دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الأحد 26/6/2016 م , الساعة 1:26 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

تنفيذاً لقرار أوباما بتعزيز المشاركة العسكرية ضد الحركة

أفغانستان: غارات أمريكية على مواقع لطالبان

أفغانستان: غارات أمريكية على مواقع لطالبان

واشنطن ـ أ ف ب: أعلن البنتاجون أن طائرات أمريكية أغارت على مواقع للحركة طالبان في جنوب أفغانستان في خطوة تندرج في إطار قرار الرئيس باراك أوباما تعزيز المشاركة العسكرية الأمريكية في الحرب ضد الحركة. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية بيتر كوك خلال مؤتمر صحافي "لقد تم تنفيذ عمليات" عملا بالتوجيهات الجديدة التي صدرت للقوات الأمريكية في أفغانستان.

 واكتفى كوك بالقول إن هذه العمليات "ضربات جوية" نفذت في "جنوب أفغانستان" ، رافضا الإدلاء بأي تفصيل آخر. ومنذ ديسمبر 2014، ينحصر دور القوات الأمريكية في أفغانستان 9800 عسكري بدور استشاري ودعم الجيش الأفغاني، بدون تدخل مباشر في القتال.

 لكن أوباما قرر في العاشر من يونيو الجاري السماح للقوات الأمريكية في أفغانستان بتوجيه ضربات مباشرة لحركة طالبان بالتعاون مع القوات الأفغانية. وبموجب هذا القرار أصبح لدى القادة العسكريين مزيد من احتمالات إشراك الطائرات المقاتلة لمساندة الجيش الأفغاني في معاركه. كذلك، أصبح بإمكان المستشارين العسكريين الأمريكيين الاقتراب أكثر من مناطق القتال، والخروج من مقار القيادة العسكرية.

 وكان العسكريون الأمريكيون يطالبون منذ أشهر بهذا الدعم حرصا منهم على عدم رؤية القوات الأفغانية تتكبد خسائر بمواجهة تقدم طالبان. وفقدت القوات الأفغانية أكثر من خمسة آلاف عنصر عام 2015 خلال مواجهات مع المسلحين ما أرغمها على الانسحاب من مناطق عدة. كما يطالب الجيش الأمريكي ببقاء القوات التي سيخفض عديدها من 9800 رجل إلى 5500 في يناير المقبل. ولم يتخذ البيت الأبيض حتى الآن قرارا بشأن هذه المسألة.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .