دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 9/10/2019 م , الساعة 12:17 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تتواصل على مسرح قطر الوطني بحضور نجوم الطرب

الاستعدادات النهائية لليلة الأغنية القطرية

علي عبد الستار: فعالية تعيد الغناء والموسيقى إلى مكانتهما
عيسى الكبيسي: تسهم في زيادة الحراك الفني
محمد الجابر: فرصة جيدة وأول ظهور لي أمام الجمهور
علي خصاف: الليلة الغنائية مصدر فخر
الاستعدادات النهائية لليلة الأغنية القطرية
الدوحة - الراية:

استعدادات مكثفة داخل أروقة مسرح قطر الوطني قبيل انطلاق حفل ليلة الأغنية القطريّة التي ستقام مساء يوم الجمعة تحت رعاية سعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة وإشراف مركز شؤون الموسيقى التابع للوزارة وهي ليلة موسيقيّة يشارك فيها نخبة من مطربي قطر، بالتعاون مع روّاد وصنّاع الأغنية القطرية شعراً ولحناً.

ومن المُنتظر أن يحتضن مسرح قطر الوطني مساء يوم الخميس البروفة النهائية (الجنرال) لحفل ليلة الأغنية القطرية بمشاركة جميع الفنانين مع أعضاء الفرقة الموسيقية التي سيقودها الموسيقار العراقي علي خصاف، وستصاحبه عازفة البيانو العالميّة سونيا بارك وعدد ٥٠ عازفاً من أمهر الموسيقيين حول العالم، وكذلك بحضور نخبة من الفنانين القطريين الذين سيغنون أمام الجمهور وهم علي عبد الستار، فهد الكبيسي، منصور المهندي، سعد الفهد، عيسى الكبيسي، وأصيل هميم، محمد الجابر، ناصر الكبيسي.

ويقوم المطربون المشاركون بأداء البروفات حسب الجدول الذي وضعته اللجنة المُنظمة كما أن هناك بروفات يوميّة للبيانو مع العازفة سونيا بارك، وكذلك فقرة مميّزة تجمع أصيل هميم وناصر الكبيسي وعازفة البيانو هالة العمادي من الساعة الثالثة حتى الخامسة مساءً.

ويتدرب الفنانون حالياً على أداء الأغنيات التي سيتم تقديمها في ليلة الأغنية القطريّة بمصاحبة أعضاء الفرقة الموسيقيّة، كما يتم التركيز في البروفة النهائيّة على أداء الفنانين الفردي والجماعي.

احتفاء بالأغنية القطرية

الفنان علي عبد الستار قال: هذه الليلة هي مبادرة تعد الأولى من نوعها برعاية سعادة وزير الثقافة والرياضة وبدعم مباشر منه حيث يحرص على التواجد بشكل يومي ويتابع كل كبيرة وصغيرة حتى تخرج هذه الفعالية في أبهى صورها، وأضاف عبد الستار إن سعادة الوزير كان يصبّ اهتمامه في مجالات الثقافة المختلفة واحداً بعد الآخر وشاهدنا كيف أبدع في إحداث حراك مسرحي وفي مجال النشر والتأليف والآن جاء الدور على الموسيقى والغناء وهو الأمر الذي يثلج صدورنا جميعا كفنانين ويبشر بحراك إيجابي لطالما كنا ننشده، وخير دليل على ذلك هو ما نشاهده اليوم خلال هذه الفعالية التي تحتفي بالأغنية القطرية وتضعها في مكانها الصحيح.

بادرة طيبة

وقال الفنان عيسى الكبيسي إن ليلة الأغنية القطرية هي بادرة طيّبة من وزارة الثقافة والرياضة لتبني الموسيقى والغناء، خاصة أننا نفتقد مثل هذه الأجواء منذ إلغاء المهرجان الثقافي، وهذه الليلة بمثابة إنعاش للحركة الغنائيّة في قطر لذلك أنا أشكر سعادة الوزير على اهتمامه بعودة هذه الحركة مرة أخرى خاصة أنها محدودة في بلادنا حيث إننا لا نملك العديد من المحافل فنحن لدينا فقط مهرجان واحد غنائي، وهذه المناسبة ستثري بلا شك الساحة الغنائيّة لأنها تضم مطربين قطريين سيتغنون بأجمل الألحان القطريّة.

مصدر فخر للجميع

ومن جانبه قال الموسيقار علي خصاف إنه سعيد بقيادة الفرقة الموسيقية التي ستحيي حفل ليلة الأغنية القطرية، حيث سيحرص مع نخبة من أمهر العازفين حول العالم على أن يقدّموا رسالة سلام ومحبة بلغة الموسيقى التي توحّد بين كل الشعوب، ووجّه خصاف الشكر لدولة قطر على حسن الاستقبال وكرم الضيافة، مؤكداً أن هذه الفعالية هي حدث عظيم لا يتكرّر كثيراً، مشيداً بفكرة الليلة، لافتاً إلى أن وزارة الثقافة والرياضة القطرية تحرص من خلال هذه الليلة على إبراز نجوم الغناء القطري وذلك بواسطة مجموعة من الموسيقيين المتميّزين الذين تجمعوا في الدوحة من كل بقاع الأرض.

وأوضح المايسترو علي خصاف أنه سيفتخر بهذه الليلة الجميلة التي تضمّ فنانين مخضرمين وأساتذة عازفين لهم باع طويل قدموا من مناطق بعيدة وهدفهم جميعاً هو تجميع الشعوب، وقال علي خصاف إنه حصل على النوت الموسيقية قبل شهر مضى، وإن الأمر لم يكن صعباً في الأمور الفنيّة خاصة إذا كان الموسيقيون من أصحاب الخبرات.

فرصة جيدة

بدوره قال المطرب الشاب محمد الجابر إن مثل هذه الفعالية بلا أدنى شك تدعم الشباب وخاصة الجدد على الساحة الفنيّة، وهذه الفعالية ستسهم في تعرّفنا على كبار النجوم في مجال الفن القطري، مؤكداً أن هذه الليلة ستكون بمثابة فرصة جيّدة له خاصة أن هذا هو أول ظهور له أمام الجمهور، حيث إن موهبته الغنائيّة كانت تقتصر فقط على الغناء أمام بعض أصدقائه، وكشف الجابر أنه سيقدّم في ليلة الأغنية القطرية «دويتو» مع النجم الفنان فهد الكبيسي، وتمنّى أن تكون إطلالته الأولى أمام الجمهور على قدر الحدث الكبير.

ليلة وفاء وتكريم

وكانت وزارة الثقافة قد أعلنت في وقت سابق أن إحياء هذه الليلة سيكون تحت عنوان (أصل الوفا منج) وهي جملة موسيقية مأخوذة من الأغنية القطرية الوطنية الشهيرة (عيني قطر) للراحل فرج عبد الكريم، وفي اختيار هذه الجملة كشعار لهذا الحدث الفني الكبير هو إشارة إلى الوطن الحبيب، وفاءً وحباً وولاءً له.

كما سيكون لليلة الغناء القطري «أصل الوفا منج» نصيب من اسمها حيث سيكون هناك ليلة وفاء وذلك من خلال تكريم الملحن القطري الراحل حسن علي الذي ساهم مع غيره من المُبدعين في بدايات مرحلة تكوين الأغنية القطرية في الستينيات، برفقة زميل دربه الموسيقار الراحل عبد العزيز ناصر، واستمرّ في عطائه مبدعاً وملهماً للكثير من المواهب في وطننا الغالي.

الملحن حسن علي ولد في عام ١٩٤٩ وتوفي في عام ٢٠١٤ وبين تلك السنوات قدّم للفن القطري الكثير، قدّم أول ألحانه عام ١٩٦٨ بعنوان (حبيبي الزين) لعبد الرحمن الحرقان، ومن ثم تعامل مع أغلب الأصوات القطريّة مثل علي عبد الستار، فرج عبد الكريم، محمد الساعي، ناصر صالح، صقر صالح، عبد الرحمن الماس والعديد من مُبدعي قطر.

مسيرة حافلة

كان له أثره الكبير في إثراء المكتبة الموسيقية القطرية بالعديد من الأعمال الغنائيّة الشهيرة مثل (غرقان أنا في الهوى، كل شيء فيك يلفت لي النظر، أبطال ديرتنا، الحب والسلام، أم العباية، فوق جسر المجد سيري وحلوة ومغرورة) وقدّم الملحن حسن علي أعمالاً غنائيّة عاطفيّة ووطنيّة ورياضيّة واجتماعيّة.

كما كان له دور في دعم الأصوات القطريّة باعتباره موظفاً في مراقبة الموسيقى في إذاعة قطر، ومن أجل كل هذا تستذكر معكم ليلة الأغنية القطرية هذا المبدع الكبير وفاءً لفنه ودوره الثقافي الكبير.

احتفاء بالأغنية القطرية

ومن المنتظر أن يتضمن برنامج حفل «أصل الوفا منج» العديد من الوصلات الغنائيّة والموسيقية سيقدمها كوكبة من ألمع نجوم الغناء في قطر، حيث يحتفون جميعهم على خشبة مسرح قطر الوطني بالأغنية القطرية التي تحمل في تكوينها طابعاً فنياً سامياً يتميّز باللحن الأصيل والأداء الطربي الذي يعبّر عن صدق الفنان. فالأغنية القطرية كانت دائماً معبّرة عن وجدان أبنائه الأوفياء في انتصاراتهم وإنجازاتهم وتطلعاتهم وكل التحديات التي واجهوها. كما يأتي هذا الحفل في وقت شهدت الأغنية القطريّة الحديثة تطوراً استفاد من ألوان الغناء التراثي ومن ألوان الموسيقى المعاصرة، فظهرت أصوات غنائيّة جديدة أعطت للأغنية القطرية مدى جديداً وأكسبتها حضوراً في الساحة الفنيّة العربيّة، ورسخت في ذاكرة الجمهور.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .