دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 25/9/2019 م , الساعة 2:30 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

في ثاني أيام الملتقى الجامعي الإعلامي الأول

نجوم الإعلام العربي ينقلون تجاربهم للشباب

نجوم الإعلام العربي ينقلون تجاربهم للشباب

الدوحة - الراية :

 شهد اليوم الثاني للملتقى الجامعي الأول العديد من الفعاليات الهامة، حيث تحدّث للشباب والحضور نخبة من أبرز الإعلاميين في قطر والوطن العربي وعرضوا تجاربهم الإعلامية أمام الحضور، ومن أبرز المتحدّثين الإعلامي يوسف حسين «جو شو» من تلفزيون العربي وتامر المسحال من قناة الجزيرة، وعلا الفارس من قناة الجزيرة، وطلال الرواحي من سلطنة عمان، عيد الرشيدي من دولة الكويت، خديجة بوحليقة وناصر المغيصيب، كما تمّ عرض عدد من المبادرات الشبابيّة التي يرعاها المركز الإعلامي للشباب.

إعلام هادف

بينما استعرض الإعلامي يوسف حسين «جو شو» أمام الجمهور بداياته مع الإعلام وكيف انطلق إلى عالم الميديا، لافتاً إلى أن تجربته الشخصية مليئة بالمتغيّرات وفيها العديد من الإيجابيات والسلبيات وهو يحرص قدر المستطاع على تفادي السلبيات والتركيز على كل ما هو إيجابي، وطالب الشباب بضرورة الاشتغال على تطوير الذات مهنياً والتفريق بين الحياة الشخصية والنقد السياسي، وأكد أن الرسالة الأساسية للإعلام أن يشكل وجهة نظر حيادية دون انحياز لطرف على حساب آخر، ونوّه إلى أن المتلقى بات لديه القدرة على فرز الجيّد من الرديء في الإعلام ومن لم يقدم إعلاماً هادفاً ومحترماً فسينتهي قريباً وسيتجاهله الجمهور.

أما الإعلامي تامر الالمسحال، فكان الضيف الثاني على الملتقى ليلة أمس وقدّم تعريفاً عن برنامج «ما خفي أعظم» قائلاً، إنه عمل «إعلامي تحقيقي»، وهو مجهود متكامل لفريق عمل يتوّج هذا المجهود، كما تحدّث عن بعض التحديات التي تواجه الإعلاميين في مثل هذه البرامج، سواء التخويف أو غير ذلك.

وأضاف: أنا أقف في المكان الذي أدافع فيه عن الإنسان المظلوم، لافتاً إلى أنه في بعض الحلقات يتم بث الحلقة أكثر من مرة من أجل جزئيات تبدو بسيطة لكنها مهمّة.

كما حكى عن حادثة وقعت له رفقة طاقم البرنامج في بريطانيا بناءً على دعوى كيدية من سفارة البحرين في بريطانيا وتمّ توقيفهم، وأمدّوا رجال الأمن والشرطة بوثائقهم الثبوتية، وتبين لهم أنهم يشتغلون في الوضوح وبشكل قانوني غير مريب، مؤكداً أن أفضل مواجهة للتهديد هو المواجهة بالحقيقة، كما تحدّث تامر عن بداياته في غزة حيث عاش فيها قمة الألم وقمة الأمل.

أمانة الكلمة

الإعلامية والفنانة علا الفارس تحدثت عن الصفات الواجب توافرها لدى الإعلامي وأرجعت سر تميّزها إلى ثقة الناس ومحبتهم. وقالت: لمّا كنت على مقاعد الدراسة، كان حلمي هو القانون والإعلام، وهما وجهان لعملة واحدة، فكلاهما يعتمد على الكلمة، موضحة أن الكلمة قد تعلي بالشخص كما قد تسقطه، لذلك علينا أن نحافظ على أمانة الكلمة.

وأضافت: سعيت للمجال الإعلامي، وكان لدي الإيمان والرغبة، وحافظت على دراستي في القانون وعيني على الإعلام.

وتوجهت بنصيحتها للشباب أن يسائلوا أنفسهم، ماذا يريدون، وتحديد مسار حياتهم في سن مبكرة، وهل يملكون الرغبة والقدرة.. وأضافت: آمن بنفسك، وصدّق نفسك.

وأشارت إلى أن ولوج الاشتغال في الجزيرة كان قراراً صعباً، وكيف أنها تحفّظت على عرض قُدّم لها قبل ثماني سنوات، حيث كانت ترى أنها ينبغي أن تطوّر من نفسها وذاتها كثيراً لتكون في مستوى المسؤولية.

وقالت الفارس إننا نعيش في الوقت الراهن أزمة أخلاق، معربة عن أسفها للتراشق بين الإعلاميين على منصات التواصل الاجتماعي.

أداة تطوير

وتحدث الإعلامي طلال الرواحي من سلطنة عمان عن أهمية دور الإعلامي بحيث يصبح أداة لتطوير المجتمعات، ونصح بضرورة تقديم نماذج ناجحة للجمهور لتحثهم على الإبداع والتقدّم، مؤكداً أن الإعلام من أهم وسائل التواصل بين الثقافات والشعوب خاصة إذا كان الإعلامي صادقاً ومقنعاً ومتمكناً من أدواته، فبالتأكيد سيحظى بثقة المتلقي، وضرب الرواحي مثلاً بالإعلام القطري خلال أزمة الحصار، حيث أكد أنه بشكل شخصي استفاد كثيراً من الإعلام القطري، حيث تعلم الاتزان والحكمة وضرورة اختيار التوقيت المناسب للإعلامي حتى يتحدث وفيما يتحدث.

العنابي.. أنت قدها

من ناحية أخرى تمّ خلال فعاليات أمس تدشين الشعار الجديد لمبادرة العنابي أنت قدها وهي إحدى المبادرات التي يحتضنها المركز الإعلامي للشباب والتي تأسست في عام 2014 والتي تضم فريقاً إعلامياً متخصصاً سيكون سفير قطر في كأس العالم 2022 الذي تستضيفه قطر، والتركيز على إبراز أخبار المنتخب القطري وتغطيتها للجمهور الذي يزور قطر. وقال محمد المهندي - مؤسس المبادرة: تمّ تأسيس مبادرة العنابي أنت قدها Q في عام 2014، إذ أنها مبادرة شبابية مجتمعية تركز على الإعلام الرياضي بشكل أساسي، ورؤيتها «منارة لمجتمع رياضي ذي أخلاق حميدة يشجع بوطنية متماسكة»، وللمبادرة أربع قيم أساسية هي الوعي، والانتماء، والمساواة، والأخلاق الحميدة.

عيني قطر

كما تحدّثت سمر عبد الرحمن مديرة مبادرة عيني قطر نيابة عن فريق المبادرة وقالت إن المبادرة تقوم على تشجيع الفتيات في قطر على التصوير الضوئي الهادف والذكي بطريقة احترافيّة حيث تسعى المبادرة إلى إبراز الفعاليات والمعارف الثقافيّة والسياحية في دولة قطر، وتهدف إلى استقطاب الفتيات في الفئة العمرية بين 15 حتى 35 لتطوير وتنمية مهاراتهن وتدريبهن على استخدام البرامج والتطبيقات الذكيّة التي تشمل برامج التصوير والمونتاج دون الحاجة إلى استخدام الكاميرات الاحترافيّة، وتسعى المبادرة لتأسيس جيل واعٍ قادر على توظيف التكنولوجيا لخدمة الوطن. من جانبه علق الفنان والإعلامي عبد الله الهيل الذي يشارك في الملتقى الإعلامي الجامعي الأول مع فريق إذاعة حبايب اف ام ويؤكد أن مثل هذه التجمعات والملتقيات تنعكس إيجاباً على كل من يشارك فيها سواء الإعلاميين أو المحترفين.    

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .