دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 23/6/2019 م , الساعة 4:42 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

وبالوالدين إحساناً

وبالوالدين إحساناً
بقلم - مفيد عوض حسن علي:

أولاً من هم كبار السن؟ هم آباؤنا وأجدادنا الذين أحسنوا تربيتنا وهم السبب في وجودنا على هذه الدنيا وهم من تعبوا وسهروا وشقوا علينا، ومع أمهاتنا اللاتي حملن وولدن وتعبن أيضاً في جميع أطوار حياتنا، لذلك وجب علينا تقديرهم لما بذلوه من جهد وتعب في هذه الحياة.

آباؤنا شقوا وتعبوا من أجلنا ومن أجل توفير العيشة الهنيئة لنا وتوفير كل ما هو مهم من مرقد ومأكل ومشرب وتوفير جميع سبل الراحة في معيشتنا ودراستنا، لذلك وجب علينا تقديرهم واحترامهم ومعاملتهم معاملة تليق بما فعلوه بنا وبما بذلوه من تعب وعناء في تربيتنا.

قال الله سبحانه وتعالى في محكم كتابه وهو أصدق القائلين: (وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا (23) وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا (24)» من سورة الإسراء.

أيضاً من الأمور الهامة والمفيدة أن يعرف الجميع أن للوالد باباً في أوسط أبواب الجنة، لذلك وجبت علينا طاعة الوالد وتقديره واحترامه وحبه، وأن عدم عقوقه مؤدٍ إلى دخول الجنة من أوسط أبوابها كما جاء في الحديث الشريف، وهنا وعند كلمة باب الوالد فالمقصود بالوالد هو الأم أو الأب فهما في مرتبة واحدة عند ذلك الباب.

وجب علينا أن نوفر للوالدين كل ما هو مهم بالنسبة لسنهما وتوفير جميع ما يلزم من خدمات وتوفير العيشة الهنيئة لهما ونعاملهما بأسلوب طيب ونكرمهما ونتعب عليهما ولا ننسى أن طاعتهما ستكون سبباً في دخولنا الجنة.

رحم الله والدينا، أحياءً أو أمواتاً، فالرحمة تنزل على الجميع.

Mufeed.ali@outlook.com

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .