دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
صاحب السمو يتلقى رسالة خطية من رئيس الفلبين | متاحف قطر تنمي القدرات الإبداعية للطلاب | شؤون الموسيقى يُطلق مسابقة لاكتشاف المواهب | تسليم الجوائز للفائزين في نهائي كأس قطر | شبابي الهوايات ينظم «بازار المصوّرين» | قطر تدين الهجوم على معسكر للجيش في مالي | الجامعة تنظم مؤتمر القانون والإعلام.. اليوم | القضاء يؤيد سجن رئيس وفاق سطيف | لن نجدد إعارة هلال للعربي | ليون يستعيد الصدارة المكسيكية | «أبيض وأسود»..18 لوحة تروي تجربة ياسر الملا | الـ VAR يلقن بيتيس درساً قاسياً | فيروس كورونا يعصف بالرياضة الصينية | الإنسان ركيزة أساسية لرؤية قطر 2030 | جوناثان كودجيا سوبر ستار | مورينيو يغيب عن الغرافة لمدة شهر | سلامة مشاركي وروّاد «مرمي» أولوية قصوى | بونجاح يعزز صدارته للهدافين | 215 مشاركاً في خامس رحلات لكل ربيع زهرة | حملة للتوعية بمخاطر التكنولوجيا على الأطفال | الجزائر وتركيا تتمسكان بحل سياسي للأزمة الليبية | دورات لتحسين مهارات التواصل بجامعة حمد | الأمم المتحدة تأسف لانتهاك حظر التسليح في ليبيا | الجامعة تبحث سبل الاستفادة المجتمعية من البحوث العلمية | التعليم تدشن مقياس «وكسلر» لذكاء الأطفال | مناظرات قطر ينظم بطولة آسيا للمناظرات بكوالالمبور | «حلال قطر».. إحياء للموروث الشعبي والتراث | ختام مهرجان القرين الثقافي في الكويت | سينما تحت النجوم تعرض «ديسبيكابل مي» | دعم نفسي لطلبة الجامعة | علي عبد الستار يستعد لطرح ألبومه الجديد | لوحات فنية من الفلكلور المكسيكي | مقابلات التوظيف تحبط الباحثين عن عمل
آخر تحديث: الأحد 15/12/2019 م , الساعة 12:05 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : اّراء و مقالات : المنبر الحر :

نرفع الأدعم في يوم عرسك يا قطر

نرفع الأدعم في يوم عرسك يا قطر
بقلم - مفيد عوض حسن علي

يرفرف العلم القطري رمزُ العزة والفخر، باللونَين الأحمر الأرجواني (العنّابي)، والأبيض في سماء دولة قطر الحبيبة ليثير في نفوسنا الحماسة والكرامة ويلهمنا أسمى آيات الاعتزاز بتاريخ هذا البلد العريق بحكمته وأمجاد أهله، وليصل حاضرنا بماضينا، ويرسخ فينا روحَ الانتماء والوفاء لتراب وطننا العظيم أدامه الله.

في الثامن عشر من شهر ديسمبر من كل عام تحتفل دولة قطر باليوم الوطني الذي يبدأ برفع العلم القطري الراية التي تحمل اللونين الابيض والعنابي فيا ترى ما سر هذه الراية والتي تتسم بالجمال، فاللون الابيض وبدون ادنى شك فهو رمز المحبة والسلام والوفاء والاخلاص.

العلم القطري بلونه الأحمر الأرجواني (العنابي) الذي فتن الحضارات القديمة، ولا يزال تراثها الثقافي يعدّه رمزًا للهيبة والوقار وعلو المنزلة، كما يتفرد هذا العلم عن أعلام دول العالم عامة، وبشكل خاص عن أعلام الدول العربية التي يرتبط بدولة قطر.

العلم أو الراية في أي دولة في العالم رمزٌ لها، وهو المرآة العاكسة لهُوية هذا البلد وتاريخه وهو مصدر الفخر الذي تستمدّ منه الشعوب روح الاعتزاز بالوطن والانتماء لأرضه والاعتزاز بعاداته وتقاليده الدينية.

ويعود تاريخ اللون الأحمر الأرجواني إلى الألفية الثالثة قبل الميلاد، وقد ارتبط تاريخ اللون الأحمر الأرجواني بالفينيقيين (من سلالة الكنعانيين) في الجزيرة العربية، وقد اشتقت كلمة فينيقي من الكلمة الإغريقية «فينكس» ومعناها الشعب الأرجواني اللون. وجزيرة (بن غنّام) كانت مصدر هذا الصبغ الأحمر الأرجواني، وتقع هذه الجزيرة الصغيرة بالقرب من الخور، وعلى بعد 40 كيلو مترًا من الدوحة، وتحت تأثير أشعة شمس الصحراء الحارقة يجفّ الصبغ الأرجواني ويتحوّل إلى اللون الأحمر الأرجواني والذي عرف ب (العنابي).

وقد انتبه الشيخ محمد بن ثاني (أول حاكم لقطر وأحد أبرز قادتها التاريخيين. استطاع أن يؤلّف بين القبائل القطرية وأن يوحد البلاد في مرحلة بالغة التعقيد، وقد اشتهر بالحصافة وبعد النظر، وحب الأدب والشعر - المصدر: الديوان الأميري) انتبه مبكرًا إلى ضرورة توحيد القطريين تحت راية واحدة، وطرحَ توحيد جميع الرايات براية لونها الأحمر الأرجواني لعلمِه بارتباط هذا اللون بتاريخهم وبيئتهم، وبعد التشاور بين الجميع اقتنع القطريون بالفعل بطرح الشيخ محمد بن ثاني وتقبّلوا هذه الراية، وأضافوا اسم قطر عليها، وأطلقوا على رايتهم الموحَّدة اسم «الأدعم»، ولعلَّ رفعَ علمٍ موحَّدٍ للقطريين للمرّة الأولى في تاريخ قطر ألهم الشباب القطري، وعلى رأسهم المؤسّس الشيخ جاسم بن محمد بن ثاني رحمه الله.

حقيقةً فقد اختلف الرأي حول اللون الذي يحمله علم دولة قطر، ففي السابق كان سكان دولة قطر يصبغون أعلامهم باللون الأحمر بصبغة مصدرها جزيرة بن غنام الواقعة بالقرب من الخور، ومع طول التعرّض للشمس، تبهت ألوان الصبغة لتتحول إلى الأحمر الأرجواني (العنابي)، ولم يكن المقصود باللون الأبيض بأنه يعني السلام ولا اللون الأحمر أنه يعني سيل الدماء في الحروب، وهذه هي حقيقة اللون العنابي أو اللون الأحمر الأرجواني.

في العام 1932 اقترحت البحرية البريطانية على دولة قطر على أن يكون لون علم الدولة باللون الأحمر، ولكن دولة قطر رفضت الفكرة واستبدلته باللون الأحمر الأرجواني أي العنابي.

واليوم .. تتحلّى كل الأماكن وكل المحافل الرئيسية في دولة قطر للاحتفال باليوم الوطني للدولة الذي يتم الاحتفال به سنويًا في يوم الثامن عشر من ديسمبر إحياءً لتوحيد دولة قطر في هذا التاريخ من عام 1878، وتُمثل هذه المناسبة محطةٌ أخرى لتذكُّر تاريخ وطن عريق وأمجاد شعب أصيل وكريم بكرمه ومضياف في بيته ويتّسم بالروح والابتسامة المشرقة على جبين أهلها ودامت العزة لك يا قطر.

Mufeed.ali@outlook.com

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .