دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 9/7/2019 م , الساعة 4:36 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
الصفحة الرئيسية : اّراء و مقالات : المنبر الحر :

الملتقيات والمؤتمرات العلمية كنز للمثقفين

الملتقيات والمؤتمرات العلمية كنز للمثقفين

بقلم / أحمد علي الحمادي :

بفضل من الله تعالى، ورؤية وتوجيهات قيادتنا الحكيمة، يتخرّج من الجامعات القطرية والعالمية المئات من الخريجين والباحثين في الدراسات العليا، ولكن أبرز ما يعوق تطور الباحث وتطلعاته هو أن يكون بعيداً عن البحث العلمي وآخر مستجداته، ولكن من خلال المؤتمرات العلمية والملتقيات الإعلامية بين النخب الأكاديمية وكبار المستشارين يتعرف على ما جدّ من بحوث في مختبرات الجامعات ويطور أداؤه في عمله، ويتعرف على الجديد في العالم، وتُبنى بينهم علاقة تبادلية وقد ينهل من العلوم والمعارف ويطبقها مما يحتاج إليه في أرض الواقع وتبدأ حركة إيجابية بين الطرفين.

إنّ تنظيم المؤتمرات وحضورها لهما من الفوائد ما يصعب حصره وقياسه فإذا كانت الحياة الكريمة وازدهار الحضارة لا يكونان إلا من خلال مجتمع يضم مختلف الفئات البشرية التي تتبادل المنفعة وتقوم بالأدوار المختلفة، فكذلك ازدهار العلوم لا يكون إلا من خلال مجتمع علمي يضم مختلف الفئات والتخصصات العلمية، وإذا كانت الأسرة لبنة المجتمع الأولى، فإن الجمعيات العلمية هي لبنة المجتمع العلمي الأساسية وتكوين الجمعيات والشبكات العلمية والملتقيات الإعلامية يتم من خلال تعاون وتآلف بين الباحثين من ذوي التخصص المشترك ومن له علاقة به.

ولا شيء يعادل المقابلة وجهاً لوجه في بناء العلاقات العلمية والاجتماعية والاقتصادية فمن الكتب والمجلات العلمية يأخذ الباحث علمه ويتعرف على غيره من العلماء، ولكنه غالباً لا يستطيع أن يقيم معهم تعاوناً علمياً ويبني معهم علاقات علمية واجتماعية إلا حين يقابلهم شخصياً في هذه المؤتمرات.

مجرد اقتراح

أطالب بتكوين لجنة عليا تنسيقية من قبل جامعة قطر ومؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع والمكتب الإعلامي بوزارة الخارجية بإشراف الأمانة العامة لمجلس الوزراء من أجل إنشاء قاعدة بيانات بها أسماء وعناوين المؤتمرات والملتقيات الإعلامية والثقافية في قطر وجميع أرجاء العالم وآلية التواصل مع القائمين على تنظيمها في كافة أرجاء العالم ليسهل على المثقفين والباحثين الالتحاق والتسجيل بها ولو على نفقتهم الخاصة.

مجرد أمنية

نتمنى من المديرين التنفيذيين في المؤسسات الأكاديمية والوزارات والهيئات مكافأة الموظفين المثاليين لديهم واصطحابهم في كافة المؤتمرات واستحداث ملتقيات ثقافية وإعلامية للنخب الأكاديمية مع أصحاب القرار داخل الجامعات والمدارس والمراكز الشبابية.

 

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .