دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 10/5/2020 م , الساعة 1:36 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : المحليات :

سفير كوبا أوميليو كاباييرو رودريغيز ل الراية الرمضانية:

تجربة رمضانية فريدة مع مكافحة كورونا

أغتنم الفرصة لدعوة المواطنين والمقيمين لدعم كامل التدابير الناجحة التي تتخذها السلطات القطرية بهدف حمايتنا جميعاً
القطريون محظوظون بحكومة تضع الصحة في قمة الأولويات
الشهر المبارك يحثنا على البقاء بالمنزل لسلامة المجتمع
على الجميع التحلي بالمسؤولية والضمير لهزيمة الوباء
تجربة رمضانية فريدة مع مكافحة كورونا
الدوحة - إبراهيم بدوي:

قال سعادة السيد أوميليو كاباييرو رودريغيز سفير جمهورية كوبا لدى الدولة إننا نمر بتجربة فريدة في شهر رمضان المبارك هذا العام مع مكافحة العالم لجائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد ١٩.

وأوضح ل الراية  الرمضانية أن هذه التجربة مع التباعد الاجتماعي وغياب التجمعات الرمضانية التقليدية جعلتنا نقتنع أنه ليس من الضروري أن نكون على اتصال مباشر مع الأهل والأصدقاء للاستمتاع بجو الصداقة والروح التي تميز شهر رمضان المبارك، معربًا عن سعادته بتلقي العديد من رسائل التهنئة والأمنيات بالصحة والسلامة بمناسبة الشهر الفضيل.

سمات خاصة

قال سفير كوبا لدى الدوحة إن شهر رمضان المبارك يتميز بسمات خاصة للغاية هذا العام نتيجة التباعد الاجتماعي الضروري في جميع أنحاء العالم بسبب جائحة فيروس كورونا كوفيد ١٩.

وأضاف: بالنسبة لمسؤولي سفارة كوبا في قطر، لا يختلف الوضع عن حالة المواطنين القطريين والمقيمين الأجانب، حيث يجب علينا جميعًا احترام التعليمات السارية لحماية صحتنا. وهذا بالنسبة لي هو اختلاف جوهري فيما يتعلق بالاحتفال بشهر رمضان المبارك في السنوات السابقة، سواء هنا في قطر، أو في الجزائر حيث عملت كسفير لكوبا في الفترة من ٢٠٠٨ إلى ٢٠١٣.

التجمعات الرمضانية

وقال السفير الكوبي: تلقيت العام الماضي العديد من الدعوات من أصدقاء قطريين لمشاركتهم التجمعات المألوفة والودية للإفطار والسحور، إما في قاعات الفنادق والأماكن الاجتماعية الأخرى وفي مجلسهم الخاص مما يتيح لي تقدير الحياة الروحانية والقيم الإنسانية العظيمة للدين الإسلامي. ومع ذلك، على الرغم من أنني لا أشارك هذا العام في هذه التجمعات الرمضانية التقليدية الرائعة، إلا أننا نمر بتجربة فريدة جدًا تسمح لنا بالاقتناع أنه ليس من الضروري أن نكون على اتصال مباشر مع أصدقائنا وأحبائنا للاستمتاع بجو الصداقة والروح التي تميز شهر رمضان المبارك. وفي هذا الصدد، أغتنم هذه الفرصة لأعرب عن امتناني لجميع الأصدقاء القطريين الذين يتصلون بنا باستمرار أو يرسلون الرسائل بمناسبة شهر رمضان ويتمنون لنا صحة جيدة. وبالمثل، أغتنم الفرصة لتوجيه نداء شديد إلى جميع المواطنين القطريين والمقيمين لدعم كامل التدابير الناجحة التي تتخذها السلطات القطرية بهدف حمايتنا جميعًا.

المسؤولية والضمير

وقال السفير الكوبي: يجب أن نتحمل المسؤولية والضمير الكافي لنفهم أننا نواجه عدوًا غير مرئي وعلينا جميعًا أن نساهم في هزيمته في أقرب وقت ممكن. وما هو على المحك ليس فقط الصحة الفردية لكل واحد منا، ولكن أيضا صحة أفراد عائلتنا والمجتمع ككل. وكلما طال هذا الوضع، كلما عانينا وكلما تأثرت الحياة الاقتصادية والاجتماعية للبلاد.

القطريون محظوظون

وقال السفير إن القطريين، مثل الكوبيين، محظوظون للغاية لأن لديهم حكومة مسؤولة، لا تدخر جهدًا أو موارد، عندما يتعلق الأمر برعاية صحة الناس. لذلك، أود أن أهنئ بحرارة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني- أمير البلاد المفدى، وحكومة هذا البلد بأسرها، ولا سيما وزارة الصحة العامة، على الجدية التي تعاملوا بها مع هذا الوباء. وجودة المساعدة الطبية التي يتم تقديمها للمصابين، والتي تنعكس، من بين أمور أخرى، في ارتفاع حالات الشفاء وانخفاض عدد الوفيات.

وأكد أن كوبا، التي تعرف علاقات الصداقة والتعاون التاريخية مع دولة قطر، تفخر بقدرتها على المساهمة مع 730 من المهنيين الصحيين في المكافحة التي تقوم بها حكومة دولة قطر ضد الوباء، بما في ذلك جميع العاملين في مستشفى دخان الكوبي، الذي تم تحويله إلى مركز لمساعدة مرضى كوفيد ١٩. وأخيرًا، أهنئ جميع القطريين برمضان، ورسالتي الأخوية إليهم هي مراعاة تقاليد شهر رمضان الكريم في جو عائلي، من خلال البقاء في المنزل من أجل سلامة الجميع.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .