دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
54 إصابة جديدة بفيروس كورونا | النيابة توضح حقيقة الشجار بين موظف التوصيل وعميل | جوزيه بيزيرو: هدفي الوصـول بفـنـزويـلا لـقـطر 2022 | لا إصابات بفيروس كورونا بين عمّال مشاريع المونديال | beIN تقدم مجموعة من الامتيازات لمشتركيها | معهد الجزيرة يطلق النسخة الإنجليزية من «قصّة» | متاحف قطر تطلق مسابقة الفن العام للطلاب | « يا قطر إنت الوجود» .. تظاهرة فنية في حب الوطن | مليون ساعة عمل دون حوادث بمشروع محطة مُعالجة الصناعيّة | إنجاز 94% من طريق خليفة أفنيو | تعليق الاختبارات العملية لطلاب الثانوية التقنية | عمومية أعمال توزع 4 % أرباحاً نقدية | المكتب الهندسي الخاص يعفي محلات الأسواق القديمة من الإيجار | سرديات .. طبيب وطفل وحالبة أبقار | «المسائية» يطبق إجراءات الحجر المنزلي | 5 صعوبات تواجه تعليم الكبار عن بُعد | ورش عن بُعد في «الدانة للفتيات» | «ملتقى المؤلفين» يحتفي بالرواية الشعبيّة | ارتفاع أسهم 21 شركة | تسليم أول شحنة غاز إلى محطة زهوشان في الصين | «القطرية للإعلام» تُطلق موقعها بالإنجليزية | تسهيل إجراءات الإفراج عن البضائع | تخزين السلع .. سلوكيات مرفوضة | تأهيل 98 كم من الطرق الداخلية | 53% ارتفاع الطلب على البضائع العامة خلال مارس | الغرفة تعلن ٢٤ مبادرة ضمن «تكاتف» | ترقب لتحديد مصير التصفيات الآسيوية المزدوجة | الخور يعفي مستأجري مرافقه من دفع الإيجار | أنديتنا تشارك بتحدي تويتر | العربي يجهز لاعبيه بكل بقوة | كيفية التعامل مع البقاء في المنزل | أداء جيد لمؤشر التداول العقاري | مرضى الكلى مطالبون بالتزام المنازل | كورونا يُعلّق الطائرة على مستوى العالم | هيئة قطر للمال تغرّم شركة 30 مليون ريال | انطلاق البطولة الثانية للشطرنج الخاطف | كورونا مقرر جديد لطلاب وايل كورنيل | فودافون قطر تعقد شراكة لإنشاء متجر إلكتروني | كورونا يعدل لوائح لجان اتحاد الكرة | إجراءات وقائية بالمركز الوطني للسرطان ضد كورونا | رحلات خاصة لإعادة الطلاب العُمانيين | «الفرسان» يشاركون في تعقيم مدينة الخور | القطرية لن تدخّر جهداً لإيصال المُسافرين لبلدانهم | استمرار تعليق دوري أبطال أوروبا | محطة لفحص فيروس كورونا من السيارة | الشعلة الأولمبية تصل محطة فوكوشيما النووية | القوات المسلحة تختتم تمرين العضيد 2020 | قطر تبحث مع الصين وباكستان جهود مكافحة كورونا | تقليص العاملين بمقار القطاع الخاص إلى 20% | صاحب السمو وماكرون يبحثان سبل الاستقرار في ليبيا والعراق
آخر تحديث: الاثنين 24/2/2020 م , الساعة 1:55 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

خبيران بقطاع التعليم الخاص بوزارة التعليم:

17 ألف مقعد شاغر في المدارس الخاصة

زيادة الرسوم الدراسية لا تتعدى 5%
المدرسة محكومة بطاقة استيعابية وفقا لاشتراطات الأمن والسلامة
الوزارة تحدد الرقم المسموح به ولا يمكن للمدرسة تجاوزه
الإعلان عن عدد الشواغر وفقاً لخطط التدفق بين الصفوف
الزيادة تكون مدروسة ومقننة وفقاً لمعايير الموافقة
17 ألف مقعد شاغر في المدارس الخاصة

  • إصدار رسوم المدارس الجديدة بعد الترخيص ودراسة الجدوى
  • جدول خاص معتمد بالرسوم لكل مدرسة يجدد سنوياً


الدوحة –  الراية :

 كشف كل من إبراهيم مرهون الاستشاري بإدارة تراخيص المدارس الخاصة وراشد العامري خبير المدارس الخاصة بقطاع شؤون المدارس الخاصة بوزارة التعليم والتعليم العالي عن وجود 17 ألف مقعد شاغر متاح في المدارس الخاصة لأولياء الأمور الراغبين في تسجيل أبنائهم، لافتاً إلى أن المقاعد مرتبطة بنظام بيانات وزارة التعليم والتعليم العالي، حيث يتم تحديد الرقم المسموح به والذي لا يمكن للمدرسة تجاوزه، وأوضحا أن الإعلان عن عدد الشواغر المتاحة لتسجيل الطلاب المستجدين يتم وفقاً لخطط التدفق بين الصفوف، مع الالتزام بتعميم التسجيل المعتمد من الوزارة.

وأبانا خلال برنامج «وطني الحبيب صباح الخير» على أثير إذاعة قطر، أن زيادة أعداد الطلبة فوق الطاقة الاستيعابية لا تتم إلا بعد السماح من قبل إدارة تراخيص المدارس الخاصة بالموافقة، لافتين إلى أن المدرسة محكومة بطاقة استيعابية لا يمكن تجاوزها وفقاً لاشتراطات الأمن والسلامة، وبالتالي الإدارة مقيدة بالمعايير المحددة فمساحة الطالب محددة بمترين لطالب الإعدادية والثانوية ومتر ونصف في المرحلة التأسيسية في المدارس الخاصة.

وبالنسبة للرسوم الدراسية أكدا أنه تم فتح باب القبول لتلقي طلبات فتح مدارس جديدة خلال شهري نوفمبر وديسمبر ويتم استقبال الطلبات إلكترونياً عبر موقع الوزارة لجميع المستثمرين، لافتين إلى أن زيادة الرسوم الدراسية لا تتعدى5% حال إقرارها وأنه حال وجود خسائر كبيرة يتم تجزئة الزيادة إذا كانت نسبتها أكبر من ذلك على عدة سنوات.

وأوضحا أن باب طلب الموافقة على زيادة الرسوم يخضع لاشتراطات محددة وواضحة للمستثمرين حيث يتم تلقي طلبات زيادة الرسوم الدراسية في شهري نوفمبر وديسمبر بعد تزويد إدارة تراخيص المدارس الخاصة من قبل المدارس بالبيان المالي وتقديم أدلة يمكن قياسها على ألا تكون المدرسة قد حصلت قريباً على زيادة في الرسوم، حيث يتم دراسة الطالب وفق المعايير والاشتراطات.

وشددا على أن الزيادة تكون مدروسة ومقننة وفق المعايير والاشتراطات التي تستدعي الموافقة على الزيادة من عدمها، مبينان أن الانتقال للمباني المدرسية الجديدة من أبرز الأسباب نظراً لاهتمام المستثمر بتحسين البيئة التعليمية وتوفير تعليم نموذجي عالي الجودة، لافتان إلى أن المدارس الجديدة يتم إصدار رسوم جديدة لها خاصة بها بعد حصولها على الرخصة وفقاً للمعايير وذلك بناء على دراسة جدوى لخمس سنوات يقدمها المستثمر شاملة الإيرادات والعوائد الاقتصادية على الدولة، ويتم دراستها ورفع توصية بخصوصها.

وأكدا أن هناك رقابة على كافة المدارس الخاصة وتشمل 320 مدرسة وروضة خاصة، لافتان إلى أن كل مدرسة لها جدول خاص بالرسوم معتمد من قطاع المدارس الخاصة بالوزارة يجدد سنوياً. وأوضحا أن وزارة التعليم والتعليم العالي تتحقق من تطبيق المدارس الخاصة لسياسة المتابعة الأكاديمية عبر الزيارات الميدانية المجدولة للأخصائيين، وأكدا على أن المدارس الخاصة تلتزم بتطبيق سياسات وزارة التعليم والعالي.

وكشفا عن قيام الاخصائي بزيارة المدرسة الواحدة 8 مرات في السنة ليتابع السياسة الأكاديمية والجوانب الإدارية ما يدل على وجود رقابة مشددة على المدارس الخاصة، وأكدا أنه يتم متابعة تدريس مواد الهوية اللغة العربية والتربية الإسلامية والتاريخ القطري في المدارس الخاصة وفق النصاب الأسبوعي المحدد من قبل الوزارة، لافتان إلى إلزام المدارس الخاصة بوضع اختبارات للمواد الثلاث وفقاً لجداول المواصفات ويتم متابعة الاختبارات وأخذ عينات منها لتصحيحها وذلك بدءا من العام الدراسي الحالي.

وأوضحا أن مساحات المبنى المدرسي لها معايير خاصة لكل مرحلة دراسية لا تقل عن 1250 متراً مربعاً للمرحلة التأسيسية و9 آلاف متر مربع لكافة المراحل.

ونوها بإعفاء المدارس الخاصة من رسوم الكهرباء والماء والإعفاء الجمركي من مصاريف الشحن وإعفاء من رسوم كتب المواد الثلاث للطلبة القطريين، فضلاً عن منح قطع أراض لإقامة مدارس ذات جودة دولية في إطار التوسع في مجال التعليم الخاص.

وأبانا أن شروط ومتطلبات الترخيص وفتح منشأة تعليمية تتبع لإدارة تراخيص المدارس الخاصة كونها هي الجهة المختصة بإصدار التراخيص وتجديدها فهناك اشتراطات خاصة بالمبنى والمقررات واشتراطات.

وأوضحا أنه بعد استيفاء الشروط يتم استيفاء البيانات المراد التأكد منها من قبل الاستشاري وذلك قبل تحديد الطاقة الاستيعابية للمدرسة، ولفتا إلى ضرورة الحصول على اشتراطات الدفاع المدني وشهادة بأن المبنى موافق لاشتراطات الأمن والسلامة.

وأبانا أنه يتم دفع مبلغ خمسة آلاف ريال مقابل إصدار الرخصة الجديدة مع ضمان بنكي قيمته 100 ألف ريال، لافتان إلى أن المالك يحدد المنهج المراد تدريسه في المدرسة حيث يتم مراجعة الخطة التعليمية والتشغيلية والتنظيمية من قبل الاستشاريين في قطاع المدارس الخاصة بالوزارة، وأشارا إلى أن الضوابط الواردة في دليل التراخيص عبارة عن معايير عالمية وضعت من قبل مهندسين ومختصين في المباني المدرسية.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .