دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
استعراض دور الفن في أوقات الأزمات | الجزيرة تتوج ب 35 جائزة من «تيلي 2020» | الأهلي يسعى لتحقيق المعادلة الصعبة بالسلة | الريان يهدي لقب دوري الصالات لجماهيره | الدحيل يخطط للأمتار الأخيرة من الدوري | الأنصاري يُشارك في مؤتمر الأمناء للاتحاد الآسيوي | استئناف الدوري بحاجة إلى دراسة تفصيلية متأنية | سنتجاوز أزمة كورونا بالتعاون والصبر | الغرافة يحتج على تتويج الريان بدوري الصالات | عموميتهم لاتعنينا | قطر تستضيف عمومية الاتحاد الدولي للسباحة العام المقبل | القطرية أكبر شركة طيران في العالم | تعزيز التحول الرقمي للشركات | دورات تدريبية «أون لاين» للقطاع الخاص والأفراد | نحذر إيرباص وبوينج من رفض تأجيل طلبيات شراء | إيكاو: تدابير صحية لشركات الطيران | ارتفاع جماعي لمؤشرات البورصة | QNB يحصد جائزة أفضل شركة رائدة في التجارة | تحويل 50% من المحال للتجارة الإلكترونيّة حتى 2023 | الكاظمي يدعو القوات العراقية لحماية الممتلكات | الجزائر: جهات تقود محاولات يائسة لاستهداف الجيش | الأردن: إحباط تفجير مبنى للمخابرات | قطر تدين تفجير أفغانستان وتعزي بالضحايا | غزة: لا إصابات جديدة بكورونا | الاحتلال والحصار وكورونا.. ثالوث معاناة صيادي غزة | حماس تدعو لحراك سياسي واسع لمواجهة مخططات الضم | القدس: الاحتلال يهدم منازل ومنشآت ويشرد العشرات | الغنوشي: الوفاق تمثل السيادة والشرعية في ليبيا | الأمم المتحدة ترحّب باستئناف المحادثات العسكرية في ليبيا | السودان: اللواء ياسين إبراهيم وزيراً جديداً للدفاع | قطر تعزّز صناعاتها وتحقق الاكتفاء الذاتي | قطر ستواصل دعمها للشعب الفلسطيني | قطر تجاوزت الآثار الاقتصادية للحصار | الميرة: اللون الأخضر لـ«احتراز» شرط دخول المتسوقين | الأرصاد: ارتفاع درجات الحرارة وهبوب رياح البوارح من الغد | طالبات العلوم الصحية يبحثن مخاطر انتقال العدوى الفيروسية | 838 جولة تفتيشية على المؤسسات الغذائية بالوكرة | الجامعة تعلن جدول غرامات الانسحاب من الفصل الصيفي | الداخلية تجدد الدعوة للتسجيل في العنوان الوطني | دواء ميتفورمين لعلاج مرضى السكر آمن | 10 مخالفات تعدٍّ على أملاك الدولة بالشيحانية | 7 خطوات لتقديم الشكاوى الجنائية عن بُعد | القطاع الصحي الخاص يساهم بقوة في التصدّي لفيروس كورونا | 2599 متعافياً من فيروس كورونا | شكاوى من اختبار اللغة العربية للثانوية | افتتاح جسر جديد على محور صباح الأحمد | تطوير البنية التحتية بالعقدة والحيضان والخور | إزالة مخلفات بمنطقة شاطئ الخرايج | استمرار الحصار فاقم معاناة أهل قطر والمنطقة | رئيس الوزراء يهنئ نظيره الإيطالي | نائب الأمير يهنئ الرئيس الإيطالي | صاحب السمو يهنئ الرئيس الإيطالي بذكرى يوم الجمهورية
آخر تحديث: الاثنين 18/5/2020 م , الساعة 1:11 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية الإقتصادية :

مؤسسة عبدالله العطية الدولية للطاقة والتنمية:

أضرار تغير المناخ تعوق النشاط الاقتصادي

التدابير الاحترازية من كورونا تعزز مكافحة التلوث
أضرار تغير المناخ تعوق النشاط الاقتصادي
 

الدوحة - الراية :

أكّد تقرير مؤسسة عبدالله بن حمد العطية الدولية للطاقة والتنمية المستدامة، أن الاستفادة من الإجراءات المُطبقة لاحتواء فيروس كوفيد -19، تتطلب بذل قصارى الجهد لمحاربة تغير المناخ، من خلال تغيير طريقة ممارسة الجميع لحياتهم بشكلٍ أساسي، والاستعداد لتطبيق التغيرات الاجتماعية والسياسية اللازمة. وقال التقرير إن أضرار تغير المناخ وتلوث الهواء قد لا تظهر بشكل فوري أو مفاجئ مثل ما فعل فيروس كوفيد-19، لكن تأثيرهما المدمر على المدى الطويل لا يقل خطورة على صحة الإنسان ومستوى معيشته ونشاطه الاقتصادي.

وأشار إلى ضرورة تجنب العواقب الوخيمة لتغيّر المناخ التي يمكن أن تكون أكبر بكثير من آثار فيروس كوفيد -19، من خلال البناء على الزخم الحالي المتولد عن مكافحة الفيروس من أجل وقف تغير المناخ.

وقال التقرير إن فيروس كوفيد-19 أثّر بشكلٍ هائل على قطاع الصحة وقطاعات الاقتصاد الرئيسية، منوهاً بتزايد المخاوف من حدوث موجات انتشارٍ للفيروس مع بدء اتخاذ العديد من الدول خطوات للتخفيف من قيود الإغلاق.

ولفت التقرير إلى أن حصيلة القتلى التي تسبب فيها الفيروس، وتهديد الجائحة لوسائل المعيشة، جعلا الوباء يسترعي انتباه العالم، مُتجاهلين الظواهر الأخرى ذات التأثير المدمر على حياة البشر مثل تلوث الهواء وتغير المناخ والتي لم تحظ باهتمام جدِّي من قادة العالم. وأكد ضرورة الاستفادة من كافة التدابير المتخذة حالياً لمكافحة فيروس كوفيد-19، ويجب أن يكون انتشار الوباء بمثابة فرصة لإلقاء نظرةٍ شاملة على الظواهر المماثلة كتغير المناخ الذي يهدد الحياة، حيث إن الخسائر البشرية العظيمة للوباء يجب أن تقرع أجراس التنبيه للفت أنظار العالم بأسره. ونوّه التقرير بأن جائحة فيروس كوفيد -19 سلطت الضوء على المخاطر التي يُشكلها تلوث الهواء على صحة الإنسان، كونه يُودي بحياة سبعة ملايين شخص كل عام وفقاً لإحصاءات منظمة الصحة العالمية. وأشار إلى أنه من المتوقع ألا يتجاوز إجمالي عدد الوفيات جراء فيروس كوفيد -19 في عام 2020، أكثر من 2.5 مليون إنسان، لافتاً إلى أن التأثير المميت لتلك الجائحة سيظل أقل بكثير من السبعة ملايين شخص الذين يموتون كل عام بسبب تلوث الهواء منوهاً بأنه بمجرد العثور على لقاح لفيروس كوفيد-19 ستتوقف حالات الوفاة التي يُسببها الفيروس في كافة أنحاء العالم، في حين أن عدد الوفيات السنوي الناجم عن تلوث الهواء والتأثير المدمر لتغير المناخ على البشرية سيستمر بلا توقف إذا لم تُتخذ إجراءاتٌ للحد من هذه القضايا. ويتضح من المقارنة بين عدد الوفيات الناتج عن كل من فيروس كوفيد -19 وتلوث الهواء، ضرورة تكاتف الجهود العالمية من أجل الحفاظ على جودة هواء عالية. وإلا فإن العديد من المجتمعات ستظل تُعاني من الآثار الضارة لتلوث الهواء على صحة الإنسان ومعيشته ومعدل عمره.

بارقة أمل

ونوّه التقرير بأن المدن الرئيسية في العالم تشهد تحسناً في مستويات جودة الهواء بسبب عمليات الإغلاق. فقد أظهرت بيانات منظمة الصحة العالمية أن 9 من أصل كل 10 أشخاص في العالم كانوا يتنفسون هواءً يحتوي على مستوياتٍ عاليةٍ من الملوثات قبل انتشار الجائحة، لكن إجراءات الإغلاق التي شملت تقييد السفر وحدت من الأنشطة الصناعية أدت إلى انخفاضٍ غير مسبوق في معدلات تلوث الهواء في جميع أنحاء العالم.

ووفقاً لدراسة أجراها باحثون من «IQAir»، وهي شركة عالمية مُتخصصة في مجال معلومات وتكنولوجيا جودة الهواء ومقرها سويسرا، أن تحسناً كبيراً في جودة الهواء قد سُجل في سبع مدن رئيسة حول العالم كانت قد طبقت إجراءات إغلاقٍ صارمة لمواجهة الأعداد الكبيرة من حالات الإصابة بفيروس كوفيد-19.

ومن الجدير بالذكر أنه نتيجةً للقيود المفروضة جراء انتشار فيروس كوفيد-19، فمن المتوقع أن تنخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون العالمية بنحو 8٪ هذا العام. كما يمكن أن يؤدي تراجع استخدام الوقود الأحفوري وحده إلى خفض 2.5 مليار طن من الانبعاثات في عام 2020.

ونوّه التقرير بأن الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ (IPCCC) أصدرت في عام 2018 تقريرها الخاص حول آثار الاحترار العالمي بمقدار 1.5 درجة مئوية فوق مستويات ما قبل العصر الصناعي. واعتبر الناشطون هذا التقرير بمثابة نداء من الهيئة إلى قادة العالم للتوقف عن طمر رؤوسهم في الرمال عند التعامل مع إشكالية تغير المناخ.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .