دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
4 طرق للإبلاغ عن الجرائم الإلكترونيّة | حالتان لا ينطبق عليهما البروتوكول الجديد | 3 مراكز للمسح من المركبات لكشف كورونا | قطر لا تسعى لمغادرة مجلس التعاون | حملة تفتيشية على الباعة المتجوّلين بالشيحانية | 5 طرق لدعم العاملين في المنزل | رفع 560 طناً من المخلفات بالخور والذخيرة | أزمة حول تمديد عقود الدرجة الثانية | 20604 حالات شفاء من كورونا | وزارة التجارة تحدّد أوقات عمل الأنشطة التجارية والخدمية | أمريكا تنهي العلاقة مع الصحة العالمية | 4.5% نمو الاقتصاد التركي | مليارا يورو استثمارات فولكس فاجن بالصين | النفط يحقق أكبر ارتفاع شهري منذ سنوات | الذهب يرتفع إلى 1725 دولاراً للأوقية | سرقة حقائب ب 800 ألف يورو | وفاة عميد البشرية عن 112 عاماً في بريطانيا | بدء توزيع كتب الفصل الصيفي بالجامعة غداً | مونتريال تسجل أعلى درجة حرارة في تاريخها | عشيرة سورية تستنكر تجنيد أبنائها للقتال مع الفاغنر بليبيا | أسدان يهاجمان عاملة في حديقة حيوانات أسترالية | واشنطن: 3 ملايين دولار مقابل معلومات عن قيادي بداعش | الأمم المتحدة تعتمد مقترح قطر لحماية التعليم من الهجمات | قوات حفتر تتراجع جنوبي طرابلس | حفتر دفع أموالاً طائلة لمرتزقة بريطانيين مقابل عملية فاشلة | البرلمان العراقي يسعى لمحاسبة السعودية على جرائمها الإرهابية | دفع حقوق بث الدوري الفرنسي | كورونا يجبر ولاية نيويورك على إلغاء قانون عمره 200 عام | روسيا تأمل بالحصول على لقاح ضد كورونا | المستشفيات الأمريكية توقف استخدام هيدروكسي كلوروكين | مطار حمد الدولي.. 6 سنوات من الإنجازات | دراسة فرنسية: إصابات كورونا الخفيفة تطوّر أجساماً مضادة | القطرية تستأنف رحلاتها إلى ميلانو | باريس: «غاليري لافاييت» يعيد فتح أبوابه .. اليوم | قبرص تتعهد بعلاج السائحين المصابين بكورونا | الصين تمدد قيود رحلات الطيران الدولية | قادة 50 دولة يدعون إلى عالم متعاون في مرحلة ما بعد الوباء | 37 % من الألمان يرفضون السفر خلال الصيف | اليونان تستقبل سائحي 29 دولة | حشود الحدائق تثير القلق في كندا | النرويج: تمديد قروض شركات الطيران | مخاوف من مجاعة في أمريكا اللاتينية | الدوري الياباني يُستأنف 4 يوليو | بروتوكول صحي صارم لاستكمال دورينا | نهائي كأس إنجلترا في أغسطس | ستاندر لييج يُخطط لخطف إدميلسون | ميلان يُعارض خطط استئناف كأس إيطاليا | رئيس الوزراء يعزي نظيره المغربي | نائب الأمير يعزي ملك المغرب | صاحب السمو يعزي ملك المغرب
آخر تحديث: الثلاثاء 19/5/2020 م , الساعة 12:27 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : اّراء و مقالات : المنبر الحر :

الأسرة واحتفال العالم بها

الأسرة واحتفال العالم بها

بقلم / خوله كامل الكردي:

في اليوم العالمي للأسرة وفي ظل أزمة كورونا التي يعيشها العالم بأسره، والأسرة أول من تأثر بتبعات هذه الأزمة، بسبب الإجراءات الاحترازية التي فرضتها حكومات الدول والتي كان هدفها الحفاظ على المجتمعات وأفرادها حيث الأسرة نواة تلك المجتمعات، يدعو إلى التفكير في كيفية تأقلم الأسر مع هذه الإجراءات. فهناك أسر اختلف تأقلمها فمنها ما ساعدته تلك الإجراءات على توثيق الروابط فيما بينها، وأخرى انعكس عليها بشكل مختلف فاظهر نقاط الضعف بين مكوناتها.

إجراءات الحظر الشامل والمكوث في المنزل لفترة طويلة، كان لها تأثيرها السلبي على بعض الأسر بخاصة في الدول الغربية، فقد ازداد العنف بين الأزواج وزاد الشرخ بينهم، بينما استطاعت أسر كثيرة وعلى مستوى العالم تحويل فترة مكوثها في المنزل فرصة مناسبة للتقارب والتعرف على أحوال بعضهم البعض، وتفقد أوضاعهم والمتابعة المستمرة لظروف الأبناء وشريك الحياة والمشاركة في مختلف الأمور التي يعيشونها.

إن الاستقرار المعنوي والمادي للأسرة هو عماد الراحة النفسية لأفرادها، والذي بالمقابل يتأثر به المجتمع البشري، فالأب وباعتباره الركن الأساسي في الأسرة إذا ما كانت أحواله المادية والمعنوية مستقرة وثابتة، انعكست بصورة إيجابية على أفراد أسرته، وتصبح منظومة الأسرة قوية ومتماسكة، أما إذا كان يعاني من ضغوطات نفسية ومادية اختلت منظومة الأسرة وباتت معرّضة لخطر التشتت والفرقة، وليكون معها الأبناء وهم جزء مهم في الأسرة، يواجهون مصير مجهول ومستقبل غامض لا يعرف ماذا يحمل لهم في ثناياه.

لذلك كان لزاماً على المنظمات الدولية المعنية بشؤون الأسرة، رصد الدعم الكافي للأسر وعلى جميع الصعد، لتثبيتها ومعاونتها على تخطي أزماتها المختلفة، كي تبقى أسراً مستقرة وصحية. فما نراه من هزات تتعرض لها الأسر ينبئ بأهمية ايلاء الأسرة الرعاية والاهتمام المطلوبين، والأخذ بيدها على تجاوز أي عقبة أو محنة قد تصادفها.

إذا صلحت الأسرة صلح المجتمع، وإذا صلح المجتمع صلح الوطن وأصبح مرتعاً خصباً لأعمال التنمية والبناء والنهضة. فتضافر الجهود من قبل المؤسسات الرسمية وغير الرسمية يساعد في ترسيخ عر ى الروابط بين أفراد الأسرة الواحدة، فمن الضروري بمكان أن تهتم الدولة بالأسرة ورعايتها حق رعاية، حتى يشب أفرادها أفراداً أقوياء بعزيمة وهمة تبني وتعمر وطنها.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .