دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 16/6/2019 م , الساعة 3:13 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : منوعات : ثقافة وأدب :

ينظمها مركز شؤون المسرح لمدة ثلاثة أشهر

ورشة للكتابة المسرحية لأكثر من 20 طالباً وطالبة

ورشة للكتابة المسرحية لأكثر من 20 طالباً وطالبة

كتب- مصطفى عبد المنعم:

تنطلق اليوم بمسرح قطر الوطنيّ فعاليات ورشة الكتابة المسرحية التي ينظّمها مركز شؤون المسرح التابع لوزارة الثقافة والرياضة ضمن برنامج خاصّ للدورات التدريبية والورش العملية يستهدف طلاب الجامعة بشكل خاصّ، وذلك في إطار حرص المركز على التهيئة لمهرجان المسرح الجامعي الثاني قبل إطلاقه العام المُقبل، وستضمّ الورشة ما يزيد على 20 طالباً وطالبة من المرحلة الجامعية وسيقدم الورشة الكاتب المسرحي الجزائري يوسف بعلوج.

ومن جانبه، قال الفنان جاسم الأنصاري رئيس مهرجان المسرح الجامعي ومسؤول المسرح الموازي بمركز شؤون المسرح أن البرنامج الذي وضعناه يهدف لتمكين الشباب من المعرفة بكافة أشكالها حول العمل المسرحي، مُؤكداً أنهم يستهدفون طلاب الجامعات، وهم الفئة التي تحتاج إلى صقل مهاراتهم خاصة أن فئة كبيرة منهم لديهم دراية بالكتابة كواحدة من أدوات البحث العلمي والفني وينقصهم فقط التوجيه والإرشاد وتنمية الذائقة لديهم.

وأشار الأنصاري إلى أنّ ورشة الكتابة المسرحية ستعمل على تشغيل الخيال الإبداعي لدى المُنتسبين لها، لافتاً إلى أن أهمّ المعايير الواجب توافرها في أي كاتب هي أن يكون لديه موهبة وخيال، والموهبة موجودة لدى كثيرين ونحن من خلال هذه الورشة التي سيقدمها متخصص في هذا المجال سيتم العمل خلالها على تنمية الجانب التخيلي لدى الشباب وصقل مواهبهم من الجانب الإبداعي.

وقال مسؤول المسرح الموازي بالمركز إنّ الورش التي نعتزم تقديمها لطلاب الجامعة في مجالات متنوّعة تحتوي على جانب نظري وآخر عملي ويشرف على كل عناصرها أساتذة متخصصون، هدفُهم الأول تمكينُ الشباب من أدوات العمل المسرحي، لافتاً إلى أن الكتابة من أهم أدوات العمل المسرحي، لذلك كانت البداية منها، مُبيناً أنهم يحرصون على تطوير مُستوى الشباب في كافة الأمور الفنية ليكون لديهم أدوات تفيدهم سواء خلال المشاركة في مهرجان المسرح الجامعي أو في أية مُشاركات مسرحية شبابية أو حتى عندما يصلون إلى مسرح الكبار، مؤكداً أن هذه الورش ستفيدهم بشكل عام، كما أنها ستفيدنا نحن من ناحية اكتشاف الطاقات والمواهب الإبداعية الجديدة.

وأكّد الفنان جاسم الأنصاري أنّ ورشة الكتابة المسرحية ستستمر لمدة ثلاثة أشهر على أن يكون الشهر الأوّل نظرياً والشهران الثاني والثالث من أجل العملي والتطبيقي، بحيث يكون هناك عمل مسرحي يتمّ تقديمه في ختام الورشة كنتاج عملي على ما تمّ تحصيله خلال فترة الدراسة، لافتاً إلى أنّهم لا يريدون فقط تقديم ورشة عمل أو دورة ومنح المنتسبين لها شهادات مُشاركة فقط، وإنما يحرصون على رفد الساحة الفنية بعناصر إبداعية جديدة حتى تستمرّ الحركة الفنية ويتواصل عطاؤها، وكشف على أن الورشة الجديدة شهدت إقبالاً كبيراً من الطلاب وبخاصة من العنصر النسائي، حيث وضح أنهن يفضلن الكتابة المسرحية كواحدة من أشكال الفعل الفني، وهو ما يبشّر بالخير ويضعنا أمام مسؤولية تجاه أبنائنا الطلاب الذين سيكونون كتّاب المُستقبل، إن شاء الله.

برنامج الورشة

بدوره، أوضح مدير الورشة الكاتب المسرحي يوسف بعلوج أنه قد تم إعداد برنامج يركّز على تقنيات الكتابة المسرحية مروراً بكل مراحلها بدءاً من الفكرة ووصولاً إلى الانتهاء من نسخة النصّ الأولى، وأكّد على أن اهتمامه الأول خلال هذه الورشة التي تهتم بتنمية موهبة الكتابة لدى طلاب الجامعات، ينصبّ على خلق حالة من التحول في النظرة إلى التأليف المسرحي، والتعامل معه على إنه حرفة، يمكن للكاتب إذا ما امتلك أدواتها أن يصنع نصاً محكم البناء، ونوّه إلى أن الكتابة المسرحية هي عملية تقنية تقع في المُنتصف بين الأدب والفن، والأمر يترتب على مدى الوعي بالأدوات ما ينعكس على الناتج النهائي، وأبرز بعلوج أن الطلاب سيأتون لديهم نظرة مسبقة ومحددة عن المسرح، والورشة تهدف لوضعهم على بداية الطريق بعد تصحيح المفاهيم التي قد تكون مغلوطة لدى البعض. وحول المُنتظر تحقيقه في نهاية الدورة، أكّد مدير الورشة على أن أي دورة مماثلة مرتبطة بمدى التزام الطلاب وقدرتهم على الاندماج في طرق التنفيذ، علماً أنه سيتمّ السعي خلال المحاضرات إلى خلق حالة وعي بكافة الأدوات ودفعهم لاستخدام ما يرونه مناسباً منها دون أن يتمّ التقيّد بقواعد مُعلبة وثابتة، مع مراعاة الخروج بنتيجة تضمن الحدّ المطلوب من البناء الدرامي المحكم والقدرة على تطوير الشخصيات، بما يخدم هذا البناء، مع إلقاء الضوء على طريقة تركيب النصّ، علماً أن كل ذلك سيحدث وفق آلية مُحددة سلفاً تهدف للإسهام في صنع جيل جديد من الكتّاب بإثراء مواهب طلاب الجامعات في الكتابة، على أن يتمّ العمل في هذا المجال وَفق منهج به الحدّ الأدنى من مُستويات المعرفة بالمسرح، كما أكّد بعلوج على أنّ الورشة لن تعمل على صنع كتّاب كبار، لكنها على الأقلّ ستضمن المُساهمة في إعادة تكوين المُبتدئين في مجال المسرح من حيث القدرة على التعامل مع النصّ سواء بكتابته أو قراءته بالشكل الصحيح.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .