دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
الإعلان عن المرشحين في انتخابات «برلمان شعيب» | حسن جمول ضيف «نصف ساعة مع» | نجاح الدراما التلفزيونية مُرتبط بحبكة النص | الجزائري بن زية يتعرض لحادث سير | لاعبو 23 يترقبون حسم مصيرهم | إلياس أحمد يبدأ رحلة الجري بدون كرة | الدحيل يفوز بدرع تفوق الفئات السنيّة | ضغط رزنامة اليد الحل الأمثل للظرف الاستثنائي | ختام بطولة الشطرنج السريع | يوسف آدم مستمر مع الخريطيات الموسم المقبل | منافسة رباعية لاستضافة كأس آسيا 2027 | الراية الاقتصادية ترصد عودة الأنشطة التجارية | شراكة بين القطرية والمفوضية السامية للأمم المتحدة | إنشاء صندوق استثمار لقطاع الطيران | السودان يمدد إغلاق المطارات لأسبوعين | كهرماء توفر خدمة الدفع الجزئي للفواتير | قطرتنفذ استراتيجية لمواجهة التأثيرات الاقتصادية لكورونا | 879.3 مليار ريال ودائع البنوك | قانون الشراكة يعزز مساهمة القطاع الخاص في المشروعات الكبرى | استقرار أسعار الوقود في يونيو | جوجل تغلق حسابات للذباب الإلكتروني تهاجم قطر | الجيش الليبي يوجه إنذاراً أخيراً لقوات حفتر | انتصارات الوفاق تؤسس لمرحلة سياسية جديدة في ليبيا | غضب في الشارع التونسي من تقرير تلفزيوني إماراتي | تواصل الصدامات مع الأمن بمدن أمريكية احتجاجاً على مقتل فلويد | تعافي مليونين و762 ألفاً من كورونا عالمياً | العراق : اعتقال إرهابيين بعملية أمنية قرب صلاح الدين | إثيوبيا: لا يوجد سبب للدخول في عداء مع السودان | اليونيسيف: تفشي كورونا يُضاعف معاناة اليمنيين | فصائل غزة: التنكيل بالأسرى الفلسطينيين لن يمرّ ويدنا مطلَقة | الأقصى يستقبل المصلين بعد غياب تسعة أسابيع | طلاب الثانوية يبدأون الاختبارات بالكيمياء اليوم | الصحة تُطلق خدمة الدفع الإلكتروني لشهادات الأغذية | سكان قطر يرون كوكب الزهرة بالعين المُجردة | 26941 مُراجعاً للمراكز الصحيّة خلال العيد | 4451 متعافياً من فيروس كورونا | متعافيان يدعوان إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية | جهود قطرية حثيثة لحماية حق التعليم بمناطق النزاعات | 4275 انتهاكاً لحقوق الإنسان جرّاء حصار قطر | 3 % من الحالات المصابة بكورونا أطفال | انسيابية في إنهاء المعاملات بالعدل | القطاع الحكومي يستأنف العمل وسط إجراءات احترازية | 6 فوائد رئيسية للتعليم والتدريب عن بعد | صاحب السمو يهنئ الرئيس البوروندي المنتخب | إشادة أممية بالدعم القطري خلال جائحة كورونا
آخر تحديث: الجمعة 16/3/2018 م , الساعة 12:47 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : منوعات : الجريمة :

بعد أن سيطرت عليه الشكوك

مصر: يذبح زوجته ويجلس يبكي بجوار جثتها

مصر: يذبح زوجته ويجلس يبكي بجوار جثتها

واقعة غريبة بكل ما تحمله الكلمة من معان، شهدها قسم شرطة المنتزه ثالث، حيث فوجئ رئيس المباحث بشاب يرتجف من الخوف، والدموع تتساقط منه، يتمتم بكلمات غير مفهومة، وكانت الكلمات التي أطلقها المتهم كالصاعقة، حيث قال «أنا يا باشا قتلت مراتي بسبب تصرفاتها الغريبة»، وبدأ بسرد الحكاية من بدايتها حتى تلك اللحظة.

«محمد صلاح» شاب بسيط، عمره 21 عاما، دق الحب أبواب قلبه، فلم يستطع منعه وكانت فتاة أحلامه هي «أسماء.ع» التي تكبره بثلاث سنوات، مرت الأيام والليالي ونجح الشاب بتكوين نفسه سريعاً، وأحضر الشقة والعفش، وتقدم لزواجها بعد ليالي السهد والحب، مرت الأيام وتزوج الاثنان داخل عش الزوجية، لكنهما لم يعلما أن هذا المنزل البسيط سيكون محل واقعة تهز شوارع الإسكندرية. كانت زوجته تمتلك قدرا من الجمال يجعل رجال المنطقة يتهافتون عليها من أجل كلمة أو نظرة، ولكن محمد هو الفائز بقلبها، ولكن تصرفاتها الغريبة جعلت الشك يتسلل إلى تفكيره، وأصبح يراقبها أثناء خروجها من المنزل، واتفقا على أنها لا تخرج من باب الشقة إلا بعد الاستئذان منه.

مرت الليالي وهدأت الغيرة داخل نفس الزوج قليلاً، ولكن الزوجة أشعلتها مرة أخرى بتصرفاتها الغريبة، يقول المتهم «كنت أرى في عينها الخيانة ولكني لم أكن متأكدا، ولكن الشعور قتلني»، ويتابع الحديث ويؤكد أنها كانت تصر على أن تكون هي المتحكمة والمسيطرة على المنزل، واكتشفت بالصدفة أنها تخرج من المنزل وتعود دون علمي، مما جعل نيران الغيرة تزداد، وعندما كنت أواجهها كان ردها دوماً قاسيا وكانت الكلمات التي تطلقها عبارة عن «ملكش دعوة.. أنت هتعمل راجل عليا»، كانت الدماء تغلي في عروقي من ردودها.

ويضيف ليلة الحادث فوجئت بها تخرج من المنزل دون علمي، وعندما عادت وجدت تصرفاتها غريبة مما أثار الشك بداخلي، حاولت أن أعلم أين ذهبت، ولكنها أصرت على استفزازي، دارت المشاجرة بيننا وتعديت عليها بالضرب، ولكن الصدمة عندما فاجأتني وتعدت بالضرب علي، لم أتمالك أعصابي، وانطلقت نحو المطبخ، وجلبت سكينا وذهبت إليها وقلت لها أعلم أنك تخونيني وسأغسل عاري بيدي، وذبحتها، ويتابع اعترافاته بنبرة صوت منخفض، وجدتها سقطت أمامي غارقه في دمائها، لم أستطع تمالك نفسي وسقطت بجوارها أبكي كالأطفال.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .