دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
نعمل على تحديد شكل النسخة المقبلة من «أجيال السينمائي» | إذاعة القرآن الكريم شريك استراتيجي لقطر الخيرية | الأندية تتأهب لعودة الحياة إلى ملاعبنا | وضعنا الخطوط العريضة لعودة الوكرة بقوة | نترقب شهرين مثيرين في صراع الدوري | روزنامة حافلة للأكاديمية الأولمبية القطرية | ترتيبات خاصة لانطلاق الموسم الجديد للهجن | أغلى كؤوس السلة فرصة لظهور الخور | العربي يخطط لصفقات مميزة | استمرار المحترفين الخمسة مع نادي قطر | الكويت: استئناف أعمال البنوك.. اليوم | قانون الشراكة يُترجم ثقة القيادة الرشيدة بالقطاع الخاص | Ooredoo ضمن أفضل الجهات في مُكافحة كورونا | 66 % ارتفاع الطلب على الثروة الحيوانية | ميناء الدوحة يستقبل 206 آلاف سائح | قطر توقع أكبر اتفاقية لبناء ناقلات في العالم | د.الهور يستعرض ضعف الإدارة في المؤسسات | ارتفاع قوي للبورصة.. والمكاسب 10.5 مليار ريال | بنية تحتية قويّة تضمن التعافي الاقتصادي العالمي | مليون إصابة بكورونا في أمريكا اللاتينية | روسيا تطرح أول دواء معتمد لعلاج كورونا الأسبوع المقبل | المرصد السوري: مايو الأقل حصيلة في القتلى منذ بداية الثورة | العلماء يتعقبون بؤر كورونا بالعالم | تفشي وباء إيبولا مجدداً في الكونغو الديمقراطية | حظر التجوال في 40 مدينة أمريكية.. وحالة طوارئ في 3 ولايات | ليبيا تطالب بموقف دولي حاسم تجاه جرائم حفتر | الكويت: مجلس الأمة يستأنف جلساته 16 يونيو | السلطة تبحث اليوم سبل الرد على خطة الضم | قطر تدين تفجير الصومال وهجوم بوركينا فاسو | أصغر مصابي كورونا في قطر عمره 9 أيام | التنمية تطلق خدمة التصديق الرقمي لعقد العمل المتعدد اللغات | دوريات لمنع تجمعات الطلاب قبل وبعد الاختبار | مليون و679 ألف مستفيد من برنامج التواصل الأفضل | الجوازات تستقبل المعاملات التي يتعذر إنجازها إلكترونياً | فصل الحالات المشتبهة عن باقي المُراجعين | بحث حالات مَن تعذر تسجيل عنوانهم الوطني | الكمامة مصدر محتمل للعدوى | إجراءات مشددة بالمراكز الصحية لتجنب عدوى فيروس كورونا | إغلاق 12 مؤسسة غذائية مخالفة بالدوحة | قطر حققت متطلبات العودة التدريجية للنشاط الاقتصادي | بروتوكول التعامل مع حالات «كوفيد» يتماشى مع توصيات الصحة العالمية | حلول مبتكرة لتوفير خدمات العلاج الطبيعي في ظل كورونا | جائحة كورونا لم تشغلنا عن مواجهة الحالات المرضية الأخرى | شفاء 3147 شخصاً من فيروس كورونا | توفير بيئة آمنة وصحية لأداء اختبارات الثانوية | المريخي يتلقى اتصالاً هاتفياً من وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط | نائب رئيس الوزراء يتلقى اتصالاً هاتفياً من وزير خارجية كوت ديفوار | صاحب السمو والرئيس الغاني يعززان العلاقات
آخر تحديث: الجمعة 15/12/2017 م , الساعة 12:33 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : منوعات : الجريمة :

قتل طفلاً بضربه بموقد النار

المؤبد لمرتكب جريمة قبل نصف قرن

المجرم كذب طوال 50 عاماً مدعياً سقوط الطفل
الضحية فارق الحياة نتيجة لكسر في الجمجمة
المؤبد لمرتكب جريمة قبل نصف قرن

جريمة مرّ عليها نصف قرن تقريباً ارتكبها زوج أم أبدى وحشية مفرطة تجاه ابنها الذي لم يتجاوز عمره الـ 19 شهرًا. وكذب المتهم البريطاني «ديفيد ديولوف» الذي يبلغ حالياً(71 عامًا) منذ ما يقرب من 50 عاماً على الجميع وزعم أن الطفل بول بوث توفي بعد سقوطه من السرير. وفي الحقيقة أنه قد تم مشاهدة ديفيد وهو يقتل الطفل بول بوث بمسكه من قدميه وضربه بقوة بموقد النار في عام 1968 من قبل أخيه الأكبر (بيتر) الذي كان يبلغ من العمر 3 سنوات، عندما كان قد نزل مصادفة للطابق السفلي من المنزل لتناول بعض الماء.

وبعد أن نشرت صورة لديفيد وهو يحتضن الطفل المتوفى بول شعر الشقيق الأكبر بالغضب ودفعته للاتصال بالشرطة. وكان القاتل يدعي أن الطفل قتل في منزل العائلة في ستوكتون عندما سقط من السرير. ولكن المحلفين في محكمة تيسايد البريطانية اكتشفوا أكاذيبه وأدين بتهمة القتل وثلاث تهم عن قسوته المفرطة مع الأطفال. وقد أصدر القضاء البريطاني حكمه بالسجن المؤبد بحق «ديفيد، بعدما ثبتت عليه تهمة قتل ابن زوجته عمدًا سنة 1968.

وأعادت الشرطة التحقيقات في الجريمة بإصرار من الشاهد الوحيد، «بيتر» الشقيق الأكبر للضحية، الذي لم يفهم في حينها ماذا يجري رغم أنه شاهد زوج أمه، وهو يضرب أخاه الصغير بقوة على موقد النار، وقد فارق الضحية الحياة بعد إصابة خطيرة في الدماغ نتيجة كسر في الجمجمة حسب التقرير الطبي.

وأدلى بشهادته للشرطة سنتي 1990 و2000 لكنها لم تنظر بها بجدية»، إلى أن شاهد صورة للقاتل برفقة أخيه الصغير على فيسبوك نشرها ابن المتهم، فقرر أن يقتص من زوج والدته المتوفاة، التي انفصل عنها بعد سنتين من الجريمة، فرجع سنة 2015 إلى الشرطة مطالبًا بإعادة فتح ملف القضية.

وأظهرت التحقيقات أن أقوال الشاهد تنطبق مع الكدمات، التي وجدت على جسد شقيقه القتيل، وأدانت المحكمة «ديفيد» بالسجن المؤبد، ضمنها 13 سنة غير قابلة للتقليص، رغم أنه ما يزال مصراً على الإنكار.

وعبّرت العائلة عن سعادتها، لأن العدالة أخذت مجراها أخيرًا، وشكروا المحققين لما بذلوه من جهد، كما تذكروا الصغير بول، الذي كان من المفروض أن يكون اليوم رب أسرة وله أبناء، لكنه لم يستطع أن يعيش حياته بسبب رجل من المفروض أنه كان مكلفًا برعايته.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .