دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
أبو مازن يمدد حالة الطوارئ في جميع الأراضي الفلسطينية | 100 % نسبة تفاعل طلبة المدرسة التكنولوجية مع التعليم عن بُعد | قوات الوفاق تُسقط 3 طائرات حربية تابعة لحفتر | العراق: مقتل 6 جنود وإصابة اثنين بانفجار في كركوك | مستشفى ميداني بطاقة 250 سريراً | ووهان تخشى موجة كورونا ثانية وتدعو لتعزيز الحماية | ماليزيا تفرض حجراً صحياً إجبارياً على مواطنيها | شركة فرنسية تعتزم إنتاج جرعات من عقار استخدم لعلاج المُصابين بالفيروس | خطة لتطبيق نظام الإتاحة الحرة بدار نشر الجامعة | قطر قادرة على تجاوز تداعيات كورونا | علماء أمريكيون يُعلنون تطوير لقاح محتمل ضد كورونا | تقديرات أسترالية: عشرة ملايين مُصاب بكورونا في العالم | كورونا يطارد دونادوني في إيطاليا والصين | دُفن داخل سيارته تنفيذاً لوصيته | نشيد الفرح في اللؤلؤة | النيازك تكشف مصادر المياه على المريخ | أثرياء العالم يهربون من كورونا إلى ملاذات آمنة | القطرية: 250 طناً زيادة في الشحن إلى الكويت وعُمان | مشيرب العقارية تدعم مرضى التوحد | معان ومصطلحات.. الدوكودراما | تخفيض الإنتاج لن يكفي لاستقرار أسواق النفط | 4,1 تريليون دولار خسائر النشاط الاقتصادي | تركيا: السياحة تستأنف نهاية مايو | مطار هيثرو يغلق أحد مدرجيه | «UEFA» يلوّح بفرض عقوبات على بلجيكا | حكّامنا يتدربون 5 مرات يومياً | مخالفات الحجر.. خلل فكري وغياب للوعي | حملة التعقيم رسالة حضارية من أبناء الخور | موعد جديد لقرعة آسيا للشباب والناشئين | قطر 2022 موعد مهم للبرازيليين | « تحية وتقدير» .. رسالة شكر لجنود قطر المجهولين | جلسات تفاعلية ل «الجيل المبهر» | إجراءات قطر الاحترازية مميزة | السد يفاوض نجم تشيلسي | الصحة والسلامة هدف جميع الرياضيين | تمور و تمورة .. التحية في زمن كورونا | متحف الفن الإسلامي يتيح موارده «أون لاين» | الحيوانات المنزلية لا تنشر كورونا | لاعبو مانشسر يتبرّعون لصالح الخدمات الصحية | الأندية الإسبانية تواجه الفيروس بالطب النفسي | «الفن في أمان» .. أبطال الأزمة برؤية إبداعية | ضبط نائبين خالفا حظر التجول | لاعبون إنجليز يدافعون عن زملائهم | دولي الترياثلون يعلّق المنافسات | كورونا ينسف رزونامة الرياضة العالمية | العمل التطوعي يدعم جهود المكافحة | كورونا يفتح شوارع المدن للحيوانات البرية | حمد الطبية تدعو لمحو قلق الأطفال من كورونا | 12 نصيحة للتعامل مع الأطفال خلال الحجر المنزلي | طلبة الطب يدعمون جهود مواجهة الفيروس | مليون توقيع دعماً لنداء أممي لوقف إطلاق النار | حماس: مبادرة السنوار بشأن الأسرى اختبار جديد للاحتلال | تويتر تحذف آلاف الحسابات «المأجورة» لمُهاجمة قطر | 21 حالة شفاء جديدة من كورونا | صاحب السمو وأمير الكويت يبحثان جهود مكافحة كورونا
آخر تحديث: الأحد 23/2/2020 م , الساعة 1:04 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

بمناسبة احتفال السفارة بذكرى الاستقلال والتحرير مساء اليوم بالدوحة... السفير العجمي:

العلاقات القطرية الكويتية قوية ومتجذرة

نقدر عالياً إسهامات قطر في حل النزاعات وجهودها لتقريب وجهات النظر
الكويت لا تعرف اليأس أو الإحباط في حل الأزمة الخليجية الراهنة
متفائلون بالأمين العام الجديد لمجلس التعاون لحلحلة الأزمة
نتطلع لتشغيل الخط الملاحي بين ميناءي حمد والشويخ قريباً
أرقام مهمة حول العلاقات القطرية الكويتية
العلاقات القطرية الكويتية قوية ومتجذرة
  • 4.3 مليار ريال حجم التبادل التجاري عام 2017 بنسبة نمو 72%
  • 3.1 مليار ريال التبادل التجاري في الربع الثالث لعام 2019 بنسبة نمو 11%
  • 635 شركة قطرية كويتية مشتركة تعمل في السوق القطري
  • 7 مليارات دولار إجمالي الاستثمارات المشتركة

الدوحة - إبراهيم بدوي:

أكد سعادة السفير حفيظ محمد العجمي سفير دولة الكويت الشقيقة لدى الدوحة، أن العلاقات القطرية الكويتية تاريخية وأصيلة ومتجذرة بين البلدين لافتًا إلى أن دولة الكويت وأميرها صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، حفظه الله، لا يعرفان الإحباط أو اليأس من أجل إيجاد حل للأزمة الخليجية الراهنة.

وقال سعادته في لقاء مع الصحف المحلية بمناسبة احتفال السفارة الكويتية بالذكرى 59 للاستقلال وال 29 للتحرير بالدوحة مساء اليوم الأحد، إنه من حسن الطالع تعيين سعادة الدكتور نايف الحجرف أمينًا عامًا لمجلس التعاون الخليجي، معربًا عن اعتزازه بأن الدكتور الحجرف كويتي وأنه خير من يترجم توجهات سمو أمير الكويت ولديه خبرات متعددة وقام بزيارات لبعض دول مجلس التعاون ومن المتوقع أن يزور قطر الأسبوع المقبل ضمن جولته الأولى.

وأكد سعادة السفير العجمي إن هناك قناعة راسخة لقادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بالحفاظ على المجلس مهما كانت الخلافات. وأضاف: نحن في الكويت متفائلون بوجود الأمين العام الجديد ونعمل جاهدين للم الشمل، خاصة أن الأمين العام الجديد سيتمتع بحرية الحركة بين دول التعاون، وكلها مؤشرات تدعو التفاؤل.

وعن احتفالات الكويت بأعيادها الوطنية قال سعادة السفير العجمي: «أود ومن خلال وسائل إعلام دولة قطر الشقيقة أن أرفع التهنئة بهذه المناسبة الوطنية الغالية إلى مقام حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح -أمير البلاد- وإلى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد وإلى سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وإلى الشعب الكويتي الكريم داعياً المولى عز وجل أن يديم على الكويت نعمة الأمن والتقدم والازدهار».

علاقات أخوية

وتابع السفير العجمي قائلاً: كما أود أن أشيد في هذه المناسبة بالعلاقات الأخوية المتميزة والوثيقة القائمة بين دولتي الكويت وقطر، والجميع يشاهد التطور اللافت للعلاقات بين القيادتين والشعبين في البلدين الشقيقين، حيث تطورت بحمد الله وتوفيقه وحرص وتوجيهات القيادة السياسية ممثلة بحضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت وشقيقه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، ما جعلها تبلغ شأناً عظيمًا من الانسجام والتوافق والاتفاق يعززها شعور بالمحبة والأخوة والمصير المشترك ضمن منظومة دول الخليج العربية».

طفرات واسعة

وأضاف السفير الكويتي، أن البلدين حققا طفرات واسعة في النمو والتطور في ظل قيادتهما الحكيمة فنجاح دولة الكويت ونموها يمثل نجاحاً ونماء لدولة قطر وسعادة شعب قطر ورفاهيته تسعد شعب الكويت كما أن أمنهما واستقرارهما همٌ مشترك، ونحن نقدر عاليا لدولة قطر إسهاماتها في حل النزاعات الإقليمية وجهودها لتقريب وجهات النظر، وإن ما نجده من تعاون ومحبة صادقة في دولة قطر يساهم في إضفاء روح الأخوة ويساعد على إنجاز مهمتنا الهادفة لتطوير العلاقات وتوحيد المواقف على أكمل وجه.

ونوه السفير الكويتي إلى أن الاحتفالات الوطنية المجيدة تعد نبراساً سامياً على صدرونا يمثل الذكرى التاسعة والخمسين لاستقلال دولة الكويت، والاحتفال بعيد تحريرها التاسع والعشرين من براثن الاحتلال التي مرت به دولة الكويت من قبل النظام الصدامي البائد عام 1990، حيث تؤكد المناسبتان على استقلال دولة الكويت ووحدة وتضامن الشعب الكويتي في وجه التحديات المختلفة.

الأزمة الخليجية

وحول ثوابت الكويت تجاه الأزمة الخليجية، قال السفير العجمي، علينا أن نستذكر كلمة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في افتتاح دور الانعقاد الثاني للفصل التشريعي ال 15 لمجلس الأمة، حيث حذر من أن انهيار مجلس التعاون الخليجي سيكون انهياراً لآخر معاقل التعاون العربي، وقال «علينا أن نعي مخاطر التصعيد في الأزمة الخليجية»، وأكد أن الكويت ليست طرفًا ثالثاً بل طرف واحد بين الأشقاء جميعاً وأن هدف الكويت إصلاح ذات البيْن، مضيفًا أن الأزمة الخليجية هي الشغل الشاغل لبلاده لحماية مجلس التعاون من التصدع والانهيار.

علاقات راسخة

ووصف السفير العجمي العلاقات القطرية الكويتية بالتاريخية والأصيلة والمتجذرة بين البلدين، وقال إن علاقة الكويت بأهل قطر تعود إلى ما قبل القرن السادس عشر، وليس فقط في إطار العلاقات الرسمية كما هو معروف في العلاقات الدولية أو المصالح المتبادلة، حيث كانت قبلة القبائل والعوائل المؤسسة لدول الكويت هي قطر وبالتحديد الزبارة، والتي كانت في ذلك الوقت عاصمة للصناعة والتجارة في منطقة الخليج العربي، وقد اكتسب فيها المؤسسون لدولة الكويت خبرات جديدة تتعلق بحياة البحر والتجارة والزراعة، وعلى امتداد 50 إلى 70 عاماً حسب ما ذكره المؤرخين، كانت منارة لاكتساب العديد من الصناعات والحرف والعلوم.

مكانة متميزة