دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
برشلونة يُطلق منصة «BARCA TV» | عمّال المونديال يحظون برعاية صحيّة فائقة | الإعلان عن جاهزية ثالث ملاعبنا المونديالية | عودة النشاط الرياضي الأردني | 25 جولة تفتيشيّة على الأغذية بالشمال | حملة لإزالة السيارات والمعدّات المُهملة ببلدية الشمال | إغلاق قسم الأسنان بمركز الخليج الغربي للصيانة | مؤسسة قطر تنظم ندوة دوليّة حول مستقبل التنوّع البيولوجي | 30 مليون مستفيد من مساعدات الهلال الأحمر | 18 مليون مُستفيد من خدمات قطر الخيرية بالعالم | إفريقيا توفر معدات فحص للكشف عن كورونا تكفي ستة أشهر | القطرية تستأنف رحلاتها إلى 8 وجهات | إسبانيا تفتح الحدود مع البرتغال وفرنسا | تركيا تستأنف الرحلات الجويّة ل 40 بلداً | صحيفة إيطالية: اليمن منهك ولا موارد له لاحتواء الفيروس | أوكرانيا تعزّز السياحة مع أستراليا والدول العربيّة | تونس تعود إلى الحياة الطبيعية عقب أزمة كورونا | الصومال تستأنف الرحلات الجويّة | 6,6 مليون مصاب بكورونا عالمياً بينهم 1,9 مليون بأمريكا | الأردن يُعيد تشغيل الطيران الداخلي اليوم | اتفاق روسي تركي على تطوير لقاحات ضد كورونا | تعهّدات بـ 8,8 مليار دولار خلال قمة اللقاح العالمية | الدعاء من أعظم العبادات لرفع البلاء | فيندهورست يستثمر في هيرتا برلين | انتقاد للاعبي دورتموند | مونشنجلادباخ يمدد عقده مع فيندت | فاماليكاو يسقط بورتو | اللعب بدون جمهور أمر غريب | مُبادرات لدعم 8 قطاعات اقتصادية حيوية | طرابزون سبور يلجأ إلى المحكمة | 4.3 مليار ريال فائض الميزان التجاري | توتنهام يقترض 175 مليون جنيه إسترليني! | افتتاح سوق أم صلال المركزي قريباً | تحد جديد في البوندزليجا | البورصة خضراء.. والمكاسب 2.2 مليار ريال | فاجنر يدخل بشالكه النفق المظلم ! | الدوري الأمريكي ينطلق في يوليو | استخدام 5 تبديلات في البريميرليج | دعم الأندية النيوزيلندية | الدحيل جاهز لحسم الدوري | ميلان يترقب حالة إبرا | قطر تتصدى لإنقاذ دوري أبطال آسيا | استئناف تدريبات أندية اسكتلندا | الغرافة يستقر على ترتيبات «معسكر الدوري» | البوسنة لن تنسى موقف قطر | الخور يستعد لانتخاب مجلس جديد | سؤالان غامضان في اختبار الأحياء | ورشة عمل لـ FIFA حول القوانين الجديدة | 6 إصابات جديدة بكورونا في الضفة وغزة | قطر تكافح الوباء لمصلحة البشرية جمعاء | شفاء 1926 شخصاً من كورونا | حفظ 70% من النباتات المحلية بالبنك الوراثي | صاحب السمو : 20 مليون دولار لدعم التحالف العالمي للقاحات
آخر تحديث: الاثنين 20/4/2020 م , الساعة 11:15 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : منوعات : ترجمات :

بعد إيقاف عمليات العلاج المتعلقة بالخصوبة والإنجاب

كورونا يقتل طموحات بريطانيات في الانجاب

عيادات الإخصاب أوقفت خدماتها بدول عديدة ولا موعد لإعادة فتحها
نساء كثر بدأن بإجراءات الإخصاب ولكن انتشار الوباء أوقفها
كورونا يقتل طموحات بريطانيات في الانجاب
الدوحة -  الراية:

 أوقفت عيادات الإخصاب، التي تساعد في معالجة مشكلات الخصوبة والعقم، عملها لمنع انتشار فيروس كورونا ما جعل نساءً كثراً مهددات بالحرمان من الأمومة. وتقول سيان برندلو، من جنوبي إنجلترا بويست ساسكس، إنها تخشى من أن تكون أحلامها في الإنجاب تلاشت: «منذ 12 عاماً نحلم أنا وزوجي بإنجاب طفل». وسيان واحدة من كثيرات كن على وشك بدء إجراءات الإخصاب، ولكن التقييدات المفروضة حالياً بسبب الوباء المنتشر أوقفت علاج الخصوبة إلى أجل غير مسمى. ولم تنجح محاولتان سابقتان لسيان، 40 عاماً، في الإنجاب، فبدأت مع زوجها ثالث دورة من عملية تخصيب للحصول على طفل أنابيب، عندما وصلهم خبر تعليق هذه العمليات.

وأثرت الإجراءات الطبية السابقة التي مرت بها على صحتها العقلية، ثم ألقى وباء كورونا مزيداً من الضغوط على حياتهما. وتقول: «ليس لدينا أدنى فكرة عما سيحدث.. هذا أمر صعب للغاية».

وكانت عيادات الإخصاب في دول عديدة أوقفت خدماتها، وحتى الآن لا موعد لإعادة فتحها. وجاء في بيان لهيئة الإخصاب والأجنة البشرية في بريطانيا: «نتفهم أن هذا وقت عصيب للمرضى والعيادات لأن كل علاجات الخصوبة قد توقفت منذ 15 أبريل. سنبذل قصارى جهدنا لرفع هذه القيود بأسرع وقت ممكن، لكن لا يمكننا أن نحدد موعداً معيناً بسبب وباء كوفيد-19». وفي الولايات المتحدة، كررت الجمعية الأمريكية للطب التناسلي التوصيات بشأن تعليق دورات الإخصاب. وفي الهند، قال اتحاد جمعية التوليد إنه «ينبغي تأجيل كل عمليات العلاج الجديدة المتعلقة بالخصوبة والحالات المشابهة».

وبالرغم من أن المنع بدأ رسمياً في بريطانيا منتصف شهر أبريل، فإن العيادات بدأت بإلغاء المواعيد منذ منتصف مارس، وطالبت التعليمات الرسمية العيادات بعدم استقبال مرضى جدد.

وتقول سيان إنها متفهمة لأسباب تأجيل العلاج بخصوص عملية طفل الأنبوب، لكنها بقيت مفطورة القلب طوال الأسبوعين الماضيين بعد أن علمت بخبر التأجيل. وكانت سيان تأمل - قبل أن ينتشر الفيروس في بريطانيا - في أن يمنحها تجميد الأجنة شعوراً بالأمان أثناء انتظارها موعد العملية، لكنها فقدت الآن الشعور بأي أمان.

وتقول: «اعتقدت من صميم قلبي أنه لو بإمكاني الوصول للمرحلة التي يتمكنون فيها من جمع البويضات وتجميدها، فسأكون بخير. عندها لن نقلق كثيراً بسبب موضوع عمري». وتحلم سيان وزوجها بإجراء ثالث دورة من عملية تخصيب للحصول على طفل أنابيب. وهي مع ذلك لا تزال تأمل في أن يحدث علاجها في المستقبل المنظور، رغم إدراكها أن حلمها قد لا يتحقق أبداً. وتقول: «أنا مستعدة للانتظار .. إن كان الانتظار يعني أن الأمر سيحدث».

ويقول خبراء إن إيقاف علاج الخصوبة سيساعد على خفض سرعة انتشار كورونا وسيعني أن الفرق الطبية ستساعد المصابين. وهناك مرضى كثيرون بانتظار أنواع أخرى من العمليات التي أجلت.

ويقول د. ماركو غودوين، وهو مختص في الإخصاب، إنه سيكون هناك «تأثير» على بعض النساء اللاتي ينتظرن دورهن لأن نجاح العملية متوقف على العمر والتوقيت.

ويشرح قائلاً إن الإحصاءات تشير إلى أنه بدءاً من سن 34 تقل فرصة الإنجاب بنسبة 0.3 % تقريباً كل شهر، أي أن الفرصة تقل كل ستة أشهر بنسبة 2 في المئة». ويضيف: «إن بدأت امرأة في محاولة الإنجاب وفرصها لا تتجاوز 14 في المئة، فهذا يعني أنه بعد ستة أشهر ستبقى لديها فرصة احتمال نجاحها 12% فقط. ويُعد هذا انخفاضاً كبيراً وسيكون له أثر على فرص نجاح المرضى».

كما تقول جمعيات الإخصاب إنها لاحظت زيادة في عدد المتصلين للاستفسار وطلب المشورة. وتقول غويندا بيرنز، الرئيسة التنفيذية لشبكة الإخصاب في بريطانيا: «إنه لأمر محزن ومدمر للغاية عندما تحصل على علاجك بعد رحلة عاطفية طويلة، وبعدها يُقال لك إن الأمر برمته ألغي».

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .