دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 24/9/2019 م , الساعة 12:45 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

انطلاق الفعاليات بمشاركة شبابية واسعة

الملتقى الجامعي يستقطب المواهب الإعلامية

توبا جيرين: للشباب دور هام في تحقيق نهضة المجتمعات
الفياض: الملتقى منصة حية للأفكار والإبداعات
الملتقى الجامعي يستقطب المواهب الإعلامية
 

كتب- مصطفى عبدالمنعم:

انطلقت مساء أمس فعاليات المُلتقى الجامعي الإعلاميّ الأوّل الذي ينظّمه المركز الإعلاميّ للشباب التابع لوزارة الثقافة والرياضة خلال الفترة من 23 إلى 25 سبتمبر الجاري، في الجهة الجنوبية بالمؤسّسة العامة للحي الثقافي كتارا، والذي يهدف إلى جمع المؤسّسات الإعلامية المحلية وعددٍ من المؤسسات الدولية لتعريف المُجتمع بشكل عام والشباب الجامعيّ، إضافة إلى طلاب المدارس الثانوية، بهذه المؤسّسات وخدماتها وبرامجها، فضلًا عن استقطاب المؤسّسات الإعلامية للمشاريع الشبابية المُتميّزة في المُلتقى والعمل على تبادل الخبرات والمعرفة وتشجيع الشباب على الانخراط في المجال الإعلاميّ والإعلام الجديد بمنصّاته المُختلفة، فضلًا عن دعم وتطوير الحركة الإعلاميّة بالدولة.

وانطلق المُلتقى وسط حضورٍ لافتٍ من الشباب والإعلاميّين ومشاهير مواقع التواصل الاجتماعيّ، وقدّم الحفل طالب وطالبة من خرّيجي النسخة الثانية من برنامج إعلامي المُستقبل الذي يُشرف عليه المركز الإعلامي للشباب، كما تمّ عرض فيلم تعريفي عن المركز وأهدافه التي تتمثّل في العمل على تأطير المواهب الإعلامية الشابة ورعايتها وتنمية مواهبها وتطويرها وتثقيفها على أسس علميّة في مجال الإعلام، وإطلاع الشباب القطري على أشكالِ ومستجداتِ الإعلام، وكيفية الاستفادة منه، وبخاصة الإعلام الجديد، وتوعية الشباب بأهمّية الإعلام في خدمة المُجتمع، إضافة إلى التدريب على سبل استخدام وسائل الإعلام لنشر ثقافة وعادات وتقاليد وقيم المجتمع القطري. فضلًا عن فيلم تعريفي بمُنتدى شباب التعاون الإسلامي، ومشهد تمثيلي مسرحي لإحدى حلقات (ركز شوي)، وهي عبارةٌ عن عرض كوميدي مباشر أمام الجمهور، تحت مظلّة المركز الإعلامي للشباب، وتمّ خلاله الحديث عن أخلاقيات القيادة الآمنة وتحقيق السيولة المرورية بطريقة كوميديّة وتفاعل معه الجمهور كثيرًا.

تعزيز القدرات

وفي كلمة للسيدة توبا جيرين مشرفة البرامج الدولية بمُنتدى شباب التعاون الإسلامي أكّدت فيها على أهمية دور الإعلام في تعزيز قدرة الشباب الإسلامي وإسهامه في تحقيق نهضة المجتمعات الإسلامية، مُشيرة إلى أن المنتدى الذي يعبّر عن أكثر من 500 ألف شاب في دول منظمة التعاون الإسلامي يعمل على تعزيز الشراكات التي تطوّر المهارات الإعلامية للشباب، مشيدةً بدور وزارة الثقافة والرياضة في دولة قطر على استنهاضها الهمم الشبابية في عصر التحديات المُختلفة، والتي تأتي في أهميتها وسائل الإعلام الحديثة التي تحتاج إلى مهارات اتصالية وكفاءات متخصصة. وقام الحضور وضيوف الملتقى بجولة اطّلعوا خلالها على أجنحة الجهات المُشاركة وأبرزها، تلفزيون الجزيرة، تلفزيون الريان، وكالة الأنباء القطرية، جامعة قطر، جامعة الشرق الأدنى، نديب قطر، جريدة الشرق، دوحة 360، مرصد قطر، وعدد من المبادرات الإعلامية الشبابية مثل قطر نتورك، عيني قطر.

حاضنة تفاعلية

وقال الدكتور حمد الفياض المدير التنفيذي للمركز الإعلامي للشباب إن المُلتقى الجامعي الإعلامي الأوّل هو من المبادرات المُتميزة للمركز التي تهدف لتوفير حاضنة تفاعلية، ومنصّة حيّة لأفكار وإبداعات الشباب، مُشيرًا إلى أن الملتقى يُقام تحت شعار »فضاء آمن« وذلك انسجامًا مع دعوة الأمم المتحدة التي أطلقتها في اليوم الدولي للشباب لعام 2018، حيث لدينا إدراك تام انطلاقًا من أهداف المركز في توفير مساحات مأمونة للشباب، حيث يمكنهم الاجتماع، والمشاركة في أنشطة تتعلّق باحتياجاتهم ومصالحهم المتنوّعة، فضلًا عن المشاركة في عمليات صنع القرار والتعبير عن أنفسهم بحرية. وأوضح أن المُلتقى يُقام بالتعاون بالتعاون والشراكة مع العديد من المؤسّسات، أبرزها كتارا وعددٌ من الجامعات، وعددٌ من المراكز الشبابية التابعة لوزارة الثقافة والرياضة مثل المركز الشبابي للهوايات، ومركز قطر التطوعي، فضلًا عن السفارات الأجنبية بالدولة، ومُشاركة غالبية المؤسسات الإعلامية المرئية والمسموعة والمقروءة، والمكتوبة، حيث تمّ تخصيص أجنحة لكل جهة تقدّم من خلالها معلوماتٍ لجمهور الملتقى، بالإضافة إلى الورش التفاعلية التي تقدّمها المؤسسات بهدف التدريب الإعلامي للجمهور. وأضاف إن المُلتقى يُتيح للمُشاركين التعرّف على فرص العمل في مجال الإعلام بالدولة، وكذلك فرص التعلّم والتدريب التي توفرها الدولة للراغبين في الانطلاق في هذا المجال، مُنوّهًا بأنّ المُلتقى يستقطب عددًا من الخبراء في مجال الإعلام والأكاديميين عربيًا ودوليًا، حيث يشارك خبراء من الكويت وسلطنة عُمان، فضلًا عن مشاركات لعددٍ من المؤسسات الدولية، من أبرزها المركز الدولي للصحفيين، وشركة مايكروسوفت ومنتدى عرب نت، ومقرّه بيروت، ويعنى بمجال الإنترنت والقطاعات الإبداعية الرقمية.

إعلامي المستقبل

وقال الفياض إنّ المركز الإعلاميّ للشباب لديه قاعدة بيانات من خلال عددٍ من الفعاليات التي تمّت إقامتها بالفعل مثل «إعلامي المستقبل»، ومبادرة دروب إعلاميّة، وغيرها، ومع ذلك هذا المُلتقى يشكّل نواة جديدة لكل الشباب الجامعي وغيره للانضمام بمشاريعهم ومبادراتهم وأفكارهم الإعلامية، فالملتقى يُعتبر منصّة للتدريب والأفكار والتحاور بين الجميع، مُؤكّدًا أن المركز على استعداد لدعم المُبادرات الإعلامية المتميزة، ومُؤكّدًا حرص المركز على تأكيد التزام الشباب القطري، ووَفق الحرية الممنوحة لهم في ممارسة العمل الإعلامي، وإنه في الوقت ذاته يرسخ الالتزام بقيم ومواثيق العمل الإعلاميّ وكذلك الحفاظ على العادات والتقاليد في المجتمع القطريّ. وأشار إلى أنّ المُلتقى خلال أيام انعقاده يعمل على فترتَين صباحية ومسائية، حيث تخصص الفترة الصباحية للزيارات وتعريف الجمهور بالمؤسّسات المشاركة، بينما تتضمن الفترة المسائية عددًا من الورش التفاعلية التي يقدّمها أكاديميون وخبراء في مجال الإعلام، من بينها: دور المهارات الشخصية والخبرات الوظيفية في دعم المؤسّسات الإعلامية، تجارب واقعية في مجال الإعلام، يقدّمها كل من طلال الرواحي من سلطنة عُمان، وتامر المسحال من فلسطين، ويوسف حسين (جو شو) من مصر، وورشة دور المهارات الشخصية والخبرات الوظيفية في دعم المؤسّسات الإعلامية يقدّمها الإعلامي عيد بن عبيد الرشيدي من الكويت. جدير بالذكر أنّ المُلتقى يسلّط الضوء على توفير الفضاء الآمن في مجال التعبير وحرية الرأي عبر المنصات الإلكترونية، والوسائط الإعلامية الجديدة، وهو ما يمكّن الشباب من التعبير عن أنفسهم وقضاياهم بحرية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .