دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
المنصوري يشيد بجهود حكومة الوفاق لحقن دماء الليبيين | قوات أمريكية تعتقل قيادياً بالحشد بإنزال جوي في الأنبار | الكويت تعلن إلغاء فعاليات الأعياد الوطنية الشعبية | الكويت تحتفل اليوم بالذكرى ال 59 لعيدها الوطني | العلاقات القطرية التونسية استراتيجية ومتينة | قطر وفلسطين تستعرضان التعاون القانوني والتشريعي | الكويت تعلن وقف جميع الرحلات المغادرة والقادمة من العراق | حمد الطبية تُحذّر من السفر لدول انتشار كورونا | الكشافة تحتفل باليوم العالمي للمرشدات | الخدمات الطبية بالداخلية تعزز التواصل مع الطلاب | التعليم تطلق 4 مشاريع إلكترونية جديدة قريباً | تعريف طلبة الثانوية بالتخصصات الجامعية | قطر الثانية عالمياً في حجم الاستثمار المباشر بتونس | بنايات سكنية مُجهّزة للحجر الصحي | تحالف الحضارات يعزز التعايش السلمي بين الأمم | العربي القطري يواجه كاظمة الكويتي في ربع نهائي البطولة العربية للأندية للرجال للكرة الطائرة | مؤسسة قطر تفتتح مدرسة طارق بن زياد رسمياً اليوم | جاليري المرخية ينظم معرضين جديدين | «ملتقى برزة» يستعرض الهوية الجديدة للمعرض | 2004 متسابقين في جائزة «كتارا لتلاوة القرآن» | كورونا يؤجل اجتماع الاتحاد الآسيوي | تطويع الحدائق لنشر الثقافة المحلية | الآسيوي يختار طشقند لمباراة سباهان | مساعد وزير الخارجية: تداعيات حصار قطر ما زالت ماثلة في انتهاكات عديدة لحقوق الإنسان | سمو الأمير يعقد جلسة مباحثات مع الرئيس التونسي | مواجهات واعدة لنجمات التنس العالمي في بطولة قطر توتال | مذكرة تفاهم بين القطرية للعمل الاجتماعي وكلية المجتمع | رئيس الوزراء يهنئ نظيره في استونيا | نائب الأمير يهنئ رئيسة استونيا | صاحب السمو يهنئ رئيسة استونيا بذكرى استقلال بلادها
آخر تحديث: الخميس 16/1/2020 م , الساعة 1:20 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : اّراء و مقالات : المنبر الحر :

قلة تفسد الذوق العام

قلة تفسد الذوق العام
عبدالله خميس السعدي

في الأماكن السياحية والمجمعات التجارية المنتشرة في الدوحة يبدو أننا أصبحنا أكثر حاجة إلى رجال لضبط ومخالفة الذين يقومون بسلوكيات تتعارض وأخلاقيات المجتمع القطري المحافظ والذين يرتدون ملابس فاضحة لا علاقة لها من قريب أو بعيد بمفهوم الحرية الشخصية أو مسايرة الموضة.

مخطئ كل من يظن أن احترامه وغض النظر عن تصرفه اللا أخلاقي أو لباسه الفاضح يعني ضمنياً الموافقة له على أفعاله إذ إن المجتمع القطري بطبعه مجتمع يكرم ضيفه ويحسن إقامته لكن هذه السلوكيات المرفوضة لا تعني الاستهتار بأخلاقيات المجتمع المضياف.


لذا أجد أنه ليس أمامنا بعد إمعان القلة من الوافدين بالإساءة إلى مجتمع محافظ مثل المجتمع القطري المتجذر موروثه الثقافي من تعاليم دينه الإسلامي الحنيف وعاداته وتقاليده العربية الأصيلة الضاربة في أعماق التاريخ إلا أن نحافظ على هذا المجتمع من بعض الأشخاص، وهم قلة لا تقيم احترامًا ولا تقديرًا للمجتمع وتضرب بعرض الحائط أبسط الواجبات التي يفترض تقديمها تجاه المجتمع وذلك باحترام طبيعة دينه وعاداته وتقاليده والرقي الإنساني الحق.

صحيح أن الذين يأتون بتصرفات وملابس مرفوضة هم قلة إلا أن الضرر يكون كبيراً خاصة في عيون صغارنا الذين نحاول أن نزرع فيهم الخصال والسلوك الحميد ولا نريد في المقابل أن تأتي مثل هذه الفئة القليلة لتفسد ما نحاول زرعه في أفئدة صغارنا.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .