دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
4 طرق للإبلاغ عن الجرائم الإلكترونيّة | حالتان لا ينطبق عليهما البروتوكول الجديد | 3 مراكز للمسح من المركبات لكشف كورونا | قطر لا تسعى لمغادرة مجلس التعاون | حملة تفتيشية على الباعة المتجوّلين بالشيحانية | 5 طرق لدعم العاملين في المنزل | رفع 560 طناً من المخلفات بالخور والذخيرة | أزمة حول تمديد عقود الدرجة الثانية | 20604 حالات شفاء من كورونا | وزارة التجارة تحدّد أوقات عمل الأنشطة التجارية والخدمية | أمريكا تنهي العلاقة مع الصحة العالمية | 4.5% نمو الاقتصاد التركي | مليارا يورو استثمارات فولكس فاجن بالصين | النفط يحقق أكبر ارتفاع شهري منذ سنوات | الذهب يرتفع إلى 1725 دولاراً للأوقية | سرقة حقائب ب 800 ألف يورو | وفاة عميد البشرية عن 112 عاماً في بريطانيا | بدء توزيع كتب الفصل الصيفي بالجامعة غداً | مونتريال تسجل أعلى درجة حرارة في تاريخها | عشيرة سورية تستنكر تجنيد أبنائها للقتال مع الفاغنر بليبيا | أسدان يهاجمان عاملة في حديقة حيوانات أسترالية | واشنطن: 3 ملايين دولار مقابل معلومات عن قيادي بداعش | الأمم المتحدة تعتمد مقترح قطر لحماية التعليم من الهجمات | قوات حفتر تتراجع جنوبي طرابلس | حفتر دفع أموالاً طائلة لمرتزقة بريطانيين مقابل عملية فاشلة | البرلمان العراقي يسعى لمحاسبة السعودية على جرائمها الإرهابية | دفع حقوق بث الدوري الفرنسي | كورونا يجبر ولاية نيويورك على إلغاء قانون عمره 200 عام | روسيا تأمل بالحصول على لقاح ضد كورونا | المستشفيات الأمريكية توقف استخدام هيدروكسي كلوروكين | مطار حمد الدولي.. 6 سنوات من الإنجازات | دراسة فرنسية: إصابات كورونا الخفيفة تطوّر أجساماً مضادة | القطرية تستأنف رحلاتها إلى ميلانو | باريس: «غاليري لافاييت» يعيد فتح أبوابه .. اليوم | قبرص تتعهد بعلاج السائحين المصابين بكورونا | الصين تمدد قيود رحلات الطيران الدولية | قادة 50 دولة يدعون إلى عالم متعاون في مرحلة ما بعد الوباء | 37 % من الألمان يرفضون السفر خلال الصيف | اليونان تستقبل سائحي 29 دولة | حشود الحدائق تثير القلق في كندا | النرويج: تمديد قروض شركات الطيران | مخاوف من مجاعة في أمريكا اللاتينية | الدوري الياباني يُستأنف 4 يوليو | بروتوكول صحي صارم لاستكمال دورينا | نهائي كأس إنجلترا في أغسطس | ستاندر لييج يُخطط لخطف إدميلسون | ميلان يُعارض خطط استئناف كأس إيطاليا | رئيس الوزراء يعزي نظيره المغربي | نائب الأمير يعزي ملك المغرب | صاحب السمو يعزي ملك المغرب
آخر تحديث: الثلاثاء 17/3/2020 م , الساعة 12:30 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : اّراء و مقالات : المنبر الحر :

استقلاليون في ظل كورونا

استقلاليون في ظل كورونا
رفعه الكواري ..

في سنة ٢٠٢٠ وتحديدًا في شهر فبراير، وفي ساعات الصّباح، انتشر خبر سبب الذعر والخوف لكل العالم، وهو انتشار فيروس يُدعى (كورونا)، وهو فيروس تاجي يصيب الجهاز المناعي للإنسان، وقد تظهر أعراضه بعد ١٤ يومًا، وأعراضه شبيهة ب (الأنفلونزا)، ولكن تكون بشكل حاد، وقد تؤدّي إلى الوفاة، ويصيب هذا الفيروس بشكل أكثر فئات معينة منها كبار السنّ، والأطفال، وضعاف المناعة، وكانت بداية انتشاره في الصين، وقد كان هناك عدد كبير من الإصابات والوفيات، ومن ثم الدول المجاورة، ومن بعدها دول الخليج العربي وغيرها.

وقد حذّرت الدول مُواطنيها بتوخّي الحذر والحيطة، بعدم الذهاب إلى الأماكن التي يسود فيها ازدحام كالمطارات، والمولات، كما نصحت بغسل اليدَين بشكل مستمرّ، والابتعاد عن لمس الأشخاص المُصابين بهذا المرض، كما حذّرت أيضًا بعدم السفر والتنقل من دولة لأخرى لفترة محدودة إلى أن ينتهي موسم الحرب البيولوجية.

كما أنّه تمّ توفير عددٍ كبير من المعدات الطبية في كافه الصيدليات، كالقناع الطبي، والقفازات، ومعقم الأيدي، ومع تزايد عدد المُستهلكين في الصيدليات، ارتفعت أسعار المعدات الطبية في بعض الدول بشكل كبير عن السعر الأساسي، حيث إن الصيدلي يقوم باستغلال وضع المُستهلكين في زيادة أرباح الصيدلية، ولكن حاجة الشعب لهذه المعدات تجعلهم ينفقون المال دون قناعة، بل فقط لحماية عائلتهم من الفيروس الذي يهدد حياتهم ولا نعرف من التالي في هذه الحرب، ولا نعرف إلى متى هي مستمرّة، ولكن الذي أعرفه أنا والعديد من المُستهلكين أن وظيفة الصيدلي تأمين العلاج للمريض ومساعدته، وأن يكون لديه أيضًا ضمير في وظيفته لأنها تحت بند من بنود (الأطباء)، ومن أهم صفات الطبيب الرحمة.

بالإضافة إلى مشاهير السوشيال ميديا واستغلال خوف العالم وذعرهم من المرض، بنشر فيديوهات مضحكة، والسخرية؛ لزيادة عدد المتابعين في المواقع وشدّ نظر الجمهور إليهم، بالرغم من أنّ البعض يحمل شهادة دكتوراه، ومن المخجل أن المُتعلم تظهر منه هذه التصرّفات الخاطئة، مع تجاهل كبار السنّ الذين رحلوا جراء هذا المرض. لا ننسَ النوع الآخر من الاستقلال، وهم (ممثلو الشوارع) الذين ازداد عددهم في الفترة الأخيرة، وخاصة على أرصفة الشوارع، بعد هذا المرض لكي يعرضوا عليك بيع كمامة بسعر باهظ وكأنها مجوهرات، ونحن المارّون نعطيهم من باب الصدقة. وندعو الله أن يكفّ عنا ويبعدنا عنا وعن جميع المسلمين هذا الفيروس، ومن ثم ندفع لهم زيادة على سعر المُنتج في سبيل الأجر، أي الصدقة الجارية. والنوع الأخير الذي أطلق عليه (ما وراء الكواليس) والمقصود بهم أصحاب الإشاعات، ومؤلفو الأكاذيب، ونشرها في مواقع التواصل الاجتماعي، وهدفهم بثّ الخوف والرعب في الشعوب.

وفي نهاية المطاف كان دور دولتي الحبيبة دولة قطر بأن أصدرت قرار وقف الدارسة لطلاب المدارس والجامعات من باب الاحتراز من انتشار الفيروس لحماية مُواطنيها والمُقيمين على أرضها، وأتاحت الدراسة عن بُعد لكي لا تعطل الطلاب عن الدراسة، والهدف حماية الشعب والحفاظ على مُواصلة الطلاب التعليم.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .