دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 9/10/2012 م , الساعة 12:31 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية الإقتصادية :

بحضور 350 مختصاً و خبيراً

انطلاق أعمال منتدى الصحة والسلامة والبيئة

الكبيسي: استضافة المنتدى امتياز خاص لدولة قطر
انطلاق أعمال منتدى الصحة والسلامة والبيئة

كتب ـ عاطف الجبالي:

انطلقت أمس فعاليات الدورة الثامنة لمنتدى الصحة والسلامة والبيئة في قطاع الطاقة بحضور أكثر من 350 مختصا وخبيرا في شؤون هذا القطاع يستعرضون على مدى ثلاثة أيام آخر تطورات الصحة والسلامة والبيئة والحلول التكنولوجية في قطاع الطاقة الخليجي.

وتركز دورة هذا العام على أحدث التقنيات والحلول التي من شأنها ضمان فعالية إدارة الصحة والسلامة والممارسات البيئية المستدامة في قطاع النفط والغاز بما يضمن تميز القطاع وسط التحديات الاقتصادية والاهتمام الإعلامي المتزايد.

وخلال الجلسة الافتتاحية للمنتدى أكد السيد سعد علي الكبيسي مدير إدارة الصحة والسلامة والبيئة في قطر للبترول في الكلمة الرئيسية للمنتدى أن استضافة منتدى الصحة والسلامة والبيئة التي تأتي بعد اندلاع حريق فيلاجيو المأساوي هي امتياز خاص لدولة قطر.

وأوضح أن حادث فيلاجيو المأساوي هو بمثابة تنبيه ليس لدولة قطر فحسب بل لكل الناس على هذا الكوكب لتسخير كل الجهود للحفاظ على الصحة والسلامة وحماية البيئة، مشيراً إلى أن العالم بحاجة لبذل المزيد من الجهد وأن قطر استجابت لهذا النداء وأخذت بالفعل الخطوات اللازمة وستستمر في اتخاذها لضمان عدم تكرار مثل هذه الحوادث. وأشار إلى أن احتضان المنتدى يؤكد عزم قيادة قطر الرشيدة على عدم الاكتفاء بما تحقق والسير نحو وضع تصور لمستقبل أفضل ومن ثم العمل على إنجاز وتحقيق هذه الرؤية من خلال الموارد المتاحة.

التنمية المستدامة

وأوضح الكبيسي أن المنتدى في دورته الثامنة بمثابة حدث مهم في تاريخ حملة قطر الرامية إلى إحلال التنمية المستدامة في الدولة حيث تمثل الصحة والسلامة والبيئة قيمة أساسية وواجبا رئيسيا لجميع العاملين في قطاع الطاقة بدولة قطر.

وأكد أن رؤية دولة قطر التي تستهدف بناء بلد عصري ومتطور من خلال الاقتصاد القائم على المعرفة والعمل مع بقية العالم من أجل تحقيق قدر أكبر من الإنجازات لأجيال المستقبل تقوم إلى حد كبير على طاقاتها البشرية ومواردها المتاحة.

وأضاف أنه لا يمكن تحقيق هذه الرؤية إذا لم تتم حماية الموارد والبيئة من الأضرار التي قد تلحق بها ،مشددا على ضرورة الالتزام بتقوية ومضاعفة الجهود في سبيل حماية الصحة والسلامة والبيئة من خلال مواجهة جميع التحديات.

وأكد الكبيسي أن آثار التغير المناخي المستمرة بالعالم مثل الفيضانات واسعة النطاق وتقلص القمم الجليدية القطبية وارتفاع مستوى سطح البحر وتدهور نوعية الهواء وزيادة القضايا الصحية ذات الصلة جميعها بمثابة عائق يظهر أمام أي نمو أو رؤية تنموية، ودعا إلى مضاعفة الجهود وليس الالتزام فقط نحو تحويل هذه الرؤية إلى واقع ملموس بدءا من هذه الدورة لتتواصل بعد ذلك الجلسة الافتتاحية.

اللوائح والقوانين

وأشار سعد الكبيسي إلى أن أعمال المؤتمر تركز على موضوع اللوائح والقوانين الخاصة بالصحة والسلامة والبيئة وكيفية تطبيقها وتطويرها وهذا الأمر يجب أن يتم عبر ترابط وتواصل المؤسسات بين بعضها لتبادل الخبرات.

من جهته، أشار عادل البوعينين مدير عام "دولفين للطاقة" في تصريحات صحافية على هامش الملتقى إلى أن الشركة تعطي أهمية فائقة لمسألة الصحة والسلامة والبيئة وذلك منذ انطلاق نشاطها خاصة أنها تعمل في مجال النفط والغاز وقال: "نعطي أهمية كبيرة لجانب السلامة سواء كانت بالنسبة للعاملين في المجال أو لقطاع الطاقة ككل وأيضا للبيئة، وهذا التوجه أخذناه منذ البداية ونسعى دائما للتميز في هذا المجال."

وكتتويج لجهود "دولفين" أوضح البوعينين أن هذه الأخيرة حصدت مؤخرا جائزة السلامة البرونزية من قطر للبترول وعلق على ذلك بالقول: "هذا الانجاز نفخر فيه لأنه مهم وأساسي في نظرنا، حيث تعتبر السلامة في قطاع الطاقة جوهرية."

وأكد عادل البوعينين أن شركة دولفين للطاقة ملتزمة بجميع معايير السلامة الدولية وقال: "مصنع الشركة مطابق كذلك للمواصفات العالمية باعتباره من بين الأحدث في المنطقة،" لافتا الى أن الالتزام بالمعايير الدولية في مجال السلامة يعتبر من بين النقاط الأولية قبل انطلاق أي مشروع.

وأوضح البوعينين أن الشركة ليس لديها خطة توسع في الوقت الحالي وقال: "مد الغاز مستمر حاليا في تزويد كل من الإمارات وسلطنة عمان بمعدل ملياري قدم مكعب في اليوم ولا ننوي الرفع في هذه الطاقة حاليا."

30 عرضاً

وعبر الدكتور ويلس غروغان نائب رئيس قسم الصحة والسلامة والأمن والبيئة في ميرسك للنفط عن سعادته بالمشاركة في المنتدى مؤكدا مدى أهمية الصحة والسلامة ضمن الشركة حيث تأخذ ميرسك تلك الاشتراطات على محمل الجد وتعمل مع شركات أخرى من أصحاب المصلحة والجهات التنظيمية بهذا الاتجاه.

وقال السيد نورمان باميلا من قطر إكسون موبيل إن هذه الأخيرة اتخذت خطوات بالغة الأهمية لوضع نهج متكامل لرعاية البيئة وهو أكثر من مجرد التفكير التقليدي للامتثال لعقلية استباقية توجهها القرارات على أساس المخاطر.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .