دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
الخطوط القطرية:8 طائرات تنقل مساعدات طبية ل الصين الجمعة | ضوابط جديدة لتسهيل ممارسة الأعمال التجارية | تعادلان مثيران يشعلان قمة دوري أقوياء اليد | GWC تطلق حلاً للتخزين الشخصي | الرسالة الثانوية للبنات تشارك في مُبادرة «ازرع وطنك» | التعليم تنظم مُحاضرة حول كورونا المُستجد | كهرماء وكتارا تعززان جهود الترشيد وكفاءة الطاقة | أشغال تفتتح النفق الرابع بتقاطع مسيمير | منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تشيد بالدعم القطري | الأعباء الإدارية تعوق توطين مهنة التدريس | الزاجل جزء أصيل من من الإرث العربي | انطلاق مهرجان «الوسمي» .. اليوم | «هلا مع رولا» .. يفتح باب التفاعل مع الجمهور | عين الفنان ... ضباب الدوحة.. | «ملتقى المؤلفين» يستعرض الخريطة النقدية العربية | العمادي للمشاريع وحصاد الغذائية تدعمان الفروسية | معسكر الشقب الدولي على خط الانطلاق | عمومية الرماية تثني على إنجازات الموسم | «الطريق».. لوحات تجريدية تبرز نهضة قطر | «مهارات المناظرة» في المكتبة الوطنية | العراق يترقّب كشف علاوي تشكيلته الحكومية | أمير الكويت يصدر عفواً عن مئات السجناء | عملية عسكرية تركية وشيكة في إدلب | حماس اخترقت هواتف شريحة واسعة من الإسرائيليين | الاحتلال يزعم العثور على جثة منفذ عملية إطلاق النار برام الله | الاحتلال يواصل استهداف أحياء القدس القديمة | 7 فصائل فلسطينية تشكل هيئة عليا لمواجهة خطة ترامب | صحفيون عرضة للتنمر السيبراني عبر مواقع التواصل | الهبوط ودوري 23 وال «VAR» تشعل عمومية اتحاد الكرة | مؤتمر الدوحة انطلاقة حقيقية نحو الحريات وحماية النشطاء | واثقـون بقدراتنا.. وجماهيـر التعـاون لا تُخيفنا | مشاركـة عـالمـية في رالي مناطـق قطـر | نجاح كبير للعروض الترويجية لمونديال الجمباز | «مستر قووقل» جديد مجموعة أفلامنا السينمائية | الشورى يناقش مشروع قانون تحديد الحد الأدنى لأجور العمال والمستخدمين في المنازل | قطر تشارك في جلسة استماع برلمانية بالأمم المتحدة | مكتب أممي في الدوحة لمكافحة الإرهاب | نائب رئيس الوزراء يجتمع مع وفدين بريطاني وأمريكي
آخر تحديث: الأربعاء 4/1/2017 م , الساعة 12:54 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : متابعات :

لبعث الطاقة الإيجابية لدى سكانها

سحاب.. أول مدينة أردنية ملوّنة

سحاب.. أول مدينة أردنية ملوّنة

عمان- أسعد العزوني:

قال رئيس بلدية مدينة سحاب عباس المحارمة أن مشروع تلوين المدينة يهدف إلى إنقاذها من العشوائية والفوضى وأيضاً تمييز لون المباني عن لون الأرض المبنية عليها والذي يتسم بالطاقة السلبية، وأضاف في حواره مع الراية  إن سحاب بعد التلوين أصبحت من المدن الملونة في العالم مثل النوبة المصرية ومدن المغرب العربي وبعض المدن الأوروبية ومدن في أمريكا اللاتينية.

وأوضح أن تنفيذ المبادرة تعود إلى التقائه بالفنان التشكيلي هيثم جابر وهو من شباب المدينة الذي تعاون مع البلدية في تنفيذها.

وتاليا نص الحوار:

مدينة عشوائية

  • لماذا مشروع تلوين مدينة سحاب؟

- يهدف مشروع التلوين في مدينة سحاب إلى تمييز ألوان الأبنية عن لون الأرض التي تبنى فوقها وتمتاز بالطاقة السلبية، ومعروف أن مدينة سحاب بنيت بطريقة عشوائية حالها حال باقي المدن الأردنية، ولم يكن هناك حل لهذه الفوضى البصرية والعشوائية سوى استثمار نفس الفوضى لإخراج عمل فني على مساحة هذه المدينة، فجاء المشروع لحل مشاكل ألوان المنازل في المدينة والتي لا تستطيع تمييزها عن الأرض التي بنيت عليها.

  •  ما هي تداعيات هذا المشروع على السكان وكيف استقبلوه؟

- مزيج من الجمال والفن والإبداع وتناسق الألوان، وحالياً تظهر سحاب كلوحة جميلة، فعندما تتنقل بين البيوت الملونة وتشاهد روعة جمالها وأناقتها يأخذك التفكير والنظر إلى السير في كل ركن من أركانها.

وقد بدأ الأهالي يلاحظون تلك اللمسة الجمالية للبنايات التي تم إنجاز تلوينها ولكن لا يكتمل الإحساس بروعة وجمال العمل إلا بعد الانتهاء من جميع الأحياء، فكثير من المدن تتميز بخاصية معينة بعضها تجملها تضاريسها وأنهارها وبحيراتها وبعضها تميزت بالعمارة ونمط البناء، وبعض المدن تميزت بثقافة سكانها وتصميمهم على أن يضعوا بصمة تشهد على وجودهم في هذه الرقعة من العالم، فمنهم من صنعوا معالم صمدت منذ آلاف السنين كأهرامات مصر وسور الصين العظيم والمدرج الروماني والقصور الأموية ولم تزل هذه المعالم تروي عن بناتها الكثير من التفاصيل التي خفيت علينا، وفي العصر الحديث دأبت الكثير من الأمم على تلوين مدنهم سواء كانت مدناً غنية أو فقيرة وقد سميت بالمدن الملونة، مثل مدينة النوبة المصرية وبعض المدن في المغرب العربي والكثير من المدن الأوروبية، وبعض مدن أمريكا اللاتينية مما زاد من يقيني وقناعتي أن سحاب ستكون في المستقبل القريب إحدى هذه المدن الرائعة.

  • كيف بدأت الفكرة ؟

- يعود تنفيذ المبادرة إلى التقائي بالفنان التشكيلي هيثم جابر وهو من شباب المدينة وقد تعاونا معاً في تطبيق الفكرة، ولمدة ست سنوات متواصلة تابع جابر هذه المبادرة، التي تحمل في طياتها سلسلة من المشاريع وقام بمراجعة جميع المؤسسات المعنية دون جدوى حتى تسلمت رئاسة بلدية سحاب وتم اللقاء من أجل تحقيق الحلم.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .