دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
جامعة تركية تطوّر كمامات إلكترونية | تسوير الروض حدّ من ظاهرة التصحّر | تونس تستخدم طائرات درون لتقصّي حرارة المواطنين | 76 % من طلبة الجامعة راضون عن التعلم عن بُعد | قوات الوفاق تحرر ترهونة وبني الوليد وتطرد ميليشيات حفتر | الصين تقود انتعاش أسواق النفط | أوبك تدرس تمديد اتفاق خفض الإنتاج | التشيك تفتح حدودها لاستقبال السائحين | معهد الإدارة ينظم دورات تدريبية عن بُعد | «ساس» تعيد رحلاتها ل 20 وجهة أوروبية | سويسرا ترفع القيود 15 يونيو | إنشاء مكتب الترميز والتتبع للمنتجات القطرية | 40935 حالة شفاء من كورونا | اليابان تعتزم تطعيم مواطنيها ضد الفيروس | فرنسا تعلن تراجع الوباء والسيطرة عليه | 3 علماء يتراجعون عن مقال بشأن مخاطر هيدروكسي في علاج كورونا | عدد المصابين بكورونا عربياً يتجاوز326 ألفاً | الصحة العالمية: لا نهاية للوباء قبل اختفاء الفيروس | السفير البريطاني يثمّن تعهّد قطر بدعم التحالف العالمي للقاحات ب 20 مليون دولار | الكمامات تطفو على شواطئ هونغ كونغ | لاعبو الريان جاهزون لانطلاق التدريبات | نوع جديد من الديناصورات في الأرجنتين | تقلص عضلي لميسي | تراجع معدل المواليد في اليابان | دعوات لوقف صفقة «نيوكاسل-السعودية» | متطوعون يوصلون الأدوية في قيرغيزستان | بيل يرفض مغادرة مدريد | أتطلع للتتويج العالمي في قطر 2022 | FIFA والآسيوي يمهدان الطريق إلى قطر 2022 | الممثلة كايت بلانشيت تتعرض لحادث منشار آلي | استئناف بطولات أمريكا الجنوبية | أشغال تقهر الحصار بالمشاريع العملاقة | اكتمال الأعمال الرئيسية بمشروع حديقة 5/6 | صيف ثريُّ ومتنوع في ملتقى فتيات سميسمة | قطر منفتحة على حل للأزمة الخليجية لا يمس السيادة | دور كبير تلعبه الحرف التقليدية في تعزيز الهوية | الريان استحق لقب دوري الصالات | «الفنون البصرية» يقدّم ورشة في فنون الحفر الطباعي | التشيكي فينغر يدعم الطائرة العرباوية | المتاحف تكشف النقاب عن أعمال للفن العام وعروض فيديو | السد يستعين بالشباب لتعويض غياب الدوليين | حصار قطر الآثم فشل منذ اليوم الأول | مواقفنا لم ولن تتغير | صاحب السمو والرئيس القبرصي يعززان العلاقات
آخر تحديث: الاثنين 18/5/2020 م , الساعة 11:19 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية :

"الرعاية الأولية" تحتفل باليوم العالمي لأطباء الأسرة بالتأكيد على دورهم في التصدي لجائحة كورونا

"الرعاية الأولية" تحتفل باليوم العالمي لأطباء الأسرة بالتأكيد على دورهم في التصدي لجائحة كورونا

الدوحة - قنا

تحتفل مؤسسة الرعاية الصحية الأولية باليوم العالمي لأطباء الأسرة الذي يصادف الـ19 من مايو في كل عام.

وأكدت المؤسسة في هذا الإطار إيلاءها اهتماما كبيرا لطب الأسرة باعتبار طبيب الأسرة هو المختص الذي يقدم الرعاية الصحية الأولية والشاملة لكافة أفراد الأسرة بغض النظر عن جنسهم وعمرهم وطبيعة حالتهم المرضية سواء كانت سلوكية أو نفسية أو عضوية بهدف تعزيز صحة العائلة وحماية المجتمع من الإصابة بالعديد من الأمراض الانتقالية.

ولفتت مؤسسة الرعاية الأولية إلى أن الاحتفال باليوم العالمي لأطباء الأسرة يأتي استثنائيا هذا العام مع جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) باعتبار أن أطباء الأسرة متواجدون في الخطوط الأمامية للرعاية الطبية للكشف عن الحالات والتقصي عنها مع استمرار خطر انتشار هذا الوباء.

وأكدت منظمة الصحة العالمية على دور أطباء الأسرة في جميع أنحاء العالم في التصدي لهذا الوباء العالمي حيث جعلت الاحتفال هذا العام تحت شعار "أطباء الأسرة على خط المواجهة، أول من يحضر، وآخر من يغادر".

ومن جهته، قال الدكتور أحمد باوزير استشاري أول طبيب أسرة وعضو هيئة التدريس في برنامج طب الأسرة بمؤسسة الرعاية الصحية الأولية "إن احتفالية اليوم العالمي لطب الأسرة تختلف هذا العام عن سابقاتها حيث يقدم أطباء الأسرة والممارسون الصحيون مثالا للقيم والمعاني السامية لمهنة الطب وإنقاذ الحياة البشرية خصوصا أنهم يتصدرون الصفوف ضد جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19)".

وأضاف أنه رغم ذلك فإن أطباء الأسرة يدعمون أيضا المرضى المصابين بالفيروس وعائلاتهم نفسيا، حيث إنهم يقدمون رعاية صحية شاملة، ترعى المريض ليس من الناحية الجسدية فحسب، بل أيضا من النواحي النفسية والاجتماعية، وبالتالي فإنهم يقدمون رعاية متميزة لكل فئات المجتمع بكافة أجناسهم وأعمارهم ومستوياتهم الاجتماعية دون تمييز.

ولفت إلى أنه بالرغم من أن جائحة كورونا تسببت في تحول جذري في جميع الرعاية الصحية بالتركيز على المستشفيات والعناية المركزة، اهتم أطباء الأسرة برعاية أفراد المجتمع مع التركيز بشكل خاص على الفئات الأكثر عرضة للتأثر من مضاعفات الفيروس (مثل كبار السن، والاشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة) من خلال التواصل معهم عبر الهاتف والتنسيق مع الصيدلية في توصيل الأدوية إلى منازلهم والتعاون والتنسيق مع مختلف الكوادر الطبية الأخرى عن طريق وضع السياسات والبروتوكولات الخاصة بتحويل المرضى المصابين بالفيروس أو المشتبه بهم إلى الحجر الصحي أو المستشفيات.

وأكد أن أطباء الأسرة لعبوا دورا بارزا في الوقاية والحد من انتشار الفيروس بشكل أكبر من خلال عملهم الدؤوب بدون كلل أو ملل وتفانيهم وإخلاصهم، ورفعهم للوعي الصحي والتثقيف بالفيروس بين أفراد المجتمع، نظرا لما يتمتعون به من مميزات تجعل علاقتهم بالمرضى فريدة، ومبنية على الثقة، وهذا بدوره انعكس إيجابيا على التزام المرضى وأُسرهم بالنصائح المقدمة لهم.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .