دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
جامعة تركية تطوّر كمامات إلكترونية | تسوير الروض حدّ من ظاهرة التصحّر | تونس تستخدم طائرات درون لتقصّي حرارة المواطنين | 76 % من طلبة الجامعة راضون عن التعلم عن بُعد | قوات الوفاق تحرر ترهونة وبني الوليد وتطرد ميليشيات حفتر | الصين تقود انتعاش أسواق النفط | أوبك تدرس تمديد اتفاق خفض الإنتاج | التشيك تفتح حدودها لاستقبال السائحين | معهد الإدارة ينظم دورات تدريبية عن بُعد | «ساس» تعيد رحلاتها ل 20 وجهة أوروبية | سويسرا ترفع القيود 15 يونيو | إنشاء مكتب الترميز والتتبع للمنتجات القطرية | 40935 حالة شفاء من كورونا | اليابان تعتزم تطعيم مواطنيها ضد الفيروس | فرنسا تعلن تراجع الوباء والسيطرة عليه | 3 علماء يتراجعون عن مقال بشأن مخاطر هيدروكسي في علاج كورونا | عدد المصابين بكورونا عربياً يتجاوز326 ألفاً | الصحة العالمية: لا نهاية للوباء قبل اختفاء الفيروس | السفير البريطاني يثمّن تعهّد قطر بدعم التحالف العالمي للقاحات ب 20 مليون دولار | الكمامات تطفو على شواطئ هونغ كونغ | لاعبو الريان جاهزون لانطلاق التدريبات | نوع جديد من الديناصورات في الأرجنتين | تقلص عضلي لميسي | تراجع معدل المواليد في اليابان | دعوات لوقف صفقة «نيوكاسل-السعودية» | متطوعون يوصلون الأدوية في قيرغيزستان | بيل يرفض مغادرة مدريد | أتطلع للتتويج العالمي في قطر 2022 | FIFA والآسيوي يمهدان الطريق إلى قطر 2022 | الممثلة كايت بلانشيت تتعرض لحادث منشار آلي | استئناف بطولات أمريكا الجنوبية | أشغال تقهر الحصار بالمشاريع العملاقة | اكتمال الأعمال الرئيسية بمشروع حديقة 5/6 | صيف ثريُّ ومتنوع في ملتقى فتيات سميسمة | قطر منفتحة على حل للأزمة الخليجية لا يمس السيادة | دور كبير تلعبه الحرف التقليدية في تعزيز الهوية | الريان استحق لقب دوري الصالات | «الفنون البصرية» يقدّم ورشة في فنون الحفر الطباعي | التشيكي فينغر يدعم الطائرة العرباوية | المتاحف تكشف النقاب عن أعمال للفن العام وعروض فيديو | السد يستعين بالشباب لتعويض غياب الدوليين | حصار قطر الآثم فشل منذ اليوم الأول | مواقفنا لم ولن تتغير | صاحب السمو والرئيس القبرصي يعززان العلاقات
آخر تحديث: الثلاثاء 12/5/2020 م , الساعة 4:15 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

أماكن بديلة للسكن وفحوصات دورية أبرزها

12 تدبيراً وقائياً لحماية الكوادر الصحية من كورونا

جلسات توعية عبر وسائل الإعلام الطبية بالمؤسسة
توفير أماكن بديلة للسكن والإقامة بعيداً عن أفراد أسرهم
ضرورة حماية العينين من خلال النظارات الواقية
خلع معدات الوقاية الشخصية والتخلص منها بالطريقة الصحيحة
العاملون في الصفوف الأمامية تحملوا واجبهم المهني والأخلاقي
12 تدبيراً وقائياً لحماية الكوادر الصحية من كورونا

  • توفير كافة مستلزمات وأدوات الحماية الشخصية
  • التقيد بإرشادات السلامة عند العودة إلى المنزل
  • مواد تعليمية لتوجيه الكوادر الطبية حول الإجراءات الوقائية
  • فحص دوري عن الفيروس للطاقم الطبي
  • مراقبة أداء الموظفين في تنفيذ تدابير مكافحة العدوى

 

الدوحة - قنا:

أكدت مؤسسة حمد الطبية على إيلاء الكوادر الطبية وشبه الطبية العاملة في الصفوف الأمامية لمكافحة فيروس كورونا (كوفيد-19) كل الاهتمام والرعاية التي تضمن لهم حماية أنفسهم وأسرهم من مخاطر العدوى بالفيروس وذلك من خلال اتخاذها مجموعة من الإجراءات والتدابير الوقائية التي تحقق هذا الهدف.

وقالت الدكتورة جميلة العجمي المدير التنفيذي لإدارة مكافحة العدوى بمؤسسة حمد الطبية في تصريح لوكالة الأنباء القطرية /‏قنا/‏ إن العاملين في مجال الرعاية الصحية بمؤسسة حمد موجهون بشكل كامل لكيفية حماية أنفسهم وعائلاتهم من الإصابة بالفيروس من خلال جلسات التوعية لمكافحة العدوى الشاملة ومن خلال توجيهات وسائل الإعلام الطبية في المؤسسة.


وأضافت أنه تم استخدام العديد من المواد التعليمية المختلفة لتوجيه الكوادر الطبية والموظفين حول إجراءات الوقاية من الإصابة بفيروس كورونا مثل غسل أيديهم عند مغادرة العمل، وترك الزي الطبي في مقر العمل قبل المغادرة، ولبس الكمام خلال فترة العمل، والحفاظ على مسافة مترين مع أفراد الأسرة، إلى جانب تغطية الأنف والفم عند العطس والسعال، وعزل أنفسهم عن العائلة في حالة الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي وطلب المساعدة الطبية.

وكشفت أن الكوادر المشاركة بشكل رئيسي في تقديم الرعاية اليومية للمرضى المصابين بفيروس (كوفيد-19) تم توفير أماكن بديلة للسكن لهم والإقامة بعيداً عن أفراد أسرهم وذلك في خطوة وقائية لحماية عائلاتهم من احتمالية أي عدوى بالفيروس.

كما كشفت عن إجراء فحص دوري عن فيروس (كوفيد-19) للطاقم الطبي الذي يتعامل بشكل مباشر مع المرضى المصابين بالفيروس ومنهم العاملون في مراكز (كوفيد-19) الطبية والعناية المركزة والطوارئ ومرضى الرعاية والإقامة الطويلة، كما يتم مراقبة أداء الموظفين في تنفيذ تدابير مكافحة العدوى أثناء تعاملهم مع المرضى وأخذ الإجراء المناسب لعلاجهم وعزلهم في حالة الإصابة بالفيروس.

وأوضحت الدكتورة جميلة العجمي المدير التنفيذي لإدارة مكافحة العدوى بمؤسسة حمد الطبية أن هناك العديد من الإرشادات التي يتم تطبيقها على مستوى الدولة لوقاية الكوادر الطبية من الإصابة بفيروس كورونا ومنها إرشادات تتعلق بالاستخدام المناسب والمنطقي لمعدات الحماية الشخصية وذلك للعاملين في مجال الرعاية الصحية الذين يدخلون الوحدات أو المناطق التي بها فيروس (كوفيد-19) بما في ذلك مقدمو الرعاية الصحية وخدمات سيارات الإسعاف ومقدمو الأغذية والمنظفون وغيرهم.

الدليل الوطني

كما توجد إرشادات خاصة بشأن علاج ومتابعة العاملين في مجال الرعاية الصحية في حال تعرضهم لحالات مصابة بفيروس (كوفيد-19) حيث يتم في هذا الإرشاد تقييم المخاطر للعاملين في الرعاية الصحية وجهات الاتصال الأخرى في علاج العاملين في القطاع الصحي الذين تعرضوا لمرضى فيروس (كوفيد-19).

ويتم أيضاً استخدام الدليل الوطني للوقاية من عدوى فيروس (كوفيد-19) والتحكم فيها حيث يوفر الدليل إرشادات توجيهية للعاملين في مجال الرعاية الصحية حول ممارسات الوقاية من العدوى والسيطرة عليها في الوقت المناسب عند التعامل مع المرضى المصابين بالفيروس.

وشددت الدكتورة جميلة العجمي على أن العاملين في القطاع الصحي الذين يتعاملون مع الحالات المشتبه بها أو المؤكد إصابتها بفيروس (كوفيد-19) يتم التأكيد عليهم بارتداء كمام الوجه الطبي مع ضرورة حماية العينين من خلال النظارات الواقية، وكذلك ارتداء القفازات والثوب المخصص المقاوم للماء وذلك قبل البدء بأي إجراء طبي، كما يتم تدريبهم على كيفية لبس وخلع معدات الوقاية الشخصية بالطريقة الصحيحة وكيفية التخلص منها في الأماكن المخصصة لها قبل التأكيد عليهم أيضاً على غسل اليدين والعينين بعد ذلك.

ولفتت الدكتورة جميلة إلى أن هذه الفترة تعتبر من الفترات الصعبة للعاملين في القطاع الصحي وفيها الكثير من التحديات والتوتر ولكن هناك التزامات وواجبات تجاه المرضى والمجتمع وأفراد أسرهم.

وذكرت أن العاملين من كوارد الرعاية الصحية في الصفوف الأمامية لمجابهة فيروس (كوفيد-19) تحملوا واجبهم المهني والأخلاقي وخيروا صحة أفراد المجتمع ومرضاهم على مصلحتهم الشخصية ويقدمون أروع الأمثلة وأفضل خدمات الرعاية الطبية الممكنة للمصابين بالفيروس.

التدابير الوقائية

ودعت في هذا الإطار الجميع إلى التعاون وتحمل المسؤولية لمكافحة فيروس كورونا من خلال اتخاذ التدابير الوقائية وأهمها البقاء في المنزل وعدم الخروج إلا للضرورة وتطبيق التباعد الاجتماعي وغيرها من الإجراءات التي نصحت بها الجهات المعنية في الدولة.

وقالت الدكتورة جميلة إنه في الوقت الذي يتوجب على الكثيرين البقاء في المنزل لحماية أنفسهم من مخاطر العدوى بفيروس كورونا، فإن العاملين في مجال الخدمات الصحية يتوجب عليهم الاستمرار في تقديم خدمات الرعاية في أماكن العمل.

وأضافت «لذلك يتم تدريب جميع كوادر الرعاية الصحية على إجراءات الوقاية من الفيروس ومكافحة العدوى مع توفير كافة مستلزمات وأدوات الحماية الشخصية».

ولفتت إلى أنه يتم التأكيد على العاملين في مجال الرعاية الصحية بضرورة التقيد بإرشادات السلامة عند العودة إلى المنزل ومنها التباعد الاجتماعي عند تواجدهم مع أفراد أسرهم وتجنب زيارة أقربائهم خاصة من كبار السن للحد من خطر نقل العدوى إليهم.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .