دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
برشلونة يُطلق منصة «BARCA TV» | عمّال المونديال يحظون برعاية صحيّة فائقة | الإعلان عن جاهزية ثالث ملاعبنا المونديالية | عودة النشاط الرياضي الأردني | 25 جولة تفتيشيّة على الأغذية بالشمال | حملة لإزالة السيارات والمعدّات المُهملة ببلدية الشمال | إغلاق قسم الأسنان بمركز الخليج الغربي للصيانة | مؤسسة قطر تنظم ندوة دوليّة حول مستقبل التنوّع البيولوجي | 30 مليون مستفيد من مساعدات الهلال الأحمر | 18 مليون مُستفيد من خدمات قطر الخيرية بالعالم | إفريقيا توفر معدات فحص للكشف عن كورونا تكفي ستة أشهر | القطرية تستأنف رحلاتها إلى 8 وجهات | إسبانيا تفتح الحدود مع البرتغال وفرنسا | تركيا تستأنف الرحلات الجويّة ل 40 بلداً | صحيفة إيطالية: اليمن منهك ولا موارد له لاحتواء الفيروس | أوكرانيا تعزّز السياحة مع أستراليا والدول العربيّة | تونس تعود إلى الحياة الطبيعية عقب أزمة كورونا | الصومال تستأنف الرحلات الجويّة | 6,6 مليون مصاب بكورونا عالمياً بينهم 1,9 مليون بأمريكا | الأردن يُعيد تشغيل الطيران الداخلي اليوم | اتفاق روسي تركي على تطوير لقاحات ضد كورونا | تعهّدات بـ 8,8 مليار دولار خلال قمة اللقاح العالمية | الدعاء من أعظم العبادات لرفع البلاء | فيندهورست يستثمر في هيرتا برلين | انتقاد للاعبي دورتموند | مونشنجلادباخ يمدد عقده مع فيندت | فاماليكاو يسقط بورتو | اللعب بدون جمهور أمر غريب | مُبادرات لدعم 8 قطاعات اقتصادية حيوية | طرابزون سبور يلجأ إلى المحكمة | 4.3 مليار ريال فائض الميزان التجاري | توتنهام يقترض 175 مليون جنيه إسترليني! | افتتاح سوق أم صلال المركزي قريباً | تحد جديد في البوندزليجا | البورصة خضراء.. والمكاسب 2.2 مليار ريال | فاجنر يدخل بشالكه النفق المظلم ! | الدوري الأمريكي ينطلق في يوليو | استخدام 5 تبديلات في البريميرليج | دعم الأندية النيوزيلندية | الدحيل جاهز لحسم الدوري | ميلان يترقب حالة إبرا | قطر تتصدى لإنقاذ دوري أبطال آسيا | استئناف تدريبات أندية اسكتلندا | الغرافة يستقر على ترتيبات «معسكر الدوري» | البوسنة لن تنسى موقف قطر | الخور يستعد لانتخاب مجلس جديد | سؤالان غامضان في اختبار الأحياء | ورشة عمل لـ FIFA حول القوانين الجديدة | 6 إصابات جديدة بكورونا في الضفة وغزة | قطر تكافح الوباء لمصلحة البشرية جمعاء | شفاء 1926 شخصاً من كورونا | حفظ 70% من النباتات المحلية بالبنك الوراثي | صاحب السمو : 20 مليون دولار لدعم التحالف العالمي للقاحات
آخر تحديث: السبت 9/11/2019 م , الساعة 12:16 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : منوعات : صفحات منوعة :

صحتك مع البحر

صحتك مع البحر

بقلم - خولة عبدالله البحر

 لايستطيع أحد أن ينكر أن كل مادة غذائية لها فوائدها ويحتاجها جسم الفرد والإكثار منها يضر، ومن الأطعمة التي تحير الناس في فوائدها ومضارها تلك البلورات البيضاء اللامعة التي يطلق عليها اسم الملح والسكر.

الملح والسكر مادتان أساسيتان للحياة لا يُستغنى عنهما أبداً ولا تطيب الحياة والصحة بدونهما، ومفهوم اعتبارهما سموم البدن راجع إلى ارتباطهما الوثيق بمرضين خطيرين هما السكري وضغط الدم، وأنا لا أتفق مع تسميتهما بسموم البدن لأن السم عادة يكون خطيراً ومميتاً، أما في السكر والملح فإن نقصهما في الجسم يؤدي إلى مرض وارتفاعهما يؤدي إلى مرض فيجب الاعتدال ومعرفة الكمية المطلوبة.

الملح ما بين الفوائد والأضرار

فمكونات الملح الصوديوم والكلوريد وهو من المواد الغذائية الهامة للصحة وباستخدامه مع البوتاسيوم تظهر فوائدها أكثر وأكثر لأن هذه المواد مجتمعة مع بعض تعمل بمثابة منظم رئيسيٍّ لتوازن الماء بجسم الإنسان لكن الإكثار منه يضر بالصحة وخاصة مرضى السكر. ومن أضراره أيضاً الإصابة بضغط الدم المرتفع والذي بدوره يسبب أمراض القلب والدخول في حلقة مفرغة لا مفر منها من الأمراض.

استخدام الإنسان للملح يعود إلى أزمنة بعيدة جداً كان الملح ثميناً جداً عند الإغريق والرومان والمصريين القدماء وغالباً ما يضاف الملح للمواد الغذائية لحفظها.

أنواع الملح:

١- الملح المكرر

٢- ملح البحر

فوائد الملح:

١- مساعدة أجهزة الجسم الحيوية على القيام بوظائفها والمعدل الذي يوصى بتناوله بشكل يومي هو ٣-٧ جرامات.

٢- الملح يساعد العضلات والأعصاب على العمل بكفاءة.

٣- احتواء الجسم على معدلات آمنة من الملح يحافظ على اتزان السوائل في الجسم.

نعود لموضوعنا من البداية ونتحدث عن السكر، يبدو أن براعم التذوق لدى الجميع هذه الأيام تميل إلى الأطعمة المحلاة، من الطبيعي أن يشعر معظم الناس برغبة كبيرة في تناول أطعمه محلاة في أوقات مختلفة من اليوم. ويمكن أن تشتد هذه الرغبة إذا كنا تحت ضغط شديد، تعرفون أن أسوأ أنواع السكر هو السكر المكرر فحتى بدائل السكر التي يطلق عليها طبيعية مثل العسل والسكر الخام والعسل الأسود يمكن أن تصبح ضارة بالصحة إذا تم تناولها بكميات كبيرة حيث يؤدي ذلك إلى ارتفاع مستويات الإنسولين، وارتفاع مستوى الإنسولين بهذه الطريقة سوف يوجه الجسم هرمونياً إلى تحويل السكر إلى دهون، يوجد نوع من السكر يُسمى السكر الكحولي يُستخرج من جزيئات السكر ولكن يُعتبر كُحُولاً من الناحية الكيميائية لكن ليس له تأثير مسكر كالكحول.

ومن أنواعه سكر الستيفيا وهي عشبة آمنة وخالية من السعرات الحرارية وهو نبات ينمو في أمريكا الجنوبية.. فوائد هذا السكر:

١- طبيعي ١٠٠٪

٢- مناسب لاستخدامه في برامج إنقاص الوزن.

٣- مناسب للجميع بمن فيهم مرضى السكر والأطفال.

ودمتم لي سالمين.

خبيرة صحة عامة وأخصائية تغذية رياضية

[email protected]

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .