دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«دردشة سينمائية» تستكشف سحر صناعة الأفلام | beIN SPORTS تنال حقوق بث سلسلة إندي كار | العربي على موعد مع انتخابات نارية | اتحاد اليد يعتمد لائحة التعاقدات الجديدة | كشف تفاصيل بطولة الراليات «أون لاين» | نجوم عالميون يرسمون خريطة الطريق لعودة الليجا | الدوري القطري من أفضل دوريات الوطن العربي | عودة الدوري خطوة إيجابية نحو العودة للحياة الطبيعية | العنابي يستدعي 34 لاعباً | تأجيل بطولة آسيا للناشئين إلى نوفمبر | عمومية السيلية الشهر المُقبل | السياحة تواصل الإنجازات رغم الحصار | استثناء 13 قطاعاً من أوقات العمل الجديدة | تمديد ساعات العمل يحفز الأنشطة التجارية | تونس: إعادة افتتاح الحدود 27 يونيو | القطرية تستأنف رحلاتها إلى البندقية 15 يوليو | البورصة تكسب 7.1 مليار ريال | ربط 57 مجمعاً سكنياً في الوعب بشبكة جيجانت | عمومية دلالة تنتخب مجلس إدارة | قطر توفّر فرصاً استثمارية للشركات العالمية | حصاد تقهر الحصار بمحفظة استثمارات عالمية | موانئ قطر تستقبل 376 سفينة في أبريل | 47 ألف شركة جديدة تأسست خلال الحصار | تضاعف الوفيات بين الأطقم الطبية خلال الشهر الماضي | الصحة العالمية: لا وجود لدواء يُقلل وفيات كورونا | تعافي 3 ملايين شخص حول العالم من كورونا | عباس يمدد حالة الطوارئ شهراً لمكافحة كورونا | قوات الوفاق تحرر مطار طرابلس وتلاحق فلول حفتر | نابلس: تظاهرة رافضة لمخطط الضم الإسرائيلي | أوغلو: حفتر لن يكسب المعركة في ليبيا | تركيا تبلغ الأمم المتحدة بحدودها في شرق الأبيض المتوسط | واشنطن تمنع دخول الطائرات الصينية إلى أجوائها | السودان :حمدوك يتعهد بالعدالة لضحايا اعتصام القيادة العامة | قطر تدين بشدة هجوماً بالعراق وتعزي بالضحايا | قطر تدين تفجير مسجد في كابول وتعزي بالضحية | تأهُّل خمسة مشاريع للمسابقة الوطنية للبحث العلمي | عودة الإصابة بكورونا للمتعافين أمر مستبعد | قطر وصربيا تعززان التعاون للحد من انتشار كورونا | جراحات في 4 تخصصات بمستشفى مبيريك | اكتمال الأعمال الرئيسية لتطوير شارع الجزيرة العربية | عيادات للتوقف عن التدخين ب 9 مراكز صحية | قضايا اللاجئين تتصدر مشاريع تخرج الدوحة للدراسات | قطر الخيرية واليونيسف تطلقان حملة للتوعية بمخاطر كورونا | ارتياح بين الطلاب لاختبار المادة الاختيارية | مصدر تعليمي جديد لتحفيز الإبداع عند الأطفال | تعديل قرار تحديد ساعات العمل بالقطاع الخاص | 99 % نسبة نجاح الطلبة في تقييمات التعلم عن بُعد | عملية قلب مفتوح ناجحة لمريض مصاب بكورونا | 37542 إجمالي المتعافين من فيروس كورونا | قرارات مجلس الوزراء تعكس نجاح إجراءات مواجهة كورونا
آخر تحديث: الأحد 15/3/2020 م , الساعة 1:17 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

حول تداول المواد الكيميائية الخطرة وحماية الصحة من الملوثات العضوية

إشادة دولية بالتزام قطر باتفاقيتي روتردام واستكهولم

تنظيم مسبق وتشجيع المسؤولية المشتركة
التعاون في تبادل المعلومات بين الدول الأطراف بشأن التداول التجاري العالمي
إشادة دولية بالتزام قطر باتفاقيتي روتردام واستكهولم
الدوحة - قنا :

هنَّأت سكرتارية اتفاقياتي «روتردام واستكهولم» التابعة لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، عبر موقعها الرسمي وحسابها على تويتر، دولة قطر بمناسبة مرور 15 سنة كطرف دولي فاعل بالعمل والالتزام ببنود هاتين الاتفاقيتين البيئيتين، متعددتي الأطراف، اللتين وقعت عليهما الدولة في 10 ديسمبر 2004.

وتتعلق اتفاقية روتردام بالموافقة المسبقة عن علم بتداول المواد الكيميائية ومبيدات الآفات الخطرة المتداولة في التجارة الدولية، وتهدف إلى التنظيم المسبق وتشجيع المسؤولية المشتركة والتعاون في تبادل المعلومات بين الدول الأطراف بشأن التداول التجاري العالمي في بعض مبيدات الآفات الخطرة والمواد الكيميائية، وذلك بغية حماية صحّة البشر والبيئة من الأضرار المحتملة، والمساهمة في استخدامها بيئيًا بشكل سليم.

وتقوم إدارة الاتفاقية بإعادة النظر من حين لآخر في قائمة المواد المقيدة الممنوعة، ما يتعين معه على الدول متابعة مثل هذه القرارات والامتثال بها، خاصة أن كل دولة طرف ملتزمةٌ بإعداد الإخطارات فيما يخص الدول المصدرة، بينما يتوجب على الدول المستوردة الرد على الإخطارات الواردة لها بخصوص استخدام المواد الكيميائية الخطرة والموافقات بشأنها إلى أمانة الاتفاقية.

أما اتفاقية استكهولم فهدفها حماية الصحة البشرية والبيئة من الملوثات العضوية الثابتة، وهي مواد ذات سُمِّيَّة عالية تقاوم التحلل لعقود من الزمن وربما مئات من السنين وتتركز في الأحياء، وخاصة في الأنسجة الدهنية، وتنتقل عبر الهواء والمياه الدولية لمئات وآلاف الكيلومترات، لتستقر بعيدًا عن مكان إطلاقها، حيث تتجمع في النظم البيئية وتنتقل إلى الإنسان عبر السلسلة الغذائية.

وتلتزم كل دولة طرف وقعت على هذه الاتفاقية بتقديم خطة وطنية للتخلص من الملوثات العضوية الثابتة والحد من مخاطرها، علمًا بأن دولة قطر قدمت خطة التنفيذ الوطنية للتخلص من الملوثات العضوية الثابتة وفق المادة 7 من الاتفاقية، وتعمل حاليًا لتحديث خطتها الجديدة في سنة 2020. كما يطلب من كل دولة طرف رفع تقارير دورية وطنية كل أربع سنوات لأمانة الاتفاقية، بالتدابير التي تم اتخاذها لتنفيذ أحكام الاتفاقية والإنجازات والتحديات والمعوقات في هذا الصدد.

يذكر أن وزارة البلدية والبيئة تمثل دولة قطر في الاجتماعات والمؤتمرات الدورية ذات العلاقة بهاتين الاتفاقيتين، وذلك من خلال إدارة الوقاية من الإشعاع والمواد الكيميائية، وتكون نقطة الاتصال الوطنية بالوزارة هي حلقة الاتصال بين الدولة وأمانة الاتفاقية.

وكانت دولة قطر قد شاركت في مؤتمر الأطراف لاتفاقيات «بازل» بشأن التحكم في نقل النفايات الخطرة عبر الحدود والتخلص منها، وكذا اتفاقيتي روتردام واستكهولم بجنيف العام الماضي.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .