دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأربعاء 20/11/2019 م , الساعة 12:19 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
الصفحة الرئيسية : الراية الإقتصادية :

بمكاسب قدرها 1.5 مليار ريال

ارتفاع جماعي لمؤشرات البورصة

ارتفاع جماعي لمؤشرات البورصة

الدوحة - الراية:

أنهت بورصة قطر تعاملات أمس في المنطقة الخضراء مدعومة بعمليات شراء من المُستثمرين على أسهم قيادية، وارتفع المؤشر الرئيس للبورصة أمس بنسبة 0.43%، بما يعادل 43 نقطة وأغلق عند مستوى 10340.4 نقطة، وصعد مؤشر الريان الإسلامي بنسبة 0.17% ليصل إلى مستوى 3958 نقطة، وصعد أيضاً مؤشر قطر لجميع الأسهم بنسبة 0.30% ليصل إلى مستوى 3049 نقطة.

وبلغت مكاسب أسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 1.5 مليار ريال لتصل القيمة السوقيّة للأسهم إلى 570.1 مليار ريال. وذلك من خلال تداول أسهم 46 شركة، ارتفع منها أسهم 22 شركة، بينما تراجعت أسهم 21 شركة أخرى، واستقرّت أسهم باقي الشركات عند مستوى إغلاقها السابق، وشهدت الجلسة انخفاض قيم التداول إلى 202.8 مليون ريال مقابل 262.8 مليون ريال في الجلسة السابقة، كما انخفضت أحجام التداول إلى 56.9 مليون سهم مقابل 72.4 مليون سهم في جلسة أمس الأول وذلك من خلال تنفيذ 4990 صفقة.

وقد استهلّ مؤشر السوق جلسة أمس على ارتفاع قبل أن تواجه الأسهم عمليات بيع لجني الأرباح، ومن المتوقع أن يشهد السوق تباينًا في الأداء خلال المرحلة المقبلة وسط توقعات أن يتحسن الأداء بشكل نسبي تماشياً مع المتغيرات الإيجابيّة وهو ما قد يؤدّي إلى استقرار السوق. وعلى صعيد أداء القطاعات فسجلت ارتفاعاً جماعياً، حيث ارتفع قطاع البنوك بنسبة 0.31%، كما ارتفع قطاع الصناعة بنسبة 0.28%، وارتفع قطاع النقل بنسبة 0.58%، وصعد قطاع العقارات بنسبة 0.18%، كما ارتفع قطاع التأمين بنسبة 0.50%، وسجل قطاع الاتصالات نمواً بنسبة 022%.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .