دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
نعمل على تحديد شكل النسخة المقبلة من «أجيال السينمائي» | إذاعة القرآن الكريم شريك استراتيجي لقطر الخيرية | الأندية تتأهب لعودة الحياة إلى ملاعبنا | وضعنا الخطوط العريضة لعودة الوكرة بقوة | نترقب شهرين مثيرين في صراع الدوري | روزنامة حافلة للأكاديمية الأولمبية القطرية | ترتيبات خاصة لانطلاق الموسم الجديد للهجن | أغلى كؤوس السلة فرصة لظهور الخور | العربي يخطط لصفقات مميزة | استمرار المحترفين الخمسة مع نادي قطر | الكويت: استئناف أعمال البنوك.. اليوم | قانون الشراكة يُترجم ثقة القيادة الرشيدة بالقطاع الخاص | Ooredoo ضمن أفضل الجهات في مُكافحة كورونا | 66 % ارتفاع الطلب على الثروة الحيوانية | ميناء الدوحة يستقبل 206 آلاف سائح | قطر توقع أكبر اتفاقية لبناء ناقلات في العالم | د.الهور يستعرض ضعف الإدارة في المؤسسات | ارتفاع قوي للبورصة.. والمكاسب 10.5 مليار ريال | بنية تحتية قويّة تضمن التعافي الاقتصادي العالمي | مليون إصابة بكورونا في أمريكا اللاتينية | روسيا تطرح أول دواء معتمد لعلاج كورونا الأسبوع المقبل | المرصد السوري: مايو الأقل حصيلة في القتلى منذ بداية الثورة | العلماء يتعقبون بؤر كورونا بالعالم | تفشي وباء إيبولا مجدداً في الكونغو الديمقراطية | حظر التجوال في 40 مدينة أمريكية.. وحالة طوارئ في 3 ولايات | ليبيا تطالب بموقف دولي حاسم تجاه جرائم حفتر | الكويت: مجلس الأمة يستأنف جلساته 16 يونيو | السلطة تبحث اليوم سبل الرد على خطة الضم | قطر تدين تفجير الصومال وهجوم بوركينا فاسو | أصغر مصابي كورونا في قطر عمره 9 أيام | التنمية تطلق خدمة التصديق الرقمي لعقد العمل المتعدد اللغات | دوريات لمنع تجمعات الطلاب قبل وبعد الاختبار | مليون و679 ألف مستفيد من برنامج التواصل الأفضل | الجوازات تستقبل المعاملات التي يتعذر إنجازها إلكترونياً | فصل الحالات المشتبهة عن باقي المُراجعين | بحث حالات مَن تعذر تسجيل عنوانهم الوطني | الكمامة مصدر محتمل للعدوى | إجراءات مشددة بالمراكز الصحية لتجنب عدوى فيروس كورونا | إغلاق 12 مؤسسة غذائية مخالفة بالدوحة | قطر حققت متطلبات العودة التدريجية للنشاط الاقتصادي | بروتوكول التعامل مع حالات «كوفيد» يتماشى مع توصيات الصحة العالمية | حلول مبتكرة لتوفير خدمات العلاج الطبيعي في ظل كورونا | جائحة كورونا لم تشغلنا عن مواجهة الحالات المرضية الأخرى | شفاء 3147 شخصاً من فيروس كورونا | توفير بيئة آمنة وصحية لأداء اختبارات الثانوية | المريخي يتلقى اتصالاً هاتفياً من وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط | نائب رئيس الوزراء يتلقى اتصالاً هاتفياً من وزير خارجية كوت ديفوار | صاحب السمو والرئيس الغاني يعززان العلاقات
آخر تحديث: الخميس 30/4/2020 م , الساعة 12:18 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : اّراء و مقالات : المنتدى :

دراما الانتقام

الكتابة هي النور الذي يضيء عندما تخفت جميع المصابيح
محفوظ عجب صحفي انتهازي يسعى لتحقيق طموحاته فوق جثث البشر
موسى صبري نفى أن يكون محفوظ عجب شخصاً بعينه
دراما الانتقام
بقلم / سامي كمال الدين :

التسلسل الدرامي لحياة محفوظ عجب في رواية موسى صبري «دموع صاحبة الجلالة» يكشف الترابط والتشابه بين حياة بطله وحياة محمد حسنين هيكل، فالبطل هو الكاتب الأوحد في مصر والمُقرّب من الضبّاط الأحرار، والذي غطى حصار الفالوجا، وتعرّف هناك على جمال عبد الناصر وحرب 1948، وغطى مؤتمر الملوك والحكّام العرب في بلودان وتولى نائب رئيس تحرير في فترة قصيرة جداً من عمره الصحفي.

وكلها فعلها هيكل في بداية حياته.. لكننا لا نستطيع أن نجزم بأن الأحداث الوضيعة في حياة محفوظ عجب تتشابه مع حياة هيكل، إذ لم يكتب حتى الآن عن جانب آخر من حياة هيكل يتشابه مع حياة محفوظ عجب، سواء في كتبه أو فيما كتب عنه!

غير خافٍ على أحد الصراع بين هيكل وموسى صبري في بلاط صاحبة الجلالة، فهيكل منذ عام 1974 هو عدو السادات، وموسى صبري صحفي السادات الأوّل، مزج صبري بين أسلوب الصحفي وخيال الأديب في روايته التي قدمت في مسلسل تلفزيوني وفيلم سينمائي، لعب بطولة المسلسل الذي عرض في رمضان عام 1993 فاروق الفيشاوي في دور محفوظ عجب وميرفت أمين في دور الصحفيّة آمال صدقي رئيس قسم التحقيقات الصحفيّة وعمر الحريري في دور رئيس تحرير جريدة الأسرار عبد العظيم بك لطفي.. وكتب له السيناريو عاطف بشاي، وأخرجه يحيى العلمي.

محفوظ عجب صحفي انتهازي مُنافق يسعى لتحقيق طموحاته فوق جثث البشر وسُمعتهم وحياتهم، يلعب على كل الحبال، رجل بلا مبادئ ولا قيم، يرفض أن تعمل أخته (قامت بدورها عبلة كامل) خادمة في بيت شقيق وزير التجارة، لكن حين يعرف أن هناك خلافاً بين رئيس مجلس الوزراء ووزير التجارة حول قضايا فساد ورشى، حتى يوافق، بل ويستخدم شقيقته الوحيدة دون علمها، في التسلل إلى القصر والعمل مساعد طباخ ليسرق المُستندات.

وما إن يلتقي الراقصة سوسن (قامت بدورها دلال عبد العزيز) حتى يُقيم علاقة معها، فهي راقصة القصر التي تجلب له الأسرار والعلاقات، وتُعرّفه على رئيس الديوان الملكي، وما إن تنتهي مصالحه معها حتى يتخلص منها.

تستقبله آمال صدقي وتذهب معه إلى عمر أفندي لشراء ملابس له بناءً على رغبة رئيس التحرير، الذي يرى أن ملابسه الرثة لا تليق به وبالجريدة، وتوفّر له شقة تطلّ على نادي الجزيرة في الزمالك ليُقيم فيها بدلاً من الغرفة التي يسكنها فوق السطوح في إحدى حارات القاهرة الشعبيّة، وتُعلمه مبادئ الاشتراكية وهي ابنة سفير سابق، ومن الطبقة الأرستقراطية لكنها تنحاز للفقراء وللعدالة الاجتماعيّة، لكن محفوظ عجب يتواصل مع رئيس القلم السياسي (جهاز مباحث أمن الدولة أو الأمن الوطني حالياً) ويبلغ عن الخلية الشيوعيّة التي كان عضواً فيها، ولا يتورّع عن وضع اسم حبيبته ضمن الأسماء التي يعلم أنها ستُعتقل.. ويلقي بها في غياهب السجون.

موسى صبري نفى أن يكون محفوظ عجب شخصاً بعينه، لكنه كل محفوظ عجب في بلاط صاحبة الجلالة.

«الرواية/المسلسل/الفيلم» تتناول الفساد في عالم الصحافة في بداية الأربعينيات وحتى قيام ثورة 23 يوليو 1952 وتكشف مجموعة من الباشوات أصحاب السلطة والنفوذ في السيطرة على السياسة والصحافة في مصر، مع مجموعة من الصحفيين الانتهازيين الذين تعلقوا بأموال الباشوات وسلطاتهم، فراحوا يتحوّلون إلى أداة طيّعة في دوائرهم.. ويكشف العمل كيف تحوّلت الصحافة من مهنة الانتصار للمظلومين ورد حقوقهم والوقوف مع العدل والحرية إلى زوجة للسلطة وخادمة لأموالها، بل ومعها الانتهازيّة والتخلي عن قيم القلم ومكانته، ويذهب أولئك الذين يتمسكون بالقيم ويُحافظون على مكانة الكلمة ودور الصحافة إلى ركن مُظلم منزوٍ، يتم إبعادهم من قِبل هؤلاء الانتهازيين، أو حسب قول رائد القصة القصيرة في مصر والعالم العربي محمود البدوي في قصة له عن عامل مطبعة بأن الكتابة هي النور الذي يضيء عندما تخفت جميع المصابيح.

إعلامي مصري


@samykamaleldeen
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .