترياثلون يعلّق المنافسات | كورونا ينسف رزونامة الرياضة العالمية | العمل التطوعي يدعم جهود المكافحة | كورونا يفتح شوارع المدن للحيوانات البرية | حمد الطبية تدعو لمحو قلق الأطفال من كورونا | 12 نصيحة للتعامل مع الأطفال خلال الحجر المنزلي | طلبة الطب يدعمون جهود مواجهة الفيروس | مليون توقيع دعماً لنداء أممي لوقف إطلاق النار | حماس: مبادرة السنوار بشأن الأسرى اختبار جديد للاحتلال | تويتر تحذف آلاف الحسابات «المأجورة» لمُهاجمة قطر | 21 حالة شفاء جديدة من كورونا | صاحب السمو وأمير الكويت يبحثان جهود مكافحة كورونا
آخر تحديث: الاثنين 17/2/2020 م , الساعة 11:32 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

في الجلسة الختامية.. د.علي بن صميخ المري:

مؤتمر الدوحة انطلاقة حقيقية نحو الحريات وحماية النشطاء

تفعيل الحركة الحقوقية العربية لضمان الكرامة الإنسانية للأفراد
دعم وحماية النشطاء ورواد التواصل الاجتماعي
علينا أن نكون صوتاً للضحايا في كل المحافل الدولية
تارابيلا: نواجه تحديات تتعلق بمحتوى الكراهية
التشاور لوضع خطة تنفيذية وآلية لتفعيل توصيات المؤتمر
مؤتمر الدوحة انطلاقة حقيقية نحو الحريات وحماية النشطاء
الدوحة - نشأت أمين وإبراهيم بدوي:

أكد سعادة الدكتور علي بن صميخ المري رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، على أن النشطاء والمنظمات والضحايا عبر العالم، ينظرون إلى المؤتمر الدولي حول وسائل التواصل الاجتماعي الذي نظمته اللجنة بالدوحة على مدار يومين، على أنه انطلاقة حقيقية نحو تحقيق الحريات، وحماية النشطاء.

وشدد سعادته خلال الجلسة الختامية للمؤتمر، أمس، على أننا لن نألو جهدا للتشاور مع شركائنا لوضع خطة تنفيذية وآلية لتفعيل نتائج وتوصيات هذا المؤتمر، وطرحه على أجندات وبرامج المنصات الدولية. واختتمت أمس فعاليات المؤتمر الدولي حول «وسائل التواصل الاجتماعي والتحديات وسبل دعم الحريات وحماية النشطاء»، بعد يومين من النقاشات الجادة. وتقدم سعادة الدكتور علي بن صميخ المري بالشكر الجزيل لكل مقدمي أوراق العمل، وكل المتداخلين في الجلسات النقاشية وورشات العمل المختلفة التي حفل بها المؤتمر على مدار يومين، وقال: «لقد تابعت بعضاً من نقاشاتكم، وأسعدني كثيرا ما دار خلال اليومين من تبادل للنقاشات والآراء خلال الجلسات ومجموعات العمل».

وعبر سعادته عن ثقته أن تلك النقاشات تصبّ في النّهاية في خدمة الهدف الأساسي للمؤتمر، ألا وهو دعم وحماية النشطاء ورواد التواصل الاجتماعي، مثلما وعد في بداية المؤتمر بالعمل بجهد للخروج بنتائج مهمة حول توسيع الفضاء المدني، وحماية النشطاء.

وقال سعادة رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان إن علينا أن نكون صوتاً للضحايا في كل المحافل الدولية، كما أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان من خلال مبادرتها بتنظيم هذا المؤتمر، تتطلع إلى مزيد من التنسيق والعمل مع شركائنا ومعكم، ورغم التدهور والتردي الحاصلين لمبادئ حقوق الإنسان.

وأضاف سعادته أن الحركة الحقوقية العربية قد تأثرت منذ العام 2011، وإن مثل هذه المؤتمرات هي فرصة لنجمع النشطاء والمنظمات العربية مع مثيلاتها في أوروبا وأمريكا وأفريقيا وآسيا، من أجل تفعيل الحركة الحقوقية العربية، واستعادة بريق أمل من أجل ضمان عمل حقوقي عربي فعّال، يضمن الكرامة الإنسانية للأفراد.

وجدد الدكتور علي بن صميخ شكره لكافة شركاء النجاح في تنظيم هذا المؤتمر الدولي، بمن فيهم مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان والبرلمان الأوروبي والفيدرالية الدولية للصحفيين والتحالف الدولي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان.

إجابات مهمة

قالت جورجيت غاليون مديرة شعبة العمليات الميدانية والتعاون التقني بالمفوضية السامية لحقوق الإنسان إن الأسئلة التي ناقشناها خلال اليوم الأول استطعنا أن نتلمس أجوبتها خلال اليوم الأخير وتضمين بعض تلك الأجوبة ضمن التوصيات التي خرج بها، والتي نطلب الالتزام بمتابعة تنفيذها. وأضافت غاليون إننا ننتظر العمل مع جميع الشركاء سواء حكوميين أو منظمات حقوقية ومع شركات التواصل الاجتماعي الكبرى وباقي الأطراف من أجل الدفع بالنقاشات إلى أبعد مستوى، واقتراح الإجراءات التي من شأنها تنظيم هذا الفضاء وتعزيزه بما ينسجم مع القوانين الدولية ومضامين حقوق الإنسان. وأضافت أن المفوضية ستعمل مع الجميع، وخاصة مع المجتمع المدني ومع شركات التكنولوجيا وباقي الفاعلين من أجل تذليل العراقيل مستقبلا.

محتوى الكراهية

توجه مارك تارابيلا نائب رئيس لجنة شبه الجزيرة العربية في البرلمان الأوروبي بالشكر إلى دولة قطر وسعادة الدكتور علي بن صميخ المري رئيس اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان لتنظيم هذا المؤتمر في الدوحة.

وأكد قائلًا: سنحافظ على المبادئ الأساسية التي تمت مناقشتها خلال اليومين الأخيرين وسيكون الاتحاد الأوروبي معكم في هذه المبادرة، مضيفاً إننا نواجه العديد من التحديات خصوصا فيما يتعلق بمحتوى الكراهية والأخبار الملفقة، ومن الواضح أن المجتمع الدولي مازال أمامه الكثير لضمان حرية التعبير للجميع، ولكن إذا ما نظرنا إلى التقدم الحاصل في أوروبا وكل أنحاء العالم في العقد المنصرم فإن المجتمع المدني ينبغي أن يبقى محفزا للاستمرار في النضال من أجل حقوق الإنسان.

حماية الحريات

قال كارلوس نيجريت موسكيرا رئيس التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان إن التنظيم المحكم لمؤتمر الدوحة تجاوز كل التوقعات، وخلال هذين اليومين أكدنا أن نظامنا الديمقراطي والسياسي لا يزال أمامه طريق شاق وطويل لمواكبة التغير والتطور الكبير في إدارة مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال إن الفرص المتاحة بخصوص التحديات لحماية حقوق الانسان تتزايد وهذه المنصات هي الأفضل لحماية الحقوق الإنسانية ومن المهم مواصلة الطريق الذي بدأناه في هذا المؤتمر لإرساء القوانين التي تحمي الحريات الشخصية. وعلى المستوى المؤسساتي لايزال لدينا عمل كبير على مستوى منظمة التحالف لتأمين وضع خطط استراتيجية شاملة لهذه الآفاق.

تحديات وسائل التواصل

إلى ذلك أكد أنتوني بيلانجر الأمين العالم للفدرالية الدولية للصحفيين في بروكسيل على أهمية متابعة تنفيذ التوصيات التي أسفرت عنها مختلف الجلسات والمناقشات خلال المؤتمر.

وقال إن تحديات وسائل التواصل الاجتماعي تزداد كل يوم، وأن على الشباب امتلاك المهارات السليمة للتعامل مع هذه التكنولوجيا لإنتاج أفضل الأعمال، ويبدأ ذلك من الجهود التربوية والتعليمية للمؤسسات وباقي الأطراف المسؤولة.

وقال إن تحديات وسائل التواصل الاجتماعي جعلت الصحفيين أكثر تريثا في إنتاج المحتوى، والتقيد بالمعايير والضوابط التي تحكم طبيعة عملهم، إضافة إلى تعزيز الوعي لديهم بحماية مصادر المعلومات المختلفة.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .