دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 27/10/2019 م , الساعة 2:21 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

التنمية البشرية وتطوير المهارات

التنمية البشرية وتطوير المهارات

بقلم : نغم عاطف عامر..

يقول توماس هنري هكسلي: (إنّ لم تكن الفردية متاحة فلا يمكن للمجتمع التقدّم)، فإن الفرد جزءٌ من المنظومة الاجتماعية وتطوّر الفرد هو تطوّر للمجتمع أيضًا، لذلك لابدّ من التركيز على قدرات الأفراد وتنميتها من أجل تطوّر المُجتمع وذلك من خلال التنمية البشرية التي تعرف بأنها: (العملية التي تهدف إلى زيادة كَمية الخيارات المتاحة للناس وحجمها عن طريق زيادة المهارات والمؤهّلات البشرية)، فإن التنمية البشرية عملية توفّر للفرد الظروف الصحية والتعليمية والاجتماعية والنفسية من أجل تطوير قدراته ووصول الفرد من خلال التنمية إلى أهدافه المنشودة، ومنها تحسين حياته المعيشية وارتفاع دخله وحصوله على مُستوى صحي وتعليمي لائق وتطوير قدراته وحصوله على المكانة الاجتماعية التي يتمنّاها.

وهذه العملية تجعل الشخص راضيًا عن نفسه، ما يؤدّي لزيادة إنتاجه وإبداعه في المجال الذي يعمل فيه، وهذا بدوره له تأثير على المُجتمع؛ لأن المجتمع له عدة مجالات، وهناك أفراد يحتلّون أدوارهم في كل مجال من هذه المجالات، فإذا كل فرد قام بدوره على أكمل وجه في مجالات المُجتمع فمن المؤكّد أن هذا المجتمع سيكون في الركب المتطوّر، وهناك عدة مؤشرات على التنمية البشرية أعدتها هيئة الأمم المتحدة باعتمادها على برنامجها الإنمائي في سنة 1990 بهدف توفير مؤشر يقيس معدل التنمية في حوالي 180 دولة حول العالم، ويُحسب المؤشر بشكل سنوي، ويهدف هذا المؤشر إلى عرض ثلاثة أنواع من البيانات والتي هي: ( الدخل القومي الإجمالي للفرد؛ وهو المجموع الخاص بقيم الخدمات والسلع المنتجة محليًا، كما يشمل صافي الدخول الناتجة عن عوائد الأوراق المالية بعام واحد مقسومة على عدد السكان، ثانيًا مأمول العمر؛ هو معدل الأعوام التي يتوقّع أن يظل فيها الفرد على قيد الحياة بل الاعتماد على استمرارية اتجاهات الوفاة على وضعها الحالي، وتوضح مدى حصول سكان الدولة على الرعاية الصحية المناسبة، وثالثًا معدل التعليم وهو قياس عدد أعوام الدراسة للأفراد الذين وصل عمرهم إلى خمسٍ وعشرين سنة وأكثر مع متوسّط عدد الأعوام الدراسية المقدّر أن يدرسها الأطفال الذين يكونون في عمر أقلّ من العمر الرسمي للانضمام للمدرسة ويُساهم في توضيح كمية المعرفة المتوفرة عند السكان لتوفير أفضل الخيارات لحياتهم).

تعتبر دولة قطر أن تنمية الموارد البشرية واحدة من أهم الأمور في جميع سياساتها وإستراتيجياتها، حيث حصلت على ترتيب 32 على المُستوى العالمي عام 2017 على مُستوى مؤشر التنمية البشرية، كما أنّ التنمية البشرية أولى الركائز الأربعة الأولى لرؤية قطر الوطنية عام 2030 التي أطلقها ويرعاها حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المُفدّى، وذلك لأهمية التنمية في النهوض بالمجتمع.

ولكن تواجه دول أخرى كما نرى في دول إفريقية أو قارة أمريكيا اللاتينية وغيرها، معوّقات يمكن أن تعيق مسيرة التنمية، ومنها مشكلات سياسية وهي الأساس لجميع مشكلات التنمية البشرية، حيث تنتج عنها حصارات اقتصادية وحروب متنوّعة، ومشكلات اقتصادية تؤدّي لتدهور الحالة الاقتصادية بسبب تراجع الحالة السياسية وتؤثّر في البنى التحتية للأمم والدول، ومُشكلات صحية تنتج عن تدهور الحالة الاقتصادية مثل الفقر الذي يؤدّي إلى سوء التغذية، ومشكلات تعليمية وثقافية واجتماعية ناتجة عن جميع العوامل الأخرى.

ومما سبق يتبيّن ضرورة اهتمام المُجتمعات والشعوب بتنمية الأفراد وتطوير كفاءاتهم، ما يعود بالخير عليهم وعلى الأفراد ويجعل المُجتمع يلاحق الركب المتطوّر.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .