دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
التصرفات الفردية الخاطئة عواقبها وخيمة | «في حب الوطن».. ترانيم بحرية للتوعية ضد كورونا | شعبان شهر الاستعداد لاستقبال رمضان | «الحصار وباء».. حملة دولية إنسانية دعماً لغزة | حماس ترفض أي مُقايضة مع إسرائيل بشأن احتياجات مواجهة كورونا | أمريكا تجلي مئات البحارة من حاملة طائرات | بريطانيا: 569 وفاة بكورونا خلال يوم | كورونا يصيب مليون شخص ويحصد أرواح 50 ألفاً | روحاني يرجح استمرار تفشّي كورونا حتى نهاية العام | الكويت تسجل 25 إصابة بكورونا و57 حالة شفاء بسلطنة عمان | اكتمال عقد المشاركين في السباق الإلكتروني | تأجيل الألعاب العالمية حتى 2022 | الشمال يواصل التدريبات وفقاً للتعليمات | خُطة جديدة لتدريبات الحكام | مد مهلة طلب استضافة كأس آسيا 2027 | نجوم الدحيل يشاركون في التوعية | إنفانتينو: كرة القدم ستختلف تماماً بعد كورونا | تأجيل يورو 2021 للسيدات | برنت يقترب من 33 دولاراً للبرميل | أول عملية تنظيف لهيكل سفينة في رأس لفان | هيئة المناطق تشارك باليوم العالمي للتوحد | كهرماء تحتفل باليوم العالمي للتوعية بمرض التوحد | ارتفاع قوي للبورصة.. والمكاسب 16.7 مليار ريال | إنجاز قياسي جديد لموانئ قطر | الميرة تستخدم فرع معيذر للطلبات الإلكترونية | وزارة التجارة: توزيع كمامات ومعقمات على المواطنين بفروع الميرة | الكويت تقترح إنشاء شبكة أمن غذائي موحّدة | تدابير لضمان تدفق السلع الغذائية والدوائية | إلزام الشركات بتقليل التجمعات في سكن العمال | افتتاح ساحة مواشي المزروعة المطورة الشهر المقبل | رسالة توعوية لذوي التوحد حول كورونا | المباني الحكومية تتزين باللون الأزرق | إشادة أوروبية بجهود قطر البناءة في مكافحة كورونا | قطر تمول تشغيل 100 كادر طبي في غزة لمواجهة كورونا | 75 % من طلابنا بالخارج عادوا إلى قطر | الأعلى للقضاء يطلق خدمة المحاكمات عن بُعد | الراية تنشر سياسة تقييم الطلبة عبر نظام التعلّم عن بُعد | نائب رئيس الوزراء ومفوض شؤون اللاجئين يبحثان سبل الحد من كورونا | رئيس الوزراء يترأس الاجتماع الثالث للجنة العليا لإدارة الأزمات | صاحب السمو: قطر تدعم الشعب الليبي وتؤيد حكومة الوفاق
آخر تحديث: الاثنين 17/2/2020 م , الساعة 1:53 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : منوعات :

بعد أن تصبح استقالتهما سارية في الربيع القادم

كيف سيموّل هاري وميغان حياتهما القادمة؟

ميغان وهاري يعملان فعلياً باتجاه الاستقلال المالي بعد إعلان خُطتهما
أقالا طاقم العمل المكوّن من 15 شخصاً وأغلقا مكتبهما في قصر باكينغهام
هاري وميغان سيكونان قادرَين على العمل بعد أن تصبح الاستقالة نهائية
لا يجوز لهما القيام بأي أعمال خاصة مقابل مال قبل سريان الاستقالة
كيف سيموّل هاري وميغان حياتهما القادمة؟
   

الدوحة-الراية:

ظهر الأمير هاري وميغان ماركل وهما يترجّلان من رحلة جوية لأوّل مرّة منذ تداول خروجهما من الأسرة الملكية، وذلك أثناء نزولهما من طائرة في كندا في يوم عيد الحب. ونشرت صحيفة الديلي ميل البريطانية، صوراً للزوجَين الملكيَين وبدت عليهما علامات السعادة وهما يحملان حقائبهما بنفسهما أثناء هبوطهما في كندا بعد رحلة من الولايات المتحدة. وهبط الزوجان في مطار فيكتوريا، مع مجموعة صغيرة من رجال الأمن. واختار الزوجان رحلة تجارية هذه المرة، حيث تم انتقادهما في السابق كونهما يدافعان عن نظافة الكوكب من جهة ويستقلان خلال رحلاتهما عبر العالم طائرات خاصة «تلوّث الأجواء». وكانت الدوقة، التي سبقت زوجها في الخروج من الطائرة، ترتدي لباسًا بسيطًا وتحمل حقيبتها على كتفها. وظهر هاري بزيّ عادي، حيث كان يرتدي سترةً رماديةً وجينزًا وقبعة بيسبول. وبعيدًا عن البروتوكولات الملكية، حمل الزوجان حقائبهما بأنفسهما على متن الطائرة. وكانت ميغان تحمل حقيبة كمبيوتر محمول من الجلد الأسود، ولعلّ ذلك يعني أنها عادت مع زوجها من رحلة عمل، حيث بدأ الزوجان يعتمدان على دخلهما الخاص بعد انفصالهما عن العائلة الملكية. وبالنظر إلى ابتساماتهما وهما يسيران على طول المدرج، يبدو أن «رحلة العمل» كانت ناجحة.

وكما يبدو فإنّ ميغان والأمير هاري، يعملان بالفعل في اتجاه الاستقلال المالي بعد إعلان عن خُطتهما في يناير بالتنحي عن واجباتهما الملكية وألقابهما. وقد نشر موقع بيزنز أنسايدر الأمريكي تقريرًا قال فيه إنّ ميغان ماركل، والأمير هاري، يعملان فعليًا باتجاه الاستقلال المالي بعد إعلانهما عن خُطتهما في يناير بالتنحّي عن واجباتهما الملكية وألقابهما. وأقدم الزوجان على إقالة طاقم العمل لديهما في المملكة المتحدة المكوّن من 15 شخصًا، ويغلقان مكتبهما في قصر باكينغهام. وأكّد ممثل عن القصر أنّهما ظهرا في حدث تابع لبنك جي بي مورغان في ميامي في الأسبوع الماضي. وأفادت صحيفة ميرور البريطانية بأنّ الأمير أجرى محادثات مع مجموعة غولدمان ساكس البنكية الألمانية. لكن ليس من الواضح إذا كان دفع لهما مقابل ظهورهما أم لا. وإذا اضطلع الزوجان بأيّ أعمال خاصة مقابل مال قبل الاستقالة رسميًا من العائلة الملكية في الربيع، عندما يتوقّفان عن تلقّي تمويل من العامة، فإنّ هذا قد يضرّ بشروط خروجهما من العائلة المالكة. وتأتي مُعظم ثروات العائلة الملكية البريطانية من الاستثمارات والأراضي الموروثة. وتدعم أيضًا أموال دافعي الضرائب البريطانيين العائلة الملكية، عن طريق “المنحة السيادية” التي تصدرها وزارة المالية. ومن خلال اختيار الاستقلالية المالية، لن يتلقى هاري وميغان أيَّ أموال من المنحة السيادية، وسيكونان قادرين على العمل بشكل احترافي، بمجرد أن تصبح الاستقالة نهائية في هذا الربيع.

وتقدّر ثروات ميغان وهاري معًا بحوالي 30 مليون دولار. إذ تقدّر ثروة ميغان الصافية بحوالي 5 ملايين دولار من مشوارها المهني في التمثيل، ويُقدر صافي ثروة هاري بحوالي 25 مليون دولار على الأقلّ، وتتألّف من ميراثه من الأميرة ديانا، ومبلغ مالي سنوي من الأمير تشارلز. وليس معروفًا كم من هذا المال جاء من العائلة الملكية.

وبناءً على الملايين التي أنفقاها في العام الماضي فقط تجدر الإشارة هنا إلى مقدار المال الذي احتاجاه لإنفاقه على طفلتهما فقط. لقد أنفقت ميغان وهاري مئات آلاف من الجنيهات على مصاريف متعلّقة بالطفلة، حيث يمكن الإشارة إلى التكاليف التي سينفقانها إذا رُزقا بطفل آخر. قال هاري في حوار مع جين غودال لنسخة سبتمبر 2019 من مجلة فوج البريطانية، إنه فيما يتعلّق بإنجاب الأطفال، فإنه يريد “طفلَين، على الأكثر”. وأفادت الصحفية كاتي نيكول في مجلة فانتي فير الأمريكية إنّ حفل طفل ميغان في مانهاتن كلف حوالي 200 ألف دولار.

وكتبت نيكول إنّ سيرينا ويليامز هي من استضافت ودفعت تكاليف هذا الحفل، لكنه من المنطقي أن ميغان قد تريد حفلًا مساويًا في المستقبل وربما تنوي دفع التكاليف بنفسها بمجرد أن تصبح هي وهاري “مُستقلَين ماديًا” عن بقية العائلة الملكية. كما أفادت الصحفية جين ليستر في صحيفة الصن البريطانية بأنّ الدوقة أيضًا أنفقت حوالي 11 ألف دولار على العلاج بالإبر وعلى علم الأعداد في الأشهر التي تسبق مولد الطفل آرتشي.

وأضافت جين إنّ الدوق والدوقة ذهبا إلى إجازة ما قبل الولادة في هيكفيلد بليس بتكلفة 43 ألف دولار.

وهذا بغض النظر عن تكاليف التعليم، والغذاء، والملابس، بمجرد ولادة الطفل، بالإضافة إلى تكلفة المربية. يُقال إن ميغان وهاري استبدلا حوالي 3 مربيات منذ ولادة آرتشي. من الممكن أن تربح خريجات كلية نورلاند الشهيرة، التي تعلم الطامحات إلى العمل مربيات، بين 36 ألف دولار و59 ألف دولار في لندن. وعلى الأغلب فإن المربية التي تخدم العائلة الملكية قد تجني أكثر.

هذا مثالٌ بسيطٌ على نفقاتهما السابقة، فكيف ستمول ميغان وهاري حياتهما القادمة؟

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .