دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 12/11/2019 م , الساعة 1:36 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

بين عتبة النجاح والفشل خطوة

بين عتبة النجاح والفشل خطوة

بقلم / وفاء مسفر اليامي  :

لتنجح تقدم خطوة للأمام ولكي تفشل عد خطوة للوراء، فكم من شخص تقدم للأمام وواصل تقدمه رغم الأصوات التي من حوله التي كانت تسخر منه وتحبطه ومن المؤسف أن من أول الأصوات هم عائلته فلقد سخرت منه وحاولوا إحباطه ولأن والده كان يريده أن يعمل معه في المنجم، لكن هومر هيكام لم يستسلم بل أخذ معداته التي رمى بها والده خارج المنزل أخذها وقطع الأميال ليجرب ويكتشف وكان أصدقاؤه ومعلمته هم الداعمون له وبالفعل نجح هومر نجاحا مبهرا وأصبح من رواد وكالة ناسا المعروفة، لو استسلم في بداية الأمر لما تسنى لي الكتابة عنه في بداية هذا المقال.

إن والد هومر كان يريده نسخة مستنسخة منه لكن هذا ليس منطقيا في عقول الموهوبين والمبدعين فهم دائماً ما يحلقون بعيداً عن المألوف ويبتكرون ما هو غير متوقع، إن الإصرار والمحاولة والتجربة هما طريق كل ناجح.

إن العالم مليء بالناجحين الذي وصلوا لمبتغاهم وهناك وفي الجانب الآخر أصحاب مواهب وقدرات ولكن استسلموا للإحباطات التي من حولهم ووقفوا مكانهم دون محاولة أو تجربة فدفنت تلك المواهب في مهدها.

عتبة النجاح تحتاج إلى مزيد من الجهد والإصرار للوصول إلى المبتغى، لتنجح يجب أن تتخطى كل الصعوبات والمعوقات التي في طريقك وتزيلها، وأن تؤمن بمواهبك وقدراتك التي منحها الله لك، وعلى الإنسان الذي يريد النجاح أن يدرك أن الحياة لن تقبل عليه بل نحن من نقبل عليها بعزيمتنا وإصرارنا ومواصلة الجهد كفيل بجعل حياتنا لها طعم ولون إذا وضعنا الهدف المناسب الذي نطمح إليه، فالشوك ينبت منه الزهر، فلا تيأس من صخور قاسية قد تعيق هدفك لأنك في النهاية ستصبح ورداً يفوح عطره للجميع ،إذا ما استسلمت لأول فشل.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .