دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الخميس 12/9/2019 م , الساعة 1:27 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

محافظ المصرف المركزي:

القانون يعزز دور قطر في مكافحة تمويل الإرهاب

تحديد صلاحيات ومسؤوليات الجهات الحكومية المختصة
محمد بن حمد: ضمان حماية النظام المالي المحلي والعالمي
حريصون على تعزيز التعاون الدولي
القانون يعكس جهود اللجنة الوطنية الكبيرة
القانون يعزز دور قطر في مكافحة تمويل الإرهاب
 

الدوحة - قنا:

 قال سعادة الشيخ عبدالله بن سعود آل ثاني محافظ مصرف قطر المركزي إن القانون الجديد هو نتاج التنسيق المستمر والجهود الحثيثة التي بذلها أعضاء اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، مشيداً بجهود جميع أعضاء اللجنة الوطنية على مساهماتهم في إصدار القانون الجديد.

وأضاف: من أجل مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب بفعالية يجب وضع إطار عمل قانوني وتنظيمي صارم يساهم في تحديد صلاحيات ومسؤوليات الوزارات والجهات الحكومية المختصة. ويُعَدّ القانون الجديد، إلى جانب التشريعات الأخرى، أداة فعالة تعزّز دور دولة قطر في مجال مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وقال سعادة الشيخ محمد بن حمد آل ثاني نائب محافظ مصرف قطر المركزي، رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، إن تبادل المعلومات المالية ذات الصلة بالتهديدات الحالية والمحتملة يشكل عنصراً أساسياً في جهود المجتمع الدولي للتصدي لجرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب، مشيراً إلى أن دولة قطر تؤكد التزامها بالتعاون الدولي وتبادل المعلومات المالية مع شركائها الدوليين لضمان حماية نظامها المالي والنظام المالي العالمي من أي استغلال في عمليات غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وأضاف: إن إصدار القانون الجديد هو جزء من الجهود المستمرّة التي تبذلها دولة قطر لوضع إطار عمل قانوني وتنظيمي فعّال للمؤسسات الحكومية والخاصّة في الدولة، كل بحسب اختصاصه، لاتخاذ الإجراءات المطلوبة لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وتابع: نحن في اللجنة الوطنية حريصون على الاستمرار في جهودنا المشتركة مع المجتمع الدولي من أجل تطبيق المعايير المطلوبة لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وأودّ أن أتقدّم بالشكر للإخوة أعضاء اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب والعاملين بها وفرق العمل المُشتركة لما بذلوه من جهود في إعداد هذا القانون.

 

عبد الرحمن الهيدوس:

القانون يرسخ قوتنا الاقتصادية

·        قطر تتصدر المنطقة في إجراءات المكافحة

 

قال رجل الأعمال والمستثمر عبد الرحمن الهيدوس إن القانون الجديد لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب يؤكد أن قطر رائدة في هذا المجال، ويعزّز مكانتها الاقتصاديّة والسياسيّة في المنطقة والعالم.

وأضاف: إن هذا القانون يعكس الجهود المبذولة من الحكومة في مكافحة غسل الأموال وتمويل الارهاب، مشيراً إلى أن دولة قطر اليوم تتصدر كافة مؤشرات التنمية الاقتصادية وسهولة ممارسة الأعمال وحرية حركة رؤوس الأموال في المنطقة والعالم، بما يؤهلها لأن تكون المركز الرئيسي للتجارة والاستثمار في المنطقة.

ونوّه الهيدوس إلى أن غسل الأموال وتمويل الإرهاب يعتبر أحد أكبر التحديّات التي يواجهها العالم اليوم، وتعتبر محاربته أولوية قصوى، حيث تبذل الجهات التشريعيّة فيها جهوداً حثيثة لتعزيز القوانين واللوائح التي تحول دون تمويل الأنشطة الإرهابيّة.

وأشار إلى أن قطر تأتي في مقدمة الدول العربية من حيث اتخاذ الإجراءات الكفيلة بمكافحة تلك الجرائم، كما أنها تشارك في الخطط والاستراتيجيات والبرامج الدوليّة، فيما يخص عمليات مكافحة غسل الأموال، والحدّ من الإرهاب، كما أن قطر حققت نقلة نوعيّة على صعيد إعداد البيئة الاستثمارية المثاليّة، من خلال منظومة القوانين والتشريعات التي تمّ إعدادها لهذا الشأن.

وأكد الهيدوس أن القانون الجديد يعتبر خُطوة جديدة لتعزّز مناخ الاستثمار الوطني وجاذبيته لرؤوس الأموال العالميّة، خاصة أن المستثمر الأجنبي يبحث عن بيئة استثماريّة موثوقة وآمنة، وهذا الأمر يتوفر في الدولة، متوقعاً دخول عدد كبير من الشركات الأجنبيّة الكبرى والضخمة إلى السوق المحلي خلال الفترة القليلة المُقبلة.

 

عبد العزيز العمادي:

جهود كبيرة لمكافحة تمويل الإرهاب

·        قطر وجهة جاذبة للاستثمارات الأجنبية

 

قال رجل الأعمال عبدالعزيز العمادي إن قانون مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب الذي أصدره حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى يعكس حرص دولة قطر على تطبيق تشريعات صارمة للتصدي لجرائم الإرهاب وغسل الأموال، مؤكداً أن القانون يدعم الاقتصاد الوطني ويتماشى مع خطط الدولة التنمويّة. وأضاف: إن دولة قطر تبذل جهوداً كبيرة بالتعاون مع المنظمات والهيئات الدولية المعنية لمكافحة تمويل الإرهاب، مشيراً إلى أن القانون الذي أصدره صاحب السمو يعكس موقف قطر المتميّز في هذا المجال ويؤكّد دور الدولة الرائد.

وأشار العمادي إلى أن قطر ترسّخ مكانتها العالمية كوجهة جاذبة للاستثمارات الأجنبية في ظل التشريعات المشجعة، مبيناً أن الاقتصاد الوطني يواصل نموه.

وأوضح أن قطر تمكنت من تحقيق نجاحات كبرى في مختلف المجالات الاقتصادية ترجمتها نسب النمو العالية للاقتصاد الوطني الذي يعدّ من أعلى اقتصادات العالم نموًا، مبيناً أن الدولة استطاعت أن تستغل مواردها الطبيعيّة من النفط والغاز والصناعات القائمة عليها في تعزيز الإيرادات والنهوض بقطاعات التنمية. ونوّه العمادي إلى أن الدولة بذلت جهوداً كبيرة لتحقيق التنمية الشاملة وبناء اقتصاد قوي يرتكز على مكانة قطر إقليميًا ودوليًا، موضحاً أن المرحلة المقبلة ستشهد تنفيذ مشاريع ضخمة في جميع القطاعات ما يُشير إلى استمرار النمو القوي للاقتصاد الوطني.

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .