دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 13/11/2019 م , الساعة 12:18 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

خلال النسخة السابعة من مهرجان «أجيال السينمائي»

برنامج الأفلام القصيرة يقدم 32 عملاً ملهماً

البرنامج يضم 5 أعمال أُنتجت بدعم من المؤسسة
برنامج الأفلام القصيرة يقدم 32 عملاً ملهماً
الدوحة - الراية:

يعرض مهرجان أجيال السينمائي في نسخته السابعة مجموعة مختارة من 32 فيلماً مؤثراً من جميع أنحاء العالم ضمن ثلاث مجموعات من الأفلام القصيرة تحت عناوين «إحساس»، و»انتصار» و»خبرة»، وذلك خلال الفترة من 18 إلى 23 نوفمبر الجاري في المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا». وفي هذا السياق قالت فاطمة حسن الرميحي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام ومديرة المهرجان: «يلتزم أجيال بإلهام الجيل القادم من رواة القصص والقادة والحالمين لاحتضان قوة حدسهم، والصمود أمام العقبات التي تواجههم وإيجاد أحلامهم. لذا يعكس برنامج الأفلام القصيرة الذي تم اختياره بعناية في أجيال، التزامنا التام بتدريب وتطوير شبابنا ليُدرك أن التغلب على صعوبات الحياة هو مرحلة أساسية من رحلة الإنسان الشخصية والإبداعيّة. وتستخدم الأفلام لغة المخيلة لبناء تجربة مشتركة تشكل رؤيتنا للعالم وتعلم أطفالنا دروساً قيّمة

قسم إحساس

ستتناول أفلام قسم «إحساس»، التي ستعرض في الساعة 12:30 مساءً يوم 23 نوفمبر في فوكس سينما، قوة الحدس في تشكيل إحساسنا بالعالم. ففيلم «نجوم جميلة» من إخراج نعيمة دي بييرو والحاج سيديبي، يجسد قيمة الصداقة وقدرتها في التغلب على مشاعر العزلة؛ فيما يتناول «الفيل الطائش» من إخراج لويس تيفرير ولوكا فيشر ورودولف جروشينزوماري جوليون وإستيل مارتينيز وبينوا بيلارد وليزا رازازومبات، قصة مالك متجر متوتر يواجه فيلاً داخل محله؛ وتدور أحداث فيلم «قنفذ»، حول إعجاب ولد صغير بعائلة من القنافذ في حديقته؛ فيما يعرض فيلم «محامل» من إخراج ظبية المهندي، الهندسة الدقيقة والحرف البديعة التي ساهمت في صناعة المراكب المتميزة في قطر؛ أما نادي «البقع الجلدية» من إخراج ميلاني لوبيز وسيمون بوكلي وماري سيسيلسكي وأليس جونت وتشان ستيفي بيانج وبياتريس فيجوير، يدور حول الصداقات التي قد تتكوّن نتيجة الاختلافات، مثل بقع لا يمكن تفسيرها؛ ويتابع «بيت بيوت» من إخراج ميار حمدان، صراع فتاة للاختيار بين الانسجام مع الفتيات القاسيات أو أن تتقبل اختلافها عنهم مع صديقتها الجديدة؛ و»الهامستر تعيس الحظ» للمخرج عبد العزيز محمد خشّابي، يتناول مغامرات «فلافي»، يروي قصة الهامستر الذي يحلم بمنزل جديد؛ ويصوّر «ابن الأرض» من كلوديو فاه، رحلة شابٍ يتحدّى إعاقته، وينطلق بخياله بعيداً نحو الفضاء؛ ويتميز «الطائرة الورقية» لمارتن سماتانا، برسوم متحرّكة جذابة عن طفل يتشارك مع جدّه أروع الأوقات باستخدام طائرة ورقية محلقة في السماء؛ وتدور أحداث قصة «طيارة ورق» للمخرجة ندى بدير، حول فتاتين صغيرتين تتحديان التقاليد في مدرسة كاثوليكية صارمة.

قسم انتصار

وتعتبر أفلام قسم انتصار، التي ستُعرض الساعة 3 بعد ظهر يوم 23 نوفمبر في فوكس سينما، بمثابة اعتراف بقدرة الناس على الانتصار على أي عقبات خلال سعيهم لتحقيق أحلامهم. ومن الأفلام التي ستعرض خلال البرنامج فيلم «ليلى» للمخرجة سيلين قطران، ويروي مغامرات اللاجئة ليلى التي تبلغ من العمر 60 عامًا، والتي تلتقي بصبي صغير وتتعلم كيفية استخدام لوح التزلج؛ كما يستكشف فيلم «شباب» لفريدة زهران، الحدود والصعوبات التي تنشأ عندما يتم دفعنا لإعادة تقييم حدودنا الشخصيّة؛ ويتناول «درجة الحرارة 6» من إخراج مايا آفرون، ومايلين كومينوتي، وماريون كوديرت، وسيكستين دانو، قصة دايان التي تعيش مع عائلتها ثم سرعان ما نكتشف مشكلة السقف الذي يعاني من التسريب والذي يرمز لمشاكل أكبر وأخطر؛ وفي «إجرين مارادونا» للمخرج فراس خوري، يبحث صبيان عن آخر ملصق ينقصهما في ألبوم ملصقات كأس العالم؛ ويسرد «إسبيرانزا» لسيسيل روسيت وجيان باتورل وبنجامين سيريرو، رحلة أم وابنتها من أنغولا إلى فرنسا وبداية حياتهما الجديدة؛ ويرصد «ملجأ» لمهى الصّيد، الرابط القوي الذي يجمع اثنين من المقيمين الفلسطينيين بوطنهما، أما «قابل للكسر» من إخراج خلود العلي، فيتناول قصة فتاة مصنوعة من السيراميك ومغامرتها الخطيرة في رحلة التجديد واكتشاف الذات.

قسم خبرة

ويعرض قسم خبرة، الذي سيتم عرضه في الساعة 9 مساءً يوم 22 نوفمبر في فوكس سينما، القيمة العالية للدروس التي يمكن تعلمها في الحياة، حتى في الأوقات الصعبة. ومن الأفلام التي ستُعرض «شارع باتيسيون» للمخرج ثاناسيس نيوفوتيستوس، الذي تدور أحداثه حول الصبي «يانّي» الذي كانت والدته في طريقها لأحد المسارح لإجراء اختبارات الأداء لتأدية شخصية فيولا، إلا أنها تكتشف أن ابنها تُرك وحيداً في المنزل؛ وفي «أجواء» للمخرج وسام الجعفري، يحاول موسيقيان واعدان، التأقلم مع الأصوات الطبيعيّة في محيطهما ويحولانها إلى موسيقى تأسر الحواس؛ و»من أجل يوسف» للمخرج يوسف البقشي، حيث تبرز قوة الخيال عندما يبدأ يوسف الصغير في تخيّل الأحداث في فيلم رعب كان يشاهده وكأنه يمر بها بالفعل؛ و»الخمار الأسود» للجوهرة آل ثاني وهو قصة سيدة تخاطر بحياتها في سبيل حريتها؛ وفي «نهاية الطريق» لأحمد الشريف، يسرد كفاح أب يحاول جاهداً العودة للمنزل في الوقت المناسب بعد يومٍ طويل من العمل ليحتفل بعيد ميلاد ابنته ثم يجد نفسه أمام اختيار صعب بين إنسانيته وأبوّته.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .