دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 21/4/2019 م , الساعة 3:12 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

وقع اتفاقية لرعاية أول مسابقة من نوعها لمنظمة السياحة العالمية

المجلس الوطني يدعم المشاريع الناشئة في السياحة الرياضية

الباكر: السياحة الرياضية من ركائز الاستراتيجية الوطنية
شفيلي: المسابقة تقام بالتعاون مع نادي برشلونة
المجلس الوطني يدعم المشاريع الناشئة في السياحة الرياضية

الدوحة ـ الراية:

وقّع سعادة السيد زوراب بولوليكا شفيلي، الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية وسعادة السيد أكبر الباكر، أمين عام المجلس الوطني للسياحة، اتفاقية يصبح المجلس الوطني للسياحة بموجبها راعياً لأوّل مسابقة تجريها منظمة السياحة العالمية للمشاريع الناشئة في مجال السياحة الرياضية، والتي من المقرّر تنفيذُها بالتعاون مع نادي برشلونة لكرة القدم.

وتهدف المُسابقة إلى دعم وتعزيز السياحة والرياضة، بالإضافة إلى تعزيز البيئة الاجتماعية والاقتصادية الحاضنة لمشاريع ريادة الأعمال وتعزيز الابتكار في قطاع السياحة الرياضية. وسوف تحظى المشاريع الفائزة في المُسابقة بفرصة الاحتضان ضمن مركز برشلونة للابتكار، كما ستكون هناك إمكانية لوضع أفكارها موضع التنفيذ في قطر، التي تستعدّ حالياً لاستضافة بطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم.

وقال سعادة السيّد أكبر الباكر: لطالما دعمت قطر ريادة الأعمال الرياضية، خاصة أنّنا نؤمن أن الرياضة تملك قدرة فريدة على جمع الشعوب، ولهذا السبب أيضاً تُعتبر السياحة الرياضية إحدى ستة قطاعات فرعية تقوم عليها الإستراتيجية الوطنية للسياحة. ونحن نترقّب الأفكار والإبداعات التي ستنتج عن النسخة الأولى من المسابقة، ونأمل أن تتحول إحدى تلك الأفكار إلى واقع في قطر.

تعاون مُثمر

من جانبه، قال سعادة السيد زوراب بولوليكا شفيلي، الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية: إن قطر هي المحرك الطبيعي لهذه المُبادرات المهمة، وذلك باعتبارها الدولة المُستضيفة لبطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم. كما أن التعاون مع أحد أكبر الأندية الرياضية في العالم مثل نادي برشلونة لكرة القدم يخلق حالة من التفاهم بين جميع الأطراف الفاعلة، ويؤكّد الأهمية المُتنامية لقطاعي السياحة والرياضة، ويبرهن أن التعاون الدولي يوفّر الفرص ويعود بالنفع والفائدة على الجميع.

وقد تمّ توقيع الاتفاقية خلال مأدبة عشاء أُقيمت ترحيباً بالسيد بولوليكا شفيلي والوفد المرافق له في مستهلّ أول زيارة رسمية له للدوحة منذ توليه المنصب في 2018، حيث جرى خلالها إطلاعهم على آخر التطوّرات التي يشهدها القطاع السياحي في قطر، والخُطوات الجاري تنفيذُها ضمن الإستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة: المرحلة القادمة 2018-2023.

ويتضمن برنامج الزيارة جولات ميدانية للأمين العام لمنظمة السياحة العالمية والوفد المرافق له، حيث يزور معالم قطر السياحية بالإضافة إلى عقد مجموعة من اللقاءات والنقاشات مع أعضاء المجلس الوطني للسياحة ومُمثلي بعض الجهات المعنية بصناعة السياحة في القطاعين العام والخاص، يبحث خلالها تبادل الخبرات والموارد لدعم البرامج التي تستهدف تعزيز التجربة السياحية لزوّار قطر في جميع مراحلها، وكذلك تنمية صناعة السياحة عالمياً.

والجدير بالذكر أنّ المجلس الوطني للسياحة كان قد تعاون مع منظمة السياحة العالمية في إجراء دراسة حول التأثير المتوقّع لتبسيط سياسات منح التأشيرات على قطاع السياحة في قطر واقتصادها الوطنيّ. وبفضل سلسلة من الإجراءات والخُطوات التي تمّ تطبيقها خلال الفترة من عام 2016 إلى 2018، والتي تضمَّنت إعفاء مُواطني أكثر من 80 دولة من تأشيرة الدخول، أصبحت قطر تحتل المرتبة الأولى في منطقة الشرق الأوسط بصفتها الوجهة الأكثر انفتاحاً وترحيباً بالزوّار، والثامنة عالميّاً، وذلك بحسب تصنيف منظمة السياحة العالمية.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .