دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الجمعة 7/6/2019 م , الساعة 3:00 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

حقّقت الاكتفاء الذاتي من الألبان.. «بلدنا»:

900 طن إنتاج الحليب والعصائر يومياً

900 طن إنتاج الحليب والعصائر يومياً

الدوحة - الراية:

قالت شركة بلدنا إنّ الطاقة اليومية لخطوط إنتاج الحليب ومُشتقاته تصل إلى سبعمئة طنّ بالإضافة إلى مئتَي طن يومياً من العصائر الطبيعيّة، مُشيرة إلى أنّ عدد مصانع الشركة لإنتاج الحليب ومُنتجاته والعصائر الطبيعية تبلغ ثلاثة مصانع متطوّرة، فضلاً عن مصنع البلاستيك الذي يوفّر جميع احتياجات «بلدنا» من العبوات.

وأشارت إلى أنها تضمّ مبنى يعدّ الأكبر بالشركة مخصصاً لحظائر الأبقار الأربعين التي تتسع لـ 24 ألف رأس من أبقار هوليشتاين التي تمّ استيرادها جواً إبان الحصار، حيث توفّر هذه الحظائر الأجواء المُناسبة لهذه الأبقار في ظلّ عمالة مدربة على كيفية التعامل مع كافّة التفاصيل.

وأكّدت شركة بلدنا أنها ستعمل في السنوات المُقبلة على مُواصلة تعزيز قدرات قطر في مجال ريادة الأعمال وتوفير مجموعة واسعة من المُنتجات الغذائية للسوق المحلية.

وقالت الشركة إنّها نجحت منذ الحصار، في تحقيق نموّ مميّز خلال العام الماضي والمُساهمة في تلبية احتياجات الدولة من مُنتجات الألبان والمشروبات المُنتجة محلياً. مُشيرة إلى أنها استمرّت في طرح مُنتجات جديدة، وبدأت مُؤخراً التصدير إلى أسواق المنطقة.

كما نجحت في إعادة تعريف مفهوم ريادة الأعمال وعزّزت مكانة قطر على خريطة العالم، كدولة تصدّت للأزمات وتعاملت معها بكل اقتدار ونجاح.

وفي هذا الصدد، تُواصل الشركة دعم جهود دولة قطر في سعيها نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي من المُنتجات الغذائية، مُشيرة إلى أنها تحرص على المُساهمة في تحقيق بعض الركائز الرئيسيّة لرؤية قطر الوطنية 2030، التي تمّ وضعُها لرسم أهداف وطموحات دولة قطر على المدى الطويل. وتهدف هذه الرؤية إلى الانتقال باقتصاد قطر إلى اقتصاد قائم على المعرفة بحلول عام 2030، بحيث يكون قادراً على الحفاظ على مسيرة التنمية فيها وتوفير مُستوى معيشة مُرتفع لمُواطنيها. وقد كانت مُساهمات شركة بلدنا في الجهود المبذولة لترجمة هذه الركائز إلى واقع ملموس محل تقدير وإعجاب كبيرَين.

تمكن الدولة من تحقيق رؤيتها التنموية

محفظة لتوفير منتجات غذائية جديدة

تشتمل قائمة النجاحات والإنجازات التي حقّقتها الشركة خلال العام الماضي مُساهمتها في تمكين دولة قطر من تحقيق الاكتفاء الذاتي من الحليب الطازج، تلاها إطلاق أول خط إنتاج للحليب طويل الأجل في البلاد، والنجاح لأوّل مرّة في إنتاج عصائر طبيعية بالكامل لا تحتوي على أي سكر مضاف. ومع هذه النجاحات، تظلّ شركة بلدنا ملتزمة بتطوير محفظة منتجاتها لتوفير المزيد من المنتجات الغذائية سعيًا منها إلى تحقيق أهداف الأمن الغذائي في قطر.

وجاء تأسيس شركة «بلدنا» من أجل خدمة شعب قطر، وستُواصل الشركة التزامها تجاه الشعب والوطن. وقد قامت الشركة مؤخرًا بتنظيم جولة لمجموعة من المقيمين في مركز تمكين ورعاية كبار السنّ «إحسان» إلى إحدى مزارعها. كما نفّذت شركة «بلدنا» بالتعاون مع مؤسّسة حمد الطبية حملة تبرّع بالدم، ووزعت أيضًا بالشراكة مع مؤسّسة قطر الخيرية مُنتجات الألبان على الخيم الرمضانية التابعة للمؤسّسة في الخور. ويقوم طلاب المدارس والجامعات في كثير من الأحيان بزيارات إلى مزارع شركة «بلدنا» للاطّلاع عن قرب على إنتاج الحليب والألبان والاستدامة في المزارع. وجاءت مُشاركة الشركة في مُؤتمر التعليم لعام 2019 تعبيرًا عن التزامها بتحسين معايير التعليم للجيل القادم في قطر والعالم.

الاستثمار في الطاقات البشرية الوطنية

خبراء بارزون لتطوير الإنتاج

قالت شركة «بلدنا» إنها توظف مجموعة من الخبراء البارزين وحرصت على الاستثمار بشكل مُكثّف في الطاقات البشرية الوطنية، ناهيك عن التزامها بتوظيف واستخدام أفضل المُمارسات والتقنيات والأنظمة العالمية لضمان أعلى مُستوى من إنتاجية المُوظفين. ويمتلك فريق الشركة فهمًا عميقًا لرؤية الدولة وأهمية المُساهمة في تحقيقها. وتواصل الشركة توفير منتجات غذائية طازجة منتجة محليًا ومغذية للحفاظ على صحة الناس والمُساهمة في تعزيز ازدهار ورفاهية المُجتمع.

ومنذ تأسيسها في عام 2014، تواصل شركة «بلدنا» التزامها الحثيث بتنويع وتوسعة محفظة أعمالها التي تشتمل على منتجات الألبان والمشروبات وغيرها من المنتجات الغذائية. وفي الوقت الذي تعمل فيه الشركة على تحقيق أهداف قطر نحو الاكتفاء الذاتي، تخطط الشركة أيضًا لتصدير مجموعة واسعة من مُنتجات الألبان الطازجة إلى الأسواق الإقليمية والدولية.

وتظلّ شركة بلدنا، العلامة التجارية الوطنية الرائدة في قطر، مدفوعة بالتزامها بخدمة الدولة، حيث تسعى إلى رفع مُستوى الوعي العام في قطر بأهمية الاستدامة البيئية، وتؤمن بأنّ الإنتاج المحلي يتطلب مُمارسات مراعية للبيئة لدعم المُنتجين المحليين.

وتسعى الشركة إلى خدمة المُجتمعات المحلية ودعمها، والعمل في الوقت نفسه على تعزيز القيم الأسرية وتثقيف الأجيال المُقبلة، إذ تحرص على حماية البيئة والالتزام باللوائح الخاصة برعاية الحيوان في قطر. وفي هذا الخصوص، تلتزم الشركة بتوفير بيئة ملائمة لقطعان الأبقار وتغذيتها بشكل جيّد. كما تعمل الشركة على تزويد المُزارعين المحليين بسماد طبيعي لتحسين جودة التربة. وخلال العام الماضي، أضحت شركة «بلدنا» محط إعجاب وتقدير مجموعة من وسائل الإعلام العالمية.

وبعد توريد أوّل شحنة أبقار خلال الأيام الـ 36 الأولى من الحصار في عام 2017، كانت قصة نجاح قطر في الصمود أمام هذا الحصار محط إعجاب واهتمام واسعَين من قبل مُختلف وسائل الإعلام الدوليّة.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .