دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
جامعة تركية تطوّر كمامات إلكترونية | تسوير الروض حدّ من ظاهرة التصحّر | تونس تستخدم طائرات درون لتقصّي حرارة المواطنين | 76 % من طلبة الجامعة راضون عن التعلم عن بُعد | قوات الوفاق تحرر ترهونة وبني الوليد وتطرد ميليشيات حفتر | الصين تقود انتعاش أسواق النفط | أوبك تدرس تمديد اتفاق خفض الإنتاج | التشيك تفتح حدودها لاستقبال السائحين | معهد الإدارة ينظم دورات تدريبية عن بُعد | «ساس» تعيد رحلاتها ل 20 وجهة أوروبية | سويسرا ترفع القيود 15 يونيو | إنشاء مكتب الترميز والتتبع للمنتجات القطرية | 40935 حالة شفاء من كورونا | اليابان تعتزم تطعيم مواطنيها ضد الفيروس | فرنسا تعلن تراجع الوباء والسيطرة عليه | 3 علماء يتراجعون عن مقال بشأن مخاطر هيدروكسي في علاج كورونا | عدد المصابين بكورونا عربياً يتجاوز326 ألفاً | الصحة العالمية: لا نهاية للوباء قبل اختفاء الفيروس | السفير البريطاني يثمّن تعهّد قطر بدعم التحالف العالمي للقاحات ب 20 مليون دولار | الكمامات تطفو على شواطئ هونغ كونغ | لاعبو الريان جاهزون لانطلاق التدريبات | نوع جديد من الديناصورات في الأرجنتين | تقلص عضلي لميسي | تراجع معدل المواليد في اليابان | دعوات لوقف صفقة «نيوكاسل-السعودية» | متطوعون يوصلون الأدوية في قيرغيزستان | بيل يرفض مغادرة مدريد | أتطلع للتتويج العالمي في قطر 2022 | FIFA والآسيوي يمهدان الطريق إلى قطر 2022 | الممثلة كايت بلانشيت تتعرض لحادث منشار آلي | استئناف بطولات أمريكا الجنوبية | أشغال تقهر الحصار بالمشاريع العملاقة | اكتمال الأعمال الرئيسية بمشروع حديقة 5/6 | صيف ثريُّ ومتنوع في ملتقى فتيات سميسمة | قطر منفتحة على حل للأزمة الخليجية لا يمس السيادة | دور كبير تلعبه الحرف التقليدية في تعزيز الهوية | الريان استحق لقب دوري الصالات | «الفنون البصرية» يقدّم ورشة في فنون الحفر الطباعي | التشيكي فينغر يدعم الطائرة العرباوية | المتاحف تكشف النقاب عن أعمال للفن العام وعروض فيديو | السد يستعين بالشباب لتعويض غياب الدوليين | حصار قطر الآثم فشل منذ اليوم الأول | مواقفنا لم ولن تتغير | صاحب السمو والرئيس القبرصي يعززان العلاقات
آخر تحديث: السبت 4/4/2020 م , الساعة 12:58 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

الراية رصدت مبادراتهم التوعوية

طلبة الطب يدعمون جهود مواجهة الفيروس

مقاطع مصورة حول دور التغذية الصحية والرياضة في مواجهة كورونا
منشورات حول الاهتمام بالنظافة الشخصية والطرق الصحيحة لغسل الأيدي
جلسات افتراضية لتعزيز الصحة وتشجيع أفراد المجتمع على البقاء في المنزل
نشر دليل بأنماط الحياة الصحية وجلسات لليوجا الافتراضية والتأمل لتعزيز الصحة
ورش عمل لإدارة الأزمات والرعاية الصحية وأخلاقيات علم الأوبئة لطلاب الطب
طلبة الطب يدعمون جهود مواجهة الفيروس
 

الدوحة - هبة البيه :

أطلق عددٌ من طلاب الطب في قطر مبادرات وحملات لدعم جهود الدولة الهادفة إلى الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، من خلال رفع وعي المجتمع بكيفية الوقاية من الفيروس والتخفيف عن الكادر الطبي الذي يواصل الليل بالنهار لاحتواء هذا الفيروس.

تركزت جهود الطلاب على جوانب التعليم والتثقيف والتوعية والصحة والعافية والتطوع والتعاون مع مختلف الجهات المعنية، حيث نفذت جمعية طلبة الطب في قطر، عضو الاتحاد الدولي لطلبة الطب، حملات توعوية بالتعاون مع وزارة الصحة العامة والهلال الأحمر القطري ومؤسسة حمد الطبية وكلية طب وايل كورنيل في قطر ومركز الأمراض المعدية وكلية الطب في جامعة قطر وعدد آخر من الجهات المعنية. كما أعرب الطلبة عن استعدادهم للانضمام لجهات الرعاية الصحية في معركتها لمواجهة كورونا من خلال العمل التطوعي، لتخفيف الضغط عن الكادر الطبي والتمريضي في المستشفيات والمراكز الصحية.


تضمنت الحملات نشر معلومات تثقيفية وتوعوية مترجمة إلى 6 لغات عبر منصات التواصل الاجتماعي، فضلاً عن تنظيم جلسات تعليمية مباشرة باستضافة أطباء وخبراء للرد على استفسارات الجمهور عن بُعد، ونشر مقاطع مصورة حول دور التغذية الصحية وممارسة الرياضة، إلى جانب إعداد محتويات ومقاطع فيديو مبسطة بالرسوم المتحركة تستهدف توعية العمالة الوافدة حتى من لا يجيدون القراءة، ونشر هذه المقاطع بالمراكز الصحية وفي مناطق الحجر، بالإضافة إلى التعريف بأهمية الحرص على النظافة الشخصية والطريقة الصحيحة والفعّالة لغسيل الأيدي.

وتهدف مبادرات طلبة الطب إلى تعزيز الصحة والعافية من خلال استضافة جلسات افتراضية لدعم بناء المجتمع والتشجيع على البقاء في المنزل ونشر دليل أنماط الحياة الصحية خلال فترة البقاء بالمنزل وكيفية ممارسة الرياضة واستضافة جلسات وفصول لليوجا الافتراضية والتأمل وممارسة الرياضة لتعزيز الصحة العامة.

وتقوم اللجنة الدائمة للتعليم الطبي التابعة لجمعية طلاب الطب بتقديم سلسلة من ورش العمل حول إدارة الأزمات والرعاية الصحية، وورش حول أخلاقيات علم الأوبئة إلى كافة طلاب الطب والتخصصات الصحية، حيث تم تجهيز دليل للصحة في ظل الحجر الصحي ودليل للمصادر والمواقع الإلكترونية المفيدة لزيادة إنتاجية الفرد في الظروف الطارئة.

وتهدف مبادرات طلبة الطب إلى إنشاء وحدات إلكترونية تتعمق في البحث عن فيروس كورونا وإدارة الأزمات ودراسة أحدث تقارير الحالات المصابة وإنشاء مجموعة تواصل مع الأطباء الإقليميين في المنطقة، لتبادل الخبرات حول جهود مكافحة الفيروس، فضلاً عن وضع خطط عمل مع اتحادات طلاب الطب عبر وسائل التواصل الاجتماعي وتبادل الخبرات والخطط المشتركة.

 

سارة تركي: دليل للصحة في ظل الحَجْر

 

أكّدت سارة تركي العريض، ممثلة طلبة جامعة قطر في جمعية طلبة الطب في قطر أن لجنة التعليم الطبي التي تعمل تحت مظلة جمعية طلبة الطب في قطر، أعدت خطة استجابة وطنية للوباء ويجري العمل حالياً على عدة مشاريع.

وأضافت: من ضمن المشاريع حملة توعوية على وسائل التواصل الاجتماعي، من خلال بث منشورات بلغات متعددة واستضافة أطباء وخبراء للرد على الأسئلة الشائعة بخصوص فيروس كورونا، وإعداد مقاطع فيديو لنشر التوعية بين العمالة الوافدة بلغاتهم وبطرق مبسطة، فضلاً عن إعداد دليل للصحة في ظل الحجر الصحي ودليل للمصادر والمواقع الإلكترونية المفيدة لزيادة إنتاجية الفرد في الظروف الطارئة، فضلاً عن توفير دروس وتمارين رياضية مباشرة لتعزيز الصحة العامة.

وتابعت: نقوم بدراسة تأثير التعليم الإلكتروني على جودة التعليم والتدريب الطبي، ولا يقتصر ذلك على طلاب الطب ولكنه يشمل جميع طلاب القطاع الصحي.. مشيرة إلى أنهم تواصلوا مع الهلال الأحمر القطري وجارٍ العمل على إنشاء روابط اتصال لتمكين الطلاب من المشاركة في الأعمال التطوعية.

وأشارت إلى أنه تم تجهيز منصة لتبادل المعلومات والبحوث المستجدة حول الفيروس بين الأطباء والطلاب والعاملين بالقطاع الصحي، فضلاً عن التواصل مع مركز بحوث المرأة لتقديم برامج توعوية للنساء، إلى جانب التواصل مع وزارة الصحة العامة لتجهيز برنامج تطوعي للطلبة مع ضمان سلامتهم وسلامة عائلاتهم، بهدف نشر التوعية في المجتمع وتعزيز الصحة العامة وتقديم المساعدة للأطباء في حدود قدرات الطلبة، وذلك بالتعاون مع زملائنا الطلاب من مختلف دول العالم من التخصصات الصحية.

 

آية يوسف: رسوم متحركة لتوعية العمال

 

قالت آية يوسف الطالبة بوايل كورنيل للطب - قطر مسؤولة اللجنة الدائمة للصحة العامة بجميعة طلبة الطب في قطر: كطلاب طب مقبلين على التخرج علينا الوقوف إلى جانب زملائنا من الكادر الطبي ممن يحاربون في قطاع الرعاية الصحية للسيطرة على فيروس «كورونا»، وتخفيف الضغط عن كاهلهم، من خلال العمل على تثقيف المجتمع بكيفية الوقاية من الفيروس والعمل على توصيل المعلومات الطبية بطرق مبسطة للجمهور.

وتابعت: بدأنا في حملات توعوية منذ أسبوعين عبر المنصات الرقمية ترتكز على 4 ركائز، هي توعية المجتمع بشأن الصحة الجسدية والنفسية وتعليم الطلاب والتطوع والتعاون مع الجهات المعنية، مشيرة إلى تصميم 24 صورة ورسوم بيانية تتضمن معلومات توعوية حول الفيروس مترجمة إلى 6 لغات من اللغات الأكثر انتشاراً في قطر، من أجل الوصول إلى العمالة الوافدة. وأضافت أنه تم تنظيم عدد من الجلسات الحية المباشرة عن بُعد مع المتخصصين لتوعية المجتمع، فضلاً عن المشاركة في تحدي الأيادي الآمنة على مستوى الشرق الأوسط الذي يتضمن مقاطع فيديو عن كيفية غسل الأيادي بالطريقة الصحية لمكافحة المرض، فضلاً عن نشر مقاطع مصورة توعوية للعمال تعتمد على الرسومات المتحركة البسيطة للذين لا يجيدون القراءة، على أن يتم إرسالها للعمالة في أماكنهم بالتعاون مع المراكز الصحية التابعة للهلال الأحمر القطري. وأضافت: جميع المشاركين بالحملة منضمون لحملة «التطوع من أجل قطر»، حيث تلقوا التدريبات اللازمة للتطوع، كما يشاركون كذلك في حملة «ساعد عاملاً» التي تتضمن توزيع حقائب النظافة والتوعية على العمال، فضلاً عن تقديم سلسلة من ورش العمل حول إدارة الأزمات والرعاية الصحية وورش حول أخلاقيات علم الأوبئة لكافة طلاب الطب والتخصصات الصحية

 

دانة العلي :مستعدون لمساعدة الكادر الطبي في مقاومة المرض

 

أكدت دانة العلي - رئيسة الشؤون الخارجية لجمعية طلبة الطب في قطر، والطالبة بجامعة وايل كورنيل للطب، استعداد طلاب الطب لمساعدة الأطباء في الحد من انتشار فيروس كورونا في حال استدعى الأمر ذلك، نظراً لخبراتنا التي استطعنا تكوينها خلال دراستنا للطب.

وتابعت : أغلبنا قام بالتسجيل في الحملة الوطنية من أجل قطر، وبدأوا في الحصول على التدريبات المخصصة لذلك، لافتة إلى أنها شخصياً قامت بالمشاركة في الحملة التي قامت بها جميعة طلبة الطب في قطر عبر تنفيذ فيديو توعوي لكيفية اتباع إجراءات السلامة والمشاركة في تحدي الأيادي الآمنة.

وشددت على أهمية التكاتف واتباع تعليمات الجهات المختصة للحد من انتشار الفيروس وتخفيف الضغط على القطاع الصحي، لافتة إلى أهمية دور طلاب الطب في نشر الوعي في المجتمع بالطرق الوقائية اللازمة وتصحيح الأخطاء الشائعة التي يقوم بها البعض ومحاربة المعلومات المغلوطة بشأن الحماية من كوفيد -19.

 

عبدالله توم: رفع وعي المجتمع للحد من انتشار الفيروس

 

قال عبدالله توم – رئيس جمعية طلبة الطب في قطر: بدأنا حملة توعية عامة عبر وسائل التواصل الاجتماعي بنشر مجموعة صور بمختلف اللغات، كما شاركنا في حملة وزارة الصحة من أجل قطر،لنتمكن من الوصول لأكبر قاعدة جماهيرية ممكنة في المجتمع، وتنظيم عدد من الجلسات المباشرة التعليمية أسبوعياً، باستضافة أطباء وخبراء للرد على أسئلة واستفسارات الجمهور عن بُعد، تهتم بالتوعية والصحة النفسية فضلاً عن نشر مقاطع مصورة حول التغذية الصحية وممارسة الرياضة لتعزيز الصحة العامة، وجمع المصادر الإلكترونية للتعلم عن بُعد والعمل عن بُعد.

وأضاف: نظمنا دورات تدريبية لطلاب الطب لكيفية مساعدة الأطباء العاملين في مكافحة الفيروس، كما نسعى حالياً لجمع طلاب الطب على مستوى منطقة الشرق الأوسط لتبادل الخبرات حول أحدث الأخبار الطبية والبحوث التي تمت مناقشاتها حول الفيروس وتبادلها فيما بيننا.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .