دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
الإعلان عن المرشحين في انتخابات «برلمان شعيب» | حسن جمول ضيف «نصف ساعة مع» | نجاح الدراما التلفزيونية مُرتبط بحبكة النص | الجزائري بن زية يتعرض لحادث سير | لاعبو 23 يترقبون حسم مصيرهم | إلياس أحمد يبدأ رحلة الجري بدون كرة | الدحيل يفوز بدرع تفوق الفئات السنيّة | ضغط رزنامة اليد الحل الأمثل للظرف الاستثنائي | ختام بطولة الشطرنج السريع | يوسف آدم مستمر مع الخريطيات الموسم المقبل | منافسة رباعية لاستضافة كأس آسيا 2027 | الراية الاقتصادية ترصد عودة الأنشطة التجارية | شراكة بين القطرية والمفوضية السامية للأمم المتحدة | إنشاء صندوق استثمار لقطاع الطيران | السودان يمدد إغلاق المطارات لأسبوعين | كهرماء توفر خدمة الدفع الجزئي للفواتير | قطرتنفذ استراتيجية لمواجهة التأثيرات الاقتصادية لكورونا | 879.3 مليار ريال ودائع البنوك | قانون الشراكة يعزز مساهمة القطاع الخاص في المشروعات الكبرى | استقرار أسعار الوقود في يونيو | جوجل تغلق حسابات للذباب الإلكتروني تهاجم قطر | الجيش الليبي يوجه إنذاراً أخيراً لقوات حفتر | انتصارات الوفاق تؤسس لمرحلة سياسية جديدة في ليبيا | غضب في الشارع التونسي من تقرير تلفزيوني إماراتي | تواصل الصدامات مع الأمن بمدن أمريكية احتجاجاً على مقتل فلويد | تعافي مليونين و762 ألفاً من كورونا عالمياً | العراق : اعتقال إرهابيين بعملية أمنية قرب صلاح الدين | إثيوبيا: لا يوجد سبب للدخول في عداء مع السودان | اليونيسيف: تفشي كورونا يُضاعف معاناة اليمنيين | فصائل غزة: التنكيل بالأسرى الفلسطينيين لن يمرّ ويدنا مطلَقة | الأقصى يستقبل المصلين بعد غياب تسعة أسابيع | طلاب الثانوية يبدأون الاختبارات بالكيمياء اليوم | الصحة تُطلق خدمة الدفع الإلكتروني لشهادات الأغذية | سكان قطر يرون كوكب الزهرة بالعين المُجردة | 26941 مُراجعاً للمراكز الصحيّة خلال العيد | 4451 متعافياً من فيروس كورونا | متعافيان يدعوان إلى الالتزام بالإجراءات الاحترازية | جهود قطرية حثيثة لحماية حق التعليم بمناطق النزاعات | 4275 انتهاكاً لحقوق الإنسان جرّاء حصار قطر | 3 % من الحالات المصابة بكورونا أطفال | انسيابية في إنهاء المعاملات بالعدل | القطاع الحكومي يستأنف العمل وسط إجراءات احترازية | 6 فوائد رئيسية للتعليم والتدريب عن بعد | صاحب السمو يهنئ الرئيس البوروندي المنتخب | إشادة أممية بالدعم القطري خلال جائحة كورونا
آخر تحديث: الجمعة 2/6/2017 م , الساعة 12:30 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : قضايا :

التوتر بين البلدين يتخذ مناحي متعددة

تصاعد التوتر بين ومصر السودان

الخرطوم تتهم القاهرة بتقديم دعم مسلح ومعنوي لمتمردي دارفور
سودانيون: مصر تعادينا وتسعى لجرنا للحرب
المخابرات المصرية وأسلحتها تعمل ضد السودان وشعبه
أوساط حزبية تطالب بقطع العلاقات مع القاهرة وتستبعد تحسنها
التهامي: لا نقود عملا معاديا لمصر لكنها تفعل ذلك
تصاعد التوتر بين ومصر السودان

لا نفتح مكاتب أو قنوات للمعارضة المصرية كما تفعل القاهرة

دعم مصر للحركات المسلحة هدفها عرقلة رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب

قيادية بالشعبي تطالب بتقديم شكوى ضد مصر لدعمها للحركات المسلحة

مطالب للحكومة السودانية بفضح تصرفات القاهرة الهوجاء

كرار : مصر تلاعبت بالسودان فى صفقة الذخيرة المغشوشة

الخرطوم - عادل أحمد صديق

أزمة حادة تسود العلاقات السودانية المصرية، وفصول الأزمة تتصاعد ولا تنذر بالتهدئة أو التوقف في القريب العاجل، وبعد التدهور الملحوظ في العلاقات والتراشق الاعلامي لأسباب مختلفة بين البلدين على خلفية  الأزمة حول تبعية مثلث حلايب وشلاتين وأبورماد يأخذ الامر منحي خطيرا حين وجهت الخرطوم اصابع الاتهام الي القاهرة بتقديم دعم لدولة جنوب السودان  من اجل زعزعة السودان وبدا المنحى اكثر خطورة بعد اتهام الرئيس عمر البشير مباشرة للقاهرة بدعم الحركات المسلحة ، حيث اتهمت الخرطوم القاهرة بدعم معنوي ولوجستي لمتمردي دارفور، الامر الذى نفته مصر على لسان  رئيسها عبد الفتاح السيسي.

ومؤخرا قرر السودان حظر استيراد الخضروات ومنتجات اللحوم من مصر في خطوة تعكس اتساع حجم الازمة بين البلدين.

توترات غير مسبوقة

وما يجري يكشف عن توترات غير مسبوقة بين البلدين بعد تراشق بالتصريحات المتعلقة بمثلث حلايب وشلاتين، وإتهام السودان لمصر بالاحتلال العسكري لهما، حيث قامت مصر بمضايقات لمقيمين سودانيين في مصر واصدار قرارات أمنية بإعادة صحفيين سودانيين ومنعهم من الدخول إلى القاهرة كما قامت بدعم  المعارضة الدارفورية , والاجتماع مع شيوخ حلايب وشلاتين لتسليمهم 350 وحدة سكنية على وجه السرعة بعد ان ازالت مجموعة اكشاك تمتلكها اسر فقيرة بالمنطقة

ضلوع مصر

وقد اعتبرت لجنة الامن والدفاع بالبرلمان السوداني ضلوع مصر وجنوب السودان وطرفي في ليبيا فى امداد حركات دارفور المسلحة بالعتاد الحربي لتفجير الاوضاع في دارفور من جديد متهمة مصر بانها تسعي لجر السودان الى حرب بين البلدين ودعت القاهرة للتعامل مع الخرطوم بذات النهج الذي يتعامل به معها من حرص على المصالح المشتركة.

  وقال رئيس اللجنة الفريق احمد التهامي: لو ان الدعم تم بعلم مصر او بغير علمها فقد وصلتها الرسالة الان كاملة

ودعا التهامي لمعاملة مصر بالمثل كحق دبلوماسي  وقال : نحن لا ندعو للحرب ولكن مبدا المعاملة بالمثل مطلوب لأننا لا نقوم بفتح قنواتنا للمعارضة المصرية ولا نسمح لهم بفتح مكاتب ولا نقود عملا معاديا لمصر من الداخل ولكن مصر تفعل كل ذلك .واضاف ان مصر تريد ان تقودنا لحرب والمخابرات المصرية واسلحتها تعمل ضد السودان وشعبه

فضح تصرفات القاهرة

وقد استبعد عدد من القوي السياسية و الخبراء السودانيين امكانية تحسن العلاقات بين البلدين فى الوقت الحالي  نظرا  لوجود تأزم حقيقي وخطير فى العلاقات مطالبين  بإعادة النظر في العلاقة مع مصر وقطعها  .

كما دعوا الحكومة المصرية إلى الكف عن بعض الممارسات السالبة تجاه دولة السودان ومواطنيها، وقالوا: أن دعم مصر للحركات محاولات فاشلة لعرقلة رفع اسم السودان من قائمة أميركا للدول الراعية للإرهاب.

 وطالبوا الحكومة السودانية بفضح تصرفات القاهرة الهوجاء

الى ذلك طالبت قوى دارفورية مجلسي السلم والأمن الأفريقي والدولي بانتهاج آلية واضحة لمحاربة الحركات المتمردة بدارفور. وقالت إن دعم دول الجوار وبينها مصر مع دولة جنوب السودان للتمرد يشكل مهدداً أمنياً للإقليم الأفريقي.

 وقال الناطق الرسمي باسم حركة العدل والمساواة (دبجو) أحمد عبدالمجيد إن دخول مصر مع دولة جنوب السودان في دائرة دعم الحركات المسلحة أمر غير مقبول، ومن شأنه أن يعكر علاقاتها بدول الجوار الأفريقي.

ذخيرة مصرية مغشوشة

واستشهد الخبير العسكري صلاح الدين كرار عضو مجلس ثورة  الانقاذ بتلاعب الدولة المصرية بالسودان فى صفقة الذخيرة المغشوشة فى العام 1988 .

وقال كرار وفقا لصحيفة الرأي العام السودانية ان مصر تاريخيا لم تحترم السودان والدليل الاجابة الساذجة على استفسار السودان عن سبب بيع الحكومة المصرية ذخيرة مغشوشة للجيش السوداني.

وفيما يتعلق بنفي مصر دعمها للحركات وذهاب البعض الى احتمال حصول الحركات على المدرعات المصرية من جيش حفتر قال  كرار: ان الثابت فى كل دول العالم ان الدول فى اتفاقيات بيع الاسلحة تلزم الطرف المشتري بعدم تمويل اي طرف ثالث بهذه الاسلحة واكد كرار تورط مصر فى دعم الحركات طالما استولت القوات السودانية علي اليات عسكرية مصرية

شكوي ضد مصر

فيما طالبت القيادية بحزب المؤتمر الشعبي سهير أحمد صلاح، بتقديم شكوى للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية ضد مصر لدعمها للحركات المسلحة، وتدخلها في الشأن الداخلي للسودان، مؤكدة أنه سلوك مرفوض ومجرم .

وفي ذات السياق، وصف رئيس حزب الحركة الشعبية تيار السلام الفريق دانيال كودي أنجلو، مشاركة مصر ودعمها للحركات المتمردة الدارفورية بأنه شي مؤسف، ولا يرقى إلى مستوى العلاقات بين البلدين وقال إنهم يدينون بشدة مشاركة مصر في العدوان على دارفور، مبيناً أن السودان ظل يدعم السلام والاستقرار ويقف إلى جانب الدول المتضررة من الحروب.

نزع فتيل الازمة

ويتساءل خبراء : هل ينجح وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور خلال زيارته المرتقبة لمصر فى نزع فتيل المواجهة فى علاقات البلدين المتأزمة؟.

 ويقولون ان الزيارة التي تأجلت من شأنها تخفيف حدة التطورات الخطيرة و المتسارعة فى العلاقات الا ان البعض الاخر يستبعد إمكانية تطور العلاقات فى الوقت الراهن.

 ويري الخبير الاستراتيجي الدكتور حسن مكي ان زيارة غندور لمصر فى هذا التوقيت مهمة وضرورية لافتا الى العالم العربي كله ينزف وبالتالي ليس فى حاجة لنزيف جديد داعيا الدبلوماسية السودانية لان تكون حاضرة بصورة واسعة فى لقاءات وزير الخارجية السوداني .

ويري السفير الرشيد ابو شامة ان زيارة غندور تؤكد بان الطرفين لا يرغبان فى تشوية العلاقات او بالأحرى قطعها والسودان اوضح عدم رغبته فى قطع علاقاته بمصر رغم اعلانه بالصوت العالي انها ضالعة فى الهجوم الاخير.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .