دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
الإمكانيات المالية تحدد «كواليتي» المحترفين | هاوية الهبوط والفاصلة تهدد نصف أندية الدوري | FIFAيصدر البروتوكول الصحي لاستكمال البطولات الكروية | القطرية تسيّر 21 رحلة أسبوعية إلى أستراليا | ارتفاع قوي لأسعار النفط في مايو | البورصة تستأنف النشاط اليوم وسط توقعات إيجابية | قطر للمواد الأولية تستقبل أول شحنة جابرو | 6 ملايين مصاب بكورونا حول العالم | نتائج مشجعة لعقار يعالج أمراض الروماتيزم في محاربة الفيروس | عقار صيني جديد لعلاج كورونا بعد 7 أشهر | «أوريستي» يروي تجربته الثقافية في قطر | الإعلام الرياضي في دورة تفاعلية جديدة | ندوة افتراضية عن أدب الأوبئة | «الجزيرة» تواجه خصومها بالمهنية والمصداقية | إنجاز 30 % من تطوير شارع الخليج | قصة طبيب في زمن الكورونا | مؤسسة قطر تطلق منصة إلكترونية لتبادل الخبرات بين المعلمين | 25839 إجمالي المتعافين من فيروس كورونا | التعليم خيار قطر الاستراتيجي منذ أكثر من عقدين | الجامعة تحقق في إساءة استخدام نظام التسجيل للفصل الصيفي | استطلاع آراء أولياء الأمور في التعلم عن بُعد | كورونا يتحطم داخل الجسم بعد 10 أيام | انطلاق ماراثون اختبارات الشهادة الثانوية غداً
آخر تحديث: الأربعاء 6/5/2020 م , الساعة 9:41 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية :

وايل كورنيل للطب تنظم حفل تخرّج دفعة 2020 عبر الإنترنت

وايل كورنيل للطب تنظم حفل تخرّج دفعة 2020 عبر الإنترنت

الدوحة-قنا:

نظمت وايل كورنيل للطب قطر حفل تخريج دفعة 2020 التي تضمّ 38 طبيباً، من بينهم 13 قطرياً، وذلك من خلال البث المباشر عبر شبكة الإنترنت مراعية بذلك التباعد الجسدي الذي فرضه تفشي جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19).

وقد تابع ذوو الخرّيجين وأصدقاؤهم وأعضاء هيئة التدريس مراسم الحفل وشاهدوا الأطباء الجدد وهم يتلون قسم أبقراط ويتسلمون شهادة "دكتور في الطب" من الدكتور جاويد شيخ، عميد وايل كورنيل للطب قطر.

وقد توجّه الدكتور شيخ بكلمة ثمّن فيها الرؤية الطموحة لصاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، ولسعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني نائب رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر والرئيس التنفيذي للمؤسسة.

ووجه الدكتور شيخ كلامه للخرّيجين قائلاً:" إن مستقبلكم المهني يتطلب منكم الالتزام والانضباط الذاتي لتحقيق الإنجازات، فقد شهد العالم في الآونة الأخيرة أحداثاً أظهرت لنا جميعاً أن مهنة الطب تتطلّب التزاما أكثر من أي مهنة أخرى، وأكدت لنا جميعاً، وبطبيعة الحال لكم أيضاً، حقيقة تعرفونها تمام المعرفة هي أن الأعباء الملقاة على عاتق الأطباء تفوق الممارسين لأي مهنة أخرى، لكن الأطباء لا يتوانون عن تلبية النداء لأنهم يجعلون نصب أعينهم غاية نبيلة ويتفانون بقية حياتهم من أجل تحقيقها.

وأضاف بأن مهنة الطب رغم كونها منطوية على تحديات بالغة، إلا أنها تجلب الشعور بتحقيق الذات أكثر من أي مهنة أخرى.

من جانبه ،ألقى الخريج الدكتور فوزي سليم زغير كلمة باسم الخرّيجين، قال فيها "إن الطب يتطلب ما هو أكثر من التفوق أكاديمياً إذ عند تقديم العناية اللازمة لمن يعانون ولمن يحتاجون، يجب أن نكون أكثر من مجرد أطباء بكثير، إذ يتعيّن علينا كأطباء أن نكون معالجين، ولا يقتصر الأمر على ارتداء المعطف الأبيض فحسب، بل يتعيّن علينا أيضاً أن نعرف متى نخلعه".

وتابع قائلا " يجب علينا أيضا الإصغاء بتمعّن لمرضانا وإظهار التعاطف معهم والتأمل في حالاتهم واتخاذ ما يلزم، وعلينا أن نجعل مرضانا أولويتنا المطلقة وأن نقف إلى جانبهم، وعلينا أن نتحدث إلى مرضانا وهم في غرفة العناية الحثيثة موصولين بأنابيب التنفس، فربما يتمكنون من سماعنا. علينا أن نُطمئن مرضانا، لكن دون أن نعطيهم أملاً كاذباً، وعلينا أن نكون عطوفين وأن نكون كما يُراد لنا أن نكون".

من جانبه قال الدكتور أوغسطين تشوى، عميد وايل كورنيل للطب - نيويورك "إن جائحة كوفيد-19 أبرزت الأهمية البالغة لما يضطلع به الأطباء ومهنيو الرعاية الصحية من أدوار حيوية في مجتمعهم".

ووجه كلامه للخريجين قائلا "أنتم تتخرجون في لحظة مهمة وغير مسبوقة في تاريخنا. فلم يسبق أن انتشر مرض مؤثر في الكثير من بلدان العالم بمثل هذا القدر ونحن نملك التقنية اللازمة لرصد تأثيره، لحظة بلحظة. ولكن بعد أن تزول هذه الجائحة، أنتم قادرون على التأثير بشكل حقيقي ودائم في الطب والعلوم خصوصاً هنا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا".

وتابع "أنتم خريجو وايل كورنيل للطب - قطر، وهذه السمة ستلازمكم دائماً. فقد تلقيتم في الكلية أفضل تدريب على يد نخبة من الأطباء والعلماء، والنجاح حليفكم. ، كونوا جريئين ومبتكرين. كونوا طموحين في أفكاركم واستكشفوا آفاقاً مبدعة لتحققوا الأداء الأمثل في مهنة الطب".

وختم الدكتور تشوي حديثه متمنيا للخريجين كل التوفيق والسداد في حياتهم المستقبلية.

يذكر أن عدد خرّيجي الكلية منذ تأسيسها وحتى اليوم بلغ 422 خرّيجاً يعملون في المستشفيات في قطر وفي شتى أنحاء العالم. وسينضم خرّيجو هذه الدفعة إلى برامج الإقامة والتخصصات الطبية العالية في أرقى المستشفيات في قطر والولايات المتحدة الأمريكية.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .