دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«المري» يستكشف الوجه الآخر للعمل الإعلامي | قطر تزدان بإبداعات تجسد ذكرى الحصار | قطر تشارك في معرض إبداعات عربية وعالمية | تحذير للرياضيين من موجة ثانية لكورونا | تشديد على البروتوكول الصحي الصارم | مقترح بإقامة مباريات الكالتشيو عصراً! | إنهاء موسم الكرة النسائية في إنجلترا | بن عطية يواصل تدريباته في فرنسا | FIFA يشيد بقرارات اتحاد الكرة لاستكمال البطولات | الوكرة يحسم ملفات الموسم الجديد | ترقّب عالمي لكلاسيكو البوندزليجا | سبتمبر هو الموعد الأنسب لأغلى الكؤوس بالسلة | التصنيفات القوية تعكس استقرار قطاعنا المصرفي | قطر تنفذ أكبر مشروع للغاز الطبيعي عالمياً | 80 % من مصانع السيارات تعود للعمل | 10 مليارات دولار تعويضات لضحايا المبيدات | ترامب يمنع الرحلات الجوية من البرازيل | قطاع الطيران العربي يخسر ملايين المُسافرين | تعافي 1193 شخصاً من فيروس كورونا | 5464 متعافياً من كورونا في أسبوع | رفع 800 طن مُخلفات عشوائية من الخور والذخيرة | تجهيز لجان اختبارات الشهادة الثانوية | استعدادات المونديال تتصدر مشاريع تخرج طلبة الهندسة | مبادرة «عيدنا واحد» تشارك الجاليات فرحة العيد | 714 مراجعاً للطوارئ ثاني أيام العيد | فحوصات دورية للكوادر الطبية بمستشفى القلب | رئيس الوزراء يهنئ رئيس الأرجنتين | رئيس الوزراء يهنئ نظيره الأردني | نائب الأمير يهنئ رئيس الأرجنتين | نائب الأمير يهنئ ملك الأردن | صاحب السمو يهنئ رئيس الأرجنتين بذكرى اليوم الوطني | صاحب السمو يهنئ ملك الأردن بذكرى الاستقلال
آخر تحديث: الجمعة 1/5/2020 م , الساعة 2:28 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

تضررتا بسبب رياح سرعتها 72 كيلو في الساعة.. الصحة:

لا أضرار بشرية جراء انهيار خيمتَين في مستشفى حزم مبيريك

إخلاء جميع المرضى بشكل آمن وسريع ولم يُصب أيّ مريض في الحادث
نقل المرضى إلى مستشفى راس لفان المخصص لعلاج مرضى كورونا
الحادث لن يؤثر على الخدمات المقدمة والسعة السريرية المتوفرة للمرضى
إصابات طفيفة لـ 23 من الموظفين أثناء عملية حماية ونقل المرضى
لا أضرار بشرية جراء انهيار خيمتَين في مستشفى حزم مبيريك
 

الدوحة -قنا:

قالت وزارةُ الصحة العامة إن رياحًا قوية بلغت سرعتها 72 كيلومترًا في الساعة وأمطارًا غزيرة تسببت ظهر أمس في انهيار خيمتَين كان قد تم إنشاؤهما بمستشفى حزم مبيريك العام بغرض التوسعة.

وأوضحت الوزارة أن هذه الخيام قد أنشئت في إطار توسعة مستشفى حزم مبيريك العام بهدف دعم عملية تقديم الرعاية للمرضى المصابين بفيروس كورونا (كوفيد-19)، مؤكدة أنه لم يتضرر أي جزء آخر من مستشفى حزم مبيريك العام بسبب هذه العاصفة.

ونوّهت إلى أنه تمّ إخلاء جميع المرضى بشكل آمن وسريع ولم يُصب أي مريض في الحادث، إلا أن 23 من الموظفين أصيبوا أثناء عملية حماية ونقل المرضى، وكانت إصابات معظمهم طفيفة، حيث تم تقديم الرعاية الطبية لجميع الموظفين المصابين.

وكان أعضاء لجنة التحكم والسيطرة على الحوادث في مؤسسة حمد الطبية قد وصلوا إلى موقع الحادث بعد وقت قصير من وقوعه لتنسيق عملية الاستجابة للحادث والإشراف عليها.

وقال السيد حسين إسحاق، المدير التنفيذي لمستشفى حزم مبيريك العام إنه «تم التعامل مع الحادث الذي وقع أمس بجدية كبيرة، بينما يتم الوقوف على الأضرار الناتجة عنه وإجراء التحقيق اللازم حولها».

وأشاد في هذا الإطار بموظفي مستشفى حزم مبيريك العام على عملهم البطولي للمساعدة في ضمان عدم إصابة أي مريض وإخلاء جميع المرضى ونقلهم بصورة آمنة إلى مستشفيات أخرى لمواصلة تلقي الرعاية الصحية».

وقد تم نقل المرضى الذين كانوا يتلقون العلاج من فيروس كورونا (كوفيد-19) إلى مستشفى راس لفان، وهو أيضًا أحد المستشفيات المخصصة لعلاج مرضى «كوفيد-19».

وأكّدت وزارة الصحة العامة أنها تضع دائمًا سلامة مرضاها وموظفيها على رأس أولوياتها، وقد باشرت مؤسسة حمد الطبية التحقيق في كيفية وقوع الحادث.

وأشارت الوزارة إلى أن الحادث الذي وقع أمس لن يؤثر على استجابة مؤسسة حمد الطبية لجائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) من حيث الخدمات المقدمة والسعة السريرية المتوفرة للمرضى، حيث تمّ في إطار استجابة المؤسسة لهذه الجائحة التخطيط لضمان وجود فائض كبير في السعة السريرية بالمؤسسة.

ومن جانبه، أكّد د. أحمد المحمد المدير الطبي لمستشفى حزم مبيريك العام بالوكالة في مداخلة مع برنامج المسؤولية الاجتماعية أمس أن الأطقم التي كانت متواجدة المستشفى وقت هبوب الرياح كانوا جاهزين للتدخل السريع في الوقت المناسب مضيفًا إنهم عندما لاحظوا اهتزاز الخيام بشدة أسرعوا بالمبادرة بأخلائها من المرضى قبل انهيارها وهو الأمر الذي ساهم في التخفيف من عدد المصابين إلى حد كبير.

وقال د. المحمد إن مستشفى حزم مبيريك كمبنى لم يتأثر بهذه الرياح وهو مستمر في تقديم الخدمة للمرضى الداخليين بالموجودين به حيث يعمل بكامل طاقته.

وأشار إلى أنه سوف يتم خلال الأيام القادمة إعادة بناء الخيام بدرجة أكثر متانة بحيث تستطيع مواجهة مثل هذه الرياح القوية، لافتًا إلى أن الرياح التي حدثت أمس هي حدث نادر الحدوث في شدتها.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .