دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
«كورونا» يؤجل بطولة يد الأندية الخليجية | دوري أبطال آسيا بدون جماهير | بن عطية وماندزوكيتش خارج حسابات الدحيل | العربي يتعاقد مع جاسم جابر حتى 2024 | عمومية ألعاب القوى تشيد بالإنجازات | المري حكماً لقمة السد والعربي | مدرب ليون يتجاهل فيروس كورونا ! | منهجية شاملة لغرس النزاهة القضائية في نفوس الطلاب | المركز الأممي سيخدم دول المنطقة | إعلان الدوحة قصة نجاح قطرية أممية | تعيين قضاة قطر وفق معايير النزاهة والعدالة | زيارة صاحب السمو تدفع التعاون مع الجزائر لمجالات أوسع | الأعلى للقضاء يدشن مدونة السلوك القضائي الجديدة | آفاق جديدة للاستثمارات القطرية في الجزائر | القضاة مطالبون بتطبيق أعلى المعايير السلوكية | تعاون مثمر بين قطر ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة | المباحثات ستسهم بقوة في تطوير التعاون مع الجزائر | القضاء رسالة سامية قبل أن يكون مهنة | صاحب السمو يعود إلى أرض الوطن | رسالة خطية من صاحب السمو إلى رئيس أذربيجان | صاحب السمو: زيارتي فرصة لدعم وتعزيز العلاقات مع تونس | صاحب السمو يغادر الجزائر
آخر تحديث: الخميس 13/2/2020 م , الساعة 11:31 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : فنون وثقافة :

ضمن منافسات بطولة القلايل للصيد التقليدي 2020

10 حبارى تمنح «شامان» صدارة المجموعة الثالثة

المعاضيد: النتائج متقاربة وفرص التأهل متاحة للجميع
10 حبارى تمنح «شامان» صدارة المجموعة الثالثة
الدوحة -  الراية :

نجح فريق «شامان» في تصدر منافسات اليوم الأول بالمجموعة الثالثة، ضمن منافسات بطولة القلايل للصيد التقليدي 2020، وذلك باصطياده 10 حبارى منحته 250 نقطة، فيما حلّ ثانياً فريق «السيلية» باصطياده 8 حبارى ب200 نقطة، بينما جاء ثالثاً فريق «العسيلة» مُحققاً 100 نقطة من اصطياد 4 حبارى، أما فريقا «الظعاين»، و»النخش» فقد اصطاد كلاً منهما 3 حبارى ب 75 نقطة في المركزين الرابع والخامس، وفي هذا السياق أشاد خالد بن محمد مبارك العلي المعاضيد رئيس اللجنة المنظمة للبطولة بقوة منافسات المجموعة الثالثة، حيث نجحت جميع الفرق في تحقيق عدد جيد من النقاط منذ اليوم الأول من المنافسات مؤكداً أن النتائج متقاربة والفرصة سانحة للجميع من أجل التأهل للنهائيات.

فكرة إبداعية

من جهة أخرى قال قائد فريق الظعاين سالم دهام سيار الكواري إن المجموعة الثالثة تضم فرقاً قوية، وصلت في النسخ السابقة من القلايل إلى المجموعة النهائية، لذلك يجب التركيز من أجل تحقيق نتائج إيجابية. مثمناً فكرة بطولة القلايل، التي يقوم عليها نخبة من الشباب القطري المبدع، داعياً الجميع أن يشاركوا ولو لنسخة واحدة من البطولة التي تُقام سنوياً، موضحاً أن فريقه يضم وجوهاً شابة، بما من شأنه أن يخلق أجواء أخوية وعائلية، حيث الصغير ينهل من خبرة الكبير، مشدداً في الآن ذاته، على أن كل من يدخل إلى القلايل، عينه على البيرق. منوهاً إلى أن الطيور التي يشارك بها الفريق كلها طيور طلع ومقناص.

حافز قوي

من جانبه قال السعودي علي مهراس علي المري عضو فريق شامان: أشارك في بطولة القلايل للمرة الثالثة، حيث شاركت أول مرة مع فريق الظعاين، والعام الماضي شاركت مع فريق العديد، وحصلنا معهم على المركز الثالث، وهذا العام بإذن الله مع فريق شامان الذي نتوقع أن يكون له بصمة قوية. وأضاف: مستعدون للمنافسة والتأهل للنهائي. مضيفاً: تابعنا المجموعتين الأولى والثانية، ورأينا كيف أن المنافسة قوية، كما استحضرنا المشاركات السابقة، كي تكون حافزاً لنا على تقديم بطولة قوية.

حياة البر


أما محمد مبارك عيد سليمان السليطي من فريق السيلية فأوضح أنه يشارك في القلايل للمرة الرابعة، مؤكداً استعداد فريقه بشكل جيد للمشاركة في النسخة التاسعة من القلايل، مبيناً أنهم وأعضاء الفريق سيبذلون قصارى جهدهم للتأهل.

وأكّد أن هذه البطولة تجسد الصورة العملية لحياة الصحراء في العيش والسعي نحو ضمان الرزق عبر الصيد بالطريقة التقليدية، التي كان يصيد بها الآباء والأجداد، مشيراً إلى أن هذه الفترة التي يعيشونها تعلمهم معنى الصبر والجلد وتحمل قساوة الظروف، سواء كانت برداً أم ريحاً قوية مثل التي واجهتنا عند دخولنا المحمية.

استعدادات مكثفة

أما ماجد العتيبي من فريق العسيلة فأكّد أن استعدادات الفريق المكثفة قبل انطلاق البطولة ستساهم بتحقيق نتائج متقدمة إن شاء الله. وأضاف: وجود عناصر ذات خبرة كبيرة في المقناص سبق لهم أن شاركوا في بطولات كثيرة، والعزيمة التي يتحلى بها كل أعضاء الفريق، هذه المميزات كلها تحفزنا على العمل من أجل التأهل إلى المنافسة النهائية، بل وكذلك المنافسة على الفوز باللقب.

تاريخ مشترك

بدوره قال عبدالله سلمان الخالدي مشارك من المملكة العربية السعودية: أشارك ضمن فريق النخش، مؤكداً أن الدخول لمحمية لعريق ليس كمثل أي محمية أخرى. وأن المشاركة في البطولة مكسب كبير وحتى وإن لم نفز باللقب أو نتأهل، وأضاف أن الفريق يضم أعضاء من دول مجلس التعاون الخليجي قطر والسعودية وسلطنة عمان وهو ما تؤكد عليه البطولة من الترابط وجميعاً نحن أصحاب تاريخ وثقافة وتراث مشترك، ولذك تجدنا نشارك مع أشقائنا القطريين في فريق واحد للمحافظة على هذا التراث الجميل لأجدادنا جميعاً في الخليج، مشيراً إلى أن أهم أهداف هذه البطولة المتفردة في المنطقة هو زيادة الألفة والتلاحم بين أبناء الشعب الخليجي الواحد. وحول رأيه في البطولة وتطورها عاماً بعد عام، قال إن البطولة متميزة بالصيد التقليدي وهم ما يميزها عن غيرها من السباقات الخاصة بالصيد سواء بالصقور أو السلقان لأنها داخل محمية طبيعية لها قواعد وضوابط تجعل من المنافسة مجالاً للتحدي، فالجميع يجتهد للتأهل إلى النهائيات والتوفيق من الله جل وعلا وإن شاء الله لدينا أمل كبير في التأهل.

حزم واجتهاد

أما حسن يعقوب مبارك العلي من فريق الظعاين، فأوضح أن كثرة المشاركة منحت فريقه خبرة كبيرة عن طبيعة المكان في هذه المحمية وقانون المسابقة وطرق الصيد، مشيراً إلى أن أي فريق غير معزز بخبرات وأعضاء لهم تجربة في الصيد، تصعب مهمتهم في التأهل أو الفوز، وهذا ما نلمسه من أعضاء فريقنا الذين يشكلون كتلة واحدة منسجمة وعازمة على خوض المنافسة بكل حزم واجتهاد.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .