دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«اليمن عشق يأسرك».. تجربة حضارية لشعب عريق | «قطر للموسيقى» تدعم التعليم عن بُعد | الجميلة يحاور جمهوره في «عيدنا في بيتنا» | «نصف ساعة مع» جديد معهد الجزيرة | «مشيرب» تحتفل باليوم العالمي للمتاحف | صفعة قوية للصفقة السعودية المشبوهة | القطراوي يرفض التفريط في الهيل | الدحيل يترقب عودة محترفيه | محاضرات لمدربي الفئات السنية | نحتاج بعض الوقت للعودة القوية | عودة الجماهير للملاعب في الموسم المقبل | تطبيق جماهيري جديد في اليابان | علاقتي مع الخريطيات أكبر من أي عقود | الذهب إلى أقل مستوى في أسبوعين | ناقلات تتولى إدارة سفينة الغاز «الخريطيات» | القطرية تنفي السماح للمواطنين بالسفر مطلع يونيو | رينو ونيسان تستبعدان الدمج | ترامب يهدد «تويتر» بإجراء كبير | سلطنة عمان ترفع الإغلاق الصحي عن مسقط غداً | تركيا ترفع حظر التجول | اجتماع لوزراء خارجية التحالف الدولي ضد داعش في يونيو | روسيا أرسلت 14 طائرة ميج وسوخوي إلى ليبيا | 40 قتيلاً بمذبحة جديدة في الكونجو | متعافو كورونا يتجاوزون المليونين و460 ألفاً حول العالم | قمة دولية افتراضية في 4 يونيو بشأن تطوير لقاح ضد كورونا | لبنان يطالب المجتمع الدولي بوقف الانتهاكات الإسرائيلية | ترامب يؤكد اعتزامه إكمال سحب القوات الأمريكية من أفغانستان | مقاتلتان روسيتان تعترضان طائرة أمريكية فوق المتوسط | ليبيا: مرتزقة فاغنر ينسحبون من بني وليد باتجاه الجفرة | قطر تدين هجوم العراق وتعزي بالضحية | عريقات يحذر من لجوء الاحتلال إلى العنف لتمرير الضم | فتح المسجد الأقصى أمام المصلين الأحد | المزارع القطرية تطرح 30 صنفاً من الخضراوات بالساحات | صيانة دورية لـ 98 حديقة | التعليم تكمل الاستعدادات لاختبارات الثانوية | قطر هزمت الحصار وتكافح «كورونا» بكفاءة | البقاء بالمنزل عزّز الترابط الأسري | الهلال الأحمر يعزز جهود القطاع الطبي في غزة | شفاء 12217 من فيروس كورونا خلال شهر | 1439 متعافياً من فيروس كورونا | كلية الهندسة تنظم حفل نهاية العام افتراضياً | وصول طائرة مساعدات طبية عاجلة لأوكرانيا | رئيس الوزراء ونظيره اللبناني يتبادلان التهاني بالعيد
آخر تحديث: الخميس 14/5/2020 م , الساعة 2:47 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

تنطلق خلال الفترة من الأول وحتى الثالث عشر من يونيو المُقبل

الراية تنشر دليل إجراءات السلامة لاختبارات الثانوية

طاقم التمريض يشارك إدارة المدرسة قرار منع دخول المشتبه بإصابتهم
عدم حضور الموظف أو الطالب للجان الاختبار حال ظهور أعراض الإصابة عليه
غرفة عزل صحي في الطابق الأرضي بالمدرسة منفصلة وجيدة التهوية
ملصقات أرضية حتى قاعات الاختبارات تراعي مسافة مترين للتباعد
ارتداء الكمامة والقفازات وعدم لمس الوجه مع الالتزام بالنظافة الشخصية
الراية تنشر دليل إجراءات السلامة لاختبارات الثانوية
  • توفير أدوات مدرسية احتياطية للطلبة من أقلام وأدوات هندسية وحاسبات معقمة
  • «التعليم» توفر أجهزة ماسح ضوئي لفحص الحرارة بمعدل جهاز لكل مئة طالب
  • يسمح للطلبة بإدخال المعقم الخاص بهم وعبوة ماء إلى قاعات الاختبار
  • 8 طلاب فقط في كل حافلة مع قياس درجة حرارة الطلبة قبل صعودهم إليها
  • 8 طلاب بحد أقصى ومُلاحظان في كل لجنة اختبار و40 بالصالة الرياضية
  • السماح للطلبة بالخروج من اللجان بعد ساعة من بدء الاختبار
  • ضبط المكيفات على درجة حرارة متوسطة ومناسبة للمبنى

كتب - محروس رسلان:

أرسلت إدارة تقييم الطلبة التابعة لقطاع شؤون التقييم بوزارة التعليم والتعليم العالي دليل إجراءات الصحة والسلامة لاختبارات نهاية الفصل الدراسي الثاني للشهادة الثانوية وتعليم الكبار للعام الدراسي الجاري 2019/‏2020م داعية المدارس إلى التقيّد بما جاء فيه خلال الاختبارات المُقرّر إجراؤها خلال الفترة من الأول وحتى الثالث عشر من يونيو المُقبل.

وأوضحت الإدارة في مقدمة الدليل أنه نظراً للظروف الاستثنائيّة التي تمرّ بها دولة قطر كما هو الحال في العالم أجمع بسبب انتشار فيروس كورونا «كوفيد-19» والتي في ظلها يؤدّي طلبتنا اختبارات نهاية الفصل الدراسي الثاني للشهادة الثانوية العامّة وتعليم الكبار لجميع الصفوف، كان لزاماً على وزارة التعليم والتعليم العالي اتخاذ الاحتياطات اللازمة لأداء هذه المهمّة دون تعريض أي من المعنيين بهذه المهمّة إلى احتمالية التعرّض للإصابة بالفيروس وانتقال العدوى بين الموجودين في مقار الاختبارات.

ويتضمن الدليل المسؤوليات والمهام الواجب اتباعها سواء من قِبل مسؤولي الوزارة أو المدارس والطلبة والملاحظين والمُصححين والكنترول وأولياء الأمور لضمان الحفاظ على السلامة الصحيّة للجميع.

وبحسب الدليل يتشارك طاقم التمريض مع إدارة المدرسة مهمة اتخاذ القرار بمنع دخول الطلبة أو الأشخاص المشتبه بإصابتهم أو الذين تظهر عليهم أعراض «كوفيد-19» وتوجيههم إلى الانتظار في غرفة العزل لحين نقلهم للمراكز الصحيّة، بالإضافة إلى تقييم حالة أي من الطلبة في حالة ظهور أعراض الإصابة بالفيروس داخل اللجان واتخاذ الإجراءات اللازمة والإشراف إلى تطبيق ضوابط الصحة والسلامة.

المبنى المدرسي

أرسى الدليل مجموعة من القواعد العامّة التي يجب على الموجودين داخل مبنى المدرسة (رئيس لجان السير - أعضاء السير- الملاحظون - الموظفون - الطلبة - العاملون - إلخ) الالتزام بها طوال فترة تواجدهم داخل مبنى المدرسة تشمل ارتداء الكمامة والقفازات وعدم لمس الوجه مع الالتزام بالنظافة الشخصيّة طوال فترة الاختبارات، وتحقيق التباعد الآمن بين الطلبة بمسافة مترين (على الأقل)، وتعقيم اليدين بشكل مستمر، وفحص درجة الحرارة عند مداخل المباني المدرسيّة لكل شخص يدخل المبنى المدرسي دون استثناء «موظف - طالب - زائر - عامل».

وشدّد الدليل على عدم مخالفة الإجراءات أعلاه لتجنّب التعرّض للعقوبات، منوهاً بعدم حضور أي من الفئات السابق ذكرها إلى مقر لجان الاختبار في حالة ظهور أي من أعراض الإصابة بفيروس كورونا «COVID-19» وإخطار إدارة المدرسة بذلك.

وطالب المدارس بوضع مُخطط عمل يوضّح وينظم حركة انتقال الطلبة من السيارات أو الحافلات المدرسيّة وحتى لجان الاختبار والعكس مع توضيح نقاط فحص الحرارة ويحدّد كذلك مسار خروج الطلبة من اللجان وحتى البوابات وفقاً لشروط وزارة التعليم والتعليم العالي المتوفّرة بالدليل.

كما وجّه الدليل المدارس بوضع ملصقات أرضية (علامات للتوقّف عليها) من مدخل المدرسة وحتى قاعات الاختبارات تراعي مسافة مترين للتباعد التي اعتمدتها منظمة الصحة العالميّة ووزارة الصحة العامّة في دولة قطر.

ودعا المدارس إلى توفير غرفة عزل صحي في الطابق الأرضي منفصلة وجيّدة التهوية، وتوفير عدد 10 كراسي بغرفة العزل والقيام بتنظيفها بعد مغادرة المعزولين إن وجدوا، وتكليف إداري من المدرسة ليكون مسؤولاً عن غرفة العزل، وتوفير العلاجات والمستهلكات الطبيّة الواجب توافرها داخل العيادات المدرسيّة.

وأوصى المدارس بتوفير أكياس قابلة للغلق عند مداخل المدرسة لوضع المستلزمات التي لا يسمح باصطحابها مع الطلبة إلى مبنى المدرسة، وأكياس ولواصق عند مداخل المدرسة لمدارس البنات بواقع كيس ولاصق لكل طالبة لوضع عباءتها فيه وكتابه اسمها عليه.

وطالب المدارس بتوفير أدوات مدرسيّة احتياطيّة للطلبة من أقلام وأدوات هندسية وحاسبات إضافيّة من الأنواع التي يسمح للطلبة باستخدامها أثناء تأدية الاختبار وهي فقط 8E-ES أو 82-ES أو FX-85ES وتعقيم تلك الأدوات والحاسبات الاحتياطيّة بشكل يومي تجنباً لنقل العدوى.

وحثّ على توفير سلال مهملات وأكياس خاصة بها مع توزيعها بشكل مناسب داخل المدرسة في ساحات الانتظار وعند المداخل والممرات والقاعات، والمكاتب.. إلخ.

مسؤولية وزارة التعليم

أوضح الدليل أن وزارة التعليم والتعليم العالي ستوفّر متطلبات تنظيف مبنى المدرسة يومياً بعد انصراف العاملين والطلبة، كما ستلتزم بتوفير عدد كافٍ من أجهزة ماسح ضوئي لفحص الحرارة من 1-100 طالب عدد 2 جهاز ماسح ضوئي للحرارة ومن 100 طالب فأكثر عدد 3 أجهزة ماسح ضوئي للحرارة.

وتوفّر الوزارة كذلك المُستلزمات الطبيّة الوقائيّة اللازمة للكادر المكلف بفحص درجة الحرارة ووفق توصيات وزارة الصحة القطريّة (كمامات - قفازات - معقمات).

وتوفّر كميات احتياطية من الكمامات والقفازات وبأحجام متعدّدة للطلبة والعاملين وعلى إدارة المدرسة توزيعها عند بوابات الدخول وفي أماكن أخرى مناسبة داخل المدرسة (لجان السير، قاعة الكنترول، قاعات التصحيح.. إلخ).

كما توفّر الوزارة كذلك كميات كافية من عبوات تعقيم اليدين، وعلى إدارة المدرسة توزيعها لجميع قاعات الاختبارات وعند بوابات الدخول للمدرسة وفي الأماكن الأخرى التي يتواجد فيها الطلبة والعاملون.

نقل الطلبة إلى المدارس

أوضح الدليل أنه تقرّر أن يتم إحضار الطلبة للمدرسة في تمام الساعة 8.00 صباحاً واستلامهم في تمام الساعة 10.30 صباحاً لغير طلبة الحافلات المدرسيّة.

ودعا إلى التأكيد على أولياء الأمور أو السائقين ومرافقيهم بالبقاء داخل السيارة وعدم النزول إلى المدرسة وعدم التجمع خارج المدرسة حتى لا يعرّضوا أنفسهم للمساءلة القانونيّة.

ووجّه المدارس بتوعية أولياء الأمور بعدم إرسال الطلبة إلى مقر الاختبار في حالة ظهور أي من أعراض الإصابة بفيروس «COVID-19» وإخطار إدارة المدرسة بذلك.

وبالنسبة للطلبة الذين يحضرون عبر الحافلات المدرسيّة، دعا الدليل إدارات المدارس إلى تكليف الممرض بتدريب الملاحظين على استخدام أجهزة قياس الحرارة، حيث يتوجّب على الملاحظين قياس درجة حرارة الطلبة قبل صعودهم إلى الحافلة مع اعتماد خُطة نقل الطلاب بحيث لا يتجازو عدد الطلاب في كل حافلة 8 طلاب فقط.

وحدّد الدليل مداخل مبنى المدرسة كنقطة أساسيّة يقوم خلالها المُكلفون بفحص الحرارة بقياس درجة حرارة كل شخص يدخل المبنى المدرسية دون استثناء (الموظفون - الطلبة - الزائرون - العمّال).

داخل لجنة الاختبار