دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 16/5/2019 م , الساعة 3:31 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

خلال مائدة مستديرة بمركز المال .. مشاركون :

شراكات قطرية بريطانية جديدة في التكنولوجيا المالية

شراكات قطرية بريطانية جديدة في التكنولوجيا المالية
الدوحة - الراية  :

استضاف مركز قطر للمال، ندوة نقاشية شاركت فيها كبرى شركات التكنولوجيا المالية في قطر والمملكة المتحدة بالشراكة مع بنك قطر للتنمية وشركة ريفينيتيف في لندن.

وخلال الندوة، ناقش كبار المسؤولين لهم مؤسسات التكنولوجيا المالية وصناع القرار من مركز قطر للمال وبنك قطر للتنمية ومصرف قطر المركزي، ومؤسسات من المملكة المتحدة ، سبل الاستفادة الكاملة من التكنولوجيا المالية في البلدين.

وأكد السيد هانك جان هوغيندورن المدير الإداري لمكتب القطاع المالي في مركز قطر للمال إن نمو سوق التكنولوجيا المالية في قطر يتيح فرصاً كثيرة لخلق شراكات رئيسية بين المملكة المتحدة وقطر تسهم في تعزيز النمو في هذه المجالات.

وكشف مركز قطر للمال عن استراتيجيته المتعددة الجوانب التي تسلط الضوء على الخدمات الإعلامية والرقمية والرياضية والمالية، بهدف تعميق إسهامه في جهود تنويع الاقتصاد القطري. ويقدم المركز مظلة تعمل من خلالها العديد من شركات التكنولوجيا المالية، بما في ذلك شركة Goals 101 لحلول البيانات التي تعد المنصة الرائدة في مجال التكنولوجيا المالية وتكنولوجيا البيانات الضخمة في الهند.

وقال السيد عبد العزيز بن ناصر آل خليفة، الرئيس التنفيذي لبنك قطر للتنمية إن هذه الفعالية تعتبر جزءاً مكملاً لجهود البنك الرامية إلى بناء نظام حيوي يؤطر التكنولوجيا المالية والخدمات المصرفية الرقمية في قطر، مما يمثل خطوة متقدمة في مسيرته من أجل تنمية الشركات القطرية التي ستسهم بفعالية في تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030. ويواصل بنك قطر للتنمية جهوده المستمرة والكبيرة في دعم المشهد المالي القطري وتعزيزه بالتكنولوجيا الحديثة».

وعرض إبراهيم محمد حسن، المدير التنفيذي للاستثمارات في بنك قطر للتنمية ، تفاصيل استراتيجية التكنولوجيا المالية في قطر في عرض تقديمي سلط الضوء على المبادرات التي اتخذها بنك بقطر لتنمية التكنولوجيا المالية وتعزيز استخدامها في قطر.

وقال السيد هنك جان هوغيندورن، المدير الإداري لمكتب القطاع الماليفي مركز قطر للمال إن اجتماع المائدة المستديرة بين قطر والمملكة المتحدة فرصة مهمة لاستكشاف الدور الذي تلعبه الأطراف الفاعلة في مجال الخدمات المالية لتطوير قطاع التكنولوجيا المالية في المستقبل.

وأكد السيد أحمد حافظ، رئيس «ريفينيتيف» قطر، على وجود فرص هائلة متاحة أمام المؤسسات المصرفية الإسلامية وشركات التكنولوجيا المالية الإسلامية تساهم في تطوير التكنولوجيا المالية الإسلامية وتحسين جاذبية منتجاتها والوصول إلى العملاء المستهدفين.

ويضم قطاع الخدمات المصرفية والتمويل الإسلامي، حالياً، حوالي 100 مليون عميل في جميع أنحاء العالم، بينما يصل حجم السوق المحتمل إلى 6 أضعاف هذا الرقم. وهي فجوة يمكن التغلب عليها من خلال التكنولوجيا المالية. وتحتل دولة قطر، من خلال مركز قطر للمال، موقعاً جيداً في الاستفادة من هذه الفرص لتطوير الدولة، وتحويلها إلى مركز إقليمي في مجال التكنولوجيا المالية.

وأضاف: إن التكنولوجيا المالية قادرة على تمكين التمويل الإسلامي على استقطاب المزيد من العملاء، ورفع الكفاءة، وخفض التكاليف، وتقديم مجموعة واسعة من المنتجات، مما يساعد هذا القطاع ليكون أكثر تنافسية مقابل التمويل التقليدي، حسبما تطرق النقاش خلال الطاولة المستديرة.

وقد حقق التمويل الإسلامي خطوات كبيرة في هذا القرن، حيث يتوقع أن يصل إجمالي الأصول المالية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية إلى 3.8 تريليون دولار بحلول عام 2022 ارتفاعًا من 2.2 تريليون دولار في عام 2016، مع ما يقارب 1400 مؤسسة مالية إسلامية تعمل الآن في 80 دولة، وفقاً لتقرير «ريفينيتيف».

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .