دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
برشلونة يُطلق منصة «BARCA TV» | عمّال المونديال يحظون برعاية صحيّة فائقة | الإعلان عن جاهزية ثالث ملاعبنا المونديالية | عودة النشاط الرياضي الأردني | 25 جولة تفتيشيّة على الأغذية بالشمال | حملة لإزالة السيارات والمعدّات المُهملة ببلدية الشمال | إغلاق قسم الأسنان بمركز الخليج الغربي للصيانة | مؤسسة قطر تنظم ندوة دوليّة حول مستقبل التنوّع البيولوجي | 30 مليون مستفيد من مساعدات الهلال الأحمر | 18 مليون مُستفيد من خدمات قطر الخيرية بالعالم | إفريقيا توفر معدات فحص للكشف عن كورونا تكفي ستة أشهر | القطرية تستأنف رحلاتها إلى 8 وجهات | إسبانيا تفتح الحدود مع البرتغال وفرنسا | تركيا تستأنف الرحلات الجويّة ل 40 بلداً | صحيفة إيطالية: اليمن منهك ولا موارد له لاحتواء الفيروس | أوكرانيا تعزّز السياحة مع أستراليا والدول العربيّة | تونس تعود إلى الحياة الطبيعية عقب أزمة كورونا | الصومال تستأنف الرحلات الجويّة | 6,6 مليون مصاب بكورونا عالمياً بينهم 1,9 مليون بأمريكا | الأردن يُعيد تشغيل الطيران الداخلي اليوم | اتفاق روسي تركي على تطوير لقاحات ضد كورونا | تعهّدات بـ 8,8 مليار دولار خلال قمة اللقاح العالمية | الدعاء من أعظم العبادات لرفع البلاء | فيندهورست يستثمر في هيرتا برلين | انتقاد للاعبي دورتموند | مونشنجلادباخ يمدد عقده مع فيندت | فاماليكاو يسقط بورتو | اللعب بدون جمهور أمر غريب | مُبادرات لدعم 8 قطاعات اقتصادية حيوية | طرابزون سبور يلجأ إلى المحكمة | 4.3 مليار ريال فائض الميزان التجاري | توتنهام يقترض 175 مليون جنيه إسترليني! | افتتاح سوق أم صلال المركزي قريباً | تحد جديد في البوندزليجا | البورصة خضراء.. والمكاسب 2.2 مليار ريال | فاجنر يدخل بشالكه النفق المظلم ! | الدوري الأمريكي ينطلق في يوليو | استخدام 5 تبديلات في البريميرليج | دعم الأندية النيوزيلندية | الدحيل جاهز لحسم الدوري | ميلان يترقب حالة إبرا | قطر تتصدى لإنقاذ دوري أبطال آسيا | استئناف تدريبات أندية اسكتلندا | الغرافة يستقر على ترتيبات «معسكر الدوري» | البوسنة لن تنسى موقف قطر | الخور يستعد لانتخاب مجلس جديد | سؤالان غامضان في اختبار الأحياء | ورشة عمل لـ FIFA حول القوانين الجديدة | 6 إصابات جديدة بكورونا في الضفة وغزة | قطر تكافح الوباء لمصلحة البشرية جمعاء | شفاء 1926 شخصاً من كورونا | حفظ 70% من النباتات المحلية بالبنك الوراثي | صاحب السمو : 20 مليون دولار لدعم التحالف العالمي للقاحات
آخر تحديث: الأربعاء 13/5/2020 م , الساعة 3:41 مساءً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية :

يأتي في المرتبة الثالثة من حيث الانتشار بعد السجائر والشيشة ..

خبراء مركز مكافحة التدخين يحذرون من خطورة "المدواخ "

خبراء مركز مكافحة التدخين يحذرون من خطورة  "المدواخ "

الدوحة – قنا:

  حذر أطباء ومتخصصون بمركز مكافحة التدخين التابع لمؤسسة حمد الطبية من خطورة تدخين  المدواخ ، وهو أحد منتجات التبغ ويأتي في المرتبة الثالثة من حيث الانتشار بعد السجائر والشيشة.

وقال الدكتور أحمد الملا مدير مركز مكافحة التدخين، إن  المدواخ  يعد منتجا خطيرا لا يدرك كثير من مستخدميه مدى خطورته، معتقدين أن عدم وجود رائحة الدخان القوية والسرعة في استخدامه التي لا تتعدى الدقيقة الواحدة يعني بأنه الأقل ضررا بين أنواع منتجات التبغ الأخرى.

وأوضح أن الحقيقة عكس ذلك تماما لأن استخدام  المدواخ  مرة وحدة أو كما تسمى (دوخة واحدة) فقط تحتوي كمية من النيكوتين تعادل كميته في خمس إلى عشر سجائر، وتصل كل هذه الكمية بسرعة للدماغ مسببة سرعة الإدمان على النيكوتين.

كما يحتوي  المدواخ  على كمية من القطران، لذا فإن مستخدميه معرضون للإصابة بسرطان الرئة وأمراض الانسداد الرئوي المزمن، وانتفاخ الرئة وأمراض الشريان التاجي كما يؤثر على سلامة الكلى والكبد وقد يسبب العجز الجنسي لمستخدميه.

وبالإضافة لذلك فإن زيادة ملامسة اليد والأنبوب للفم يؤدي لزيادة احتمالية نقل الفيروسات والجراثيم عبر الفم.

وأشار الدكتور أحمد الملا إلى أن قانون مكافحة التدخين في دولة قطر يحظر في مادته السابعة بيع وتسويق منتجات التبغ مثل التبغ الممضوغ والسويكة والسجائر الإلكترونية والمدواخ الذي يندرج ضمن مقلدات أدوات التدخين وخاصة ما يتم تسويقه عبر وسائل التواصل الاجتماعي والذي يستهدف الشباب وصغار السن.

وقال إن القانون يحظر بيع منتجات التبغ الأخرى كالسجائر والشيشة لمن هم دون سن الثامنة عشرة، ولا يقبل من البائع الاعتذار بجهله حقيقة عمر المشتري وقت البيع، وله أن يتخذ الاحتياطات اللازمة للتأكد من ذلك.

ومن جانبه أكد الدكتور جمال باصهي أخصائي الإقلاع عن التدخين بمركز مكافحة التدخين أن غالبية من يتم علاجهم من إدمان المدواخ لا يستجيبون بشكل سريع لعلاجات بدائل النيكوتين، ويتم عادة استخدام علاجات أكثر قوة ولكنها أحيانا لا تناسب من هم دون سن السابعة عشرة ومن ثم يتم فقط الاعتماد على العلاج السلوكي واستخدام بدائل النيكوتين لعلاج هذه الفئة من المدخنين.

وأشار إلى أن نسبة النيكوتين الكبيرة في المدواخ تؤثر على الشباب وصغار السن بشكل أكبر من غيرهم، لأن أدمغتهم لاتزال في مرحلة النمو العصبي والذهني مما يسبب لهم التشتت الذهني وبعض المشاكل في الوظائف الذهنية للدماغ كضعف التركيز، وتزداد بأدمغتهم مستقبلات كثيرة للنيكوتين مما يزيد لديهم درجة الإدمان والاعتمادية لتدخين المدواخ حيث لوحظ أن عدد (الدوخات) لدى بعض مدخني المدواخ قد تصل إلى 30 دوخة يوميا.

ودعا أطباء مركز مكافحة التدخين جميع المدخنين إلى التوقف العاجل والنهائي عن جميع أنواع وأشكال التدخين حيث يمكن للراغبين في ذلك الحصول على موعد من المركز لتقديم الدعم اللازم لهم وذلك على الرقمين 40254981 ، 50800959 أو على الخط الساخن 55736025.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .