دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: السبت 10/11/2018 م , الساعة 12:14 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

خبرتا التجميل القطريتان سعاد وفاطمة لـالراية:

المكياج تجميل مؤقت يخفي العيوب ولا يغيّر ملامح الوجه

أطلقنا 25 نوعاً من الرموش الطبيعية حصرياً لعميلاتنا
عملنا كثنائي ومع النساء فقط سهل إقناع الأهل
الرموش والعدسات الملونة في الصدارة هذا الموسم
المكياج تجميل مؤقت يخفي العيوب ولا يغيّر ملامح الوجه
  • تهيئة البشرة أساسي لتحسين المظهر وإبراز الجمال الطبيعي
  • نعتمد الماركات الجيدة ونبتعد عن المبالغة في الأسعار
  • شرب الماء والطعام الصحي وتقليل المساحيق تحافظ على البشرة

حوار- ميادة الصحاف:

اعتبرت خبيرتا التجميل القطريتان فاطمة أحمد، وسعاد الأحمدي أن المكياج بمثابة تجميل مؤقت يحسن من المظهر بنسبة 80%، لكنه لا يستطيع تغيير ملامح الوجه بشكل جذري، لافتتين إلى أن تهيئة البشرة عامل أساسي لإبراز الجمال الطبيعي، وأن المكياج الناعم والألوان الخفيفة أحدث صيحات عالم التجميل.

وقالت الخبيرتان في حوار مع الراية إنهما أطلقتا 25 نوعاً من الرموش الطبيعية حصرياً للعميلات، وإن الرموش والعدسات الملونة تحتل الصدارة هذا الموسم.

وأكدتا أن بعض العوائل القطرية تفرض قيوداً على المرأة مقابل عملها، مثل عدم الاختلاط أو ظهورها في الإعلام، مشيرتان إلى أن عملهما كثنائي ومع النساء فقط ساعدهما على إقناع الأهل وتخطي المعوقات.

وإلى تفاصيل الحوار:

هواية

  • لماذ اخترتما التجميل تحديداً.. وما الذي قادكما للعمل سوياً؟

التجميل هوايتنا المفضلة منذ أن كنا في المرحلة الإعدادية. أما عن عملنا مع بعض فلم يكن بتخطيط مسبق، بل بحكم صلة القرابة التي تربطنا، حيث كان الأهل والأقارب يجتمعون في مكان واحد، ويعتمدوا مكياجنا في جميع المناسبات العائلية وغير العائلية.

وبمرور الوقت، لاحظ الجميع أننا نعتمد ذات الطريقة ونفس الأسلوب في وضع المكياج، دون قصد منا، الأمر الذي شجعنا على العمل سوياً واحتراف المهنة منذ عام 2013.

التدريب

  • هل تكفي الموهبة وحدها لصنع النجاح؟

كلا، فعلى الرغم من أن الموهبة تلعب دوراً كبيراً في مهارة الشخص، ولكن لابد من صقلها من خلال التدريب المتواصل والتجارب العملية، لاسيما وأن عالم التجميل يتجدد باستمرار، ويتضمن تقنيات عدة لا يمكننا التعرف عليها إلا على يد خبراء ومدربين معتمدين، وربما لا تعرف الموهوبة في مجال التجميل كيفية إخفاء عيوب البشرة.

التحقنا بالعديد من الدورات التدريبية داخل قطر، والكويت والإمارات، وحصلنا على شهادات معتمدة في مجال التجميل. ومن خلال الممارسة المستمرة لانزال نتعلم أشياء جديدة حتى الآن.

العادات والتقاليد

  • ماهي المعوقات التي واجهتماها في البداية؟

بسبب حرص الأهل وأزواجنا وخوفهم اللامتناهي علينا، واجهنا صعوبات كبيرة في البداية لإقناعهم، خاصة وأن مهنتنا تتطلب التواجد مع العميلة في الفنادق أو البيوت أو القاعات، الأمر الذي لم نعتد عليه ولا يتوافق مع عاداتنا وتقاليدنا القطرية. فعلى مدار عامين كاملين، حرص أزواجنا على إيصالنا بأنفسهم إلى العميلة، وأحياناً الانتظار في الخارج حتى ننتهي من عملنا، بالإضافة إلى اتصالاتهم الهاتفية المستمرة أثناء عملنا. بعد ذلك، استطعنا إقناع أزواجنا، بجدية عملنا، وإصرارنا على المضي قدماً لتحقيق النجاح، لاسيما وأن عملنا كثنائي، والمقتصر على النساء فقط، بالإضافة إلى صلة القرابة التي تجمعنا ساعدتنا كثيراً على تخطي الصعوبات.

حب العمل

  • كيف استطعتما كسر القيود المجتمعية وحققتما شهرتكما الواسعة؟

العمل الذي ينطلق بدافع الحب والإبداع، بغض النظر عن التخصص، يحقق الشهرة والنجاح. احترافنا لمهنة التجميل، كان نتيجة شغفنا الكبير في هذا المجال، ليس لأننا مضطرتان للعمل، لذلك نظهر كل طاقتنا وإبداعاتنا فيه، وهذا ما جعلنا مشهورتين ليس على المستوى المحلي فقط، بل العربي، ونطمح للعالمية.

شروط محددة

  • هل مازالت المرأة القطرية تعاني من بعض القيود؟

نعم، مازالت بعض العوائل القطرية تتمسك بالعادات المجتمعية المحافظة، وتفرض شروطاً معينة مقابل نزول المرأة للعمل، مثل عدم الاختلاط، أو الظهور في الإعلام. ولكننا لا نعترض على هذه الشروط، ولا نفكر في تجاوزها مطلقاً، بل متمسكتان بعاداتنا وتقاليدنا والاستمرار على هذا النحو.

إبراز العمل

  • وماذا عن تعاملكما مع المشاهير.. وما الذي أضافته لكما هذه التجربة؟

نتعامل مع الفنانات مثل ديانا كرزون ودنيا بطمة ورحمة رياض وميرنا والمذيعة حنين النقدي وجميع هؤلاء وصلن إلينا من خلال متابعتهن أعمالنا على المواقع الإلكترونية، حيث بلغ عدد المتابعات حالياً 43 ألفاً. ولاشك أن التعامل مع المشاهير، يساهم في إبراز العمل بشكل أكبر، بالإضافة إلى أنها تجربة جميلة تثري مسيرتنا المهنية، ونحن نشكر ثقتهن بعملنا.

  • المرأة اليوم هي الأكثر انشغالاً على الإطلاق، فما هي أفضل الطرق لتحسين مظهر الوجه بشكل سريع؟

الاهتمام بالبشرة وتهيئتها لاستقبال الماكياج، من الخطوات الأساسية والهامة جداً في تحسين المظهر وإبراز الجمال الطبيعي قبل وضع المكياج. وفي هذه الحالة، لن تحتاج سوى لمسات بسيطة وسريعة، مثل تعديل الحاجب والرموش، مع وضع أحمر شفاه خفيف ولامع.

ولعمل مكياج نهاري خلال وقت قصير، لابد من تنظيف البشرة أولا بالمنظف الخاص، ثم ترطيبها، ووضع واقي الشمس، ثم بودرة من الكريم الأساس الخفيف، أو طبقة خفيفة من الـ" بي بي كريم"، بعدها توضع الماسكارا أو الرموش الاصطناعية الخفيفة، وترتيب الحواجب، وأخيراً وضع أحمر شفاه خفيف ولامع.

أما بالنسبة لمكياج الليل، فيتمثل في نفس الخطوات السابقة، ولكن مع تثقيل الألوان، واستخدام الرموش الاصطناعية الثقيلة، بالإضافة إلى وضع ظلال العين، وأحمر خدود.

علاج مؤقت

  • هل يمكن أن يغني المكياج بتقنياته الحديثة عن عمليات التجميل؟

إلى حد ما، فالمكياج بمثابة تجميل مؤقت، يحسن من المظهر بنسبة 80%، كتوسيع العين، وإبراز الأماكن من خلال تصغيرها أو تكبيرها، فهو يمنح المرأة علاجاً مؤقتاً لإخفاء عيوب البشرة، لكنه لن يغير ملامح الوجه كلياً، ويختلف المكياج من مكان لآخر، فعلى سبيل المثال تحتاج العروس إلى مكياج ناعم وبارز، بالإضافة إلى الأساسيات التي تقلل من نسبة التعرق أمام الإضاءات وعدسات الكاميرا.

وبصورة عامة، تحتاج الإضاءة وعدسات الكاميرا إلى ألوان بارزة وصريحة وتغطية صحيحة للبشرة، كالمسامات، والهالات السوداء، ومناطق التصبغات. ولابد من التركيز على الدمج الصحيح لظلال العين والكونتور، ووضع الإضاءات لإبراز الخد والإنف والذقن وإعطاء مظهر حيوي للبشرة، وتجنب الألوان الصارخة والتركيز على النعومة لإبراز الجمال الطبيعي لكل عروس.

  • ما هي الخطوات الأساسية للتغطية الصحيحة؟

أولا تنظيف البشرة، ثم ترطيبها، بعدها وضع البرايمر لسد المسامات وتقليل الخطوط والتجاعيد في الوجه، يليه الكوريكتر(المصحح) لتغطية الهالات السوداء والتصبغات، ثم الفاونديشن، علماً بأن لكل نوع بشرة منتجاتها الخاصة. وأحياناً تحتاج البشرة الجافة إلى إعادة ترطيبها.

  • حدثاني عن الرموش التي أطلقتماها حديثا؟

نظراً لأهمية الرموش في عالم التجميل، ولصعوبة الحصول عليها من السوق المحلي أو المواقع الإلكترونية، أطلقنا منذ بضعة أشهر ماركة رموش خاصة بنا، تضمنت ٢٥ نوعاً بالاعتماد على شكل العين، كاللوزية والكبيرة والجاحظة والصغيرة والمبطنة والدائرية وغيرها من الأنواع الأخرى، وجميعها مصنوعة من الشعر الطبيعي لحيوان المنك، وحصرية لاستخدامها مع عميلاتنا فقط. كما نخطط لإطلاق ماركات حصرية أخرى في المستقبل القريب.

ارتفاع أسعار المواد التجميلية

  • البعض يعاني من ارتفاع أسعار خبيرات التجميل.. تعليقكما على ذلك؟

الإقبال الكبير على كل ما هو جديد بغض النظر عن حاجته أو دون الاستفادة منه، أدى إلى ارتفاع أسعار المنتجات التجميلية كثيراً بعد الحصار، وبلغ بعضها الضعف، لأن الطلب أكثر من العرض. وعلى الرغم من أننا نشتري المنتجات التجميلية بأسعار باهظة، لكننا نبتعد عن المبالغة وأسعارنا في متناول الجميع، علماً بأننا نعتمد الماركات الجيدة فقط.

  • ما أبرز المشاكل التجميلية مع العميلات؟

أبرز المشاكل التجميلية، هي البشرة الحساسة، التي تحتاج إلى تعامل خاص، كونها لا تتقبل سوى أنواع محددة من الترطيب ومساحيق التجميل. كذلك مشكلة العين الحساسة التي تفرز الدموع بمجرد وضع الكحل أو الماسكارا، وأيضا العيون المبطنة (الجفن النازل). كما تسبب الحرارة والرطوبة العاليتين في قطر والخليج عامة ظهور الكلف والنمش، بالإضافة إلى البشرة الدهنية.

المكياج الطبيعي

  • ماهو المكياج المفضل لدى المرأة القطرية؟

تفضل المرأة القطرية المكياج الناعم، الذي يبرز ملامحها بشكل أنيق، شرط أن تكون البشرة صافية ومغطاة بشكل كامل، لاسيما النساء المتقدمات بالعمر. وقد اقتصر الكونتور على بعض الأماكن، كما حلت الألوان الترابية والمائلة إلى البرتقالي، والوردية الناعمة محل السموكي والجريئة لظلال العين، بالإضافة إلى أحمر الشفاه المشمشي والطبيعي، والوردي الخفيف لأحمر الخدود.

  • كيف تقرران ما هو المناسب للعميلة؟

بالاعتماد على نوعية بشرتها وطبيعة ملامحها، ابتداءً من تغطية عيوب البشرة وحتى اللمسات الأخيرة، علماً بأن لكل بشرة تعاملها الخاص، والأمر ذاته لملامح الوجه.

  • ما هي أبرز الخطوات لتهيئة البشرة للحصول على ماكياج مثالي؟

خطوات تهيئة البشرة موحدة للجميع، لكن تختلف المستحضرات التجميلية بحسب نوعية كل بشرة. وتتمثل الخطوات الأساسية لتهيئة البشرة بتنظيفها أولاً، ثم ترطيبها، بعدها تغطية المسامات بالبرايمر، وكذلك تغطية الأماكن الدهنية، ثم وضع المرطب في الأماكن الجافة. ويستخدم المصحح الأخضر للبشرة الحمراء، والبرتقالي للأماكن الداكنة والتصبغات والهالات السوداء. وكخطوة أخيرة نختار الفاونديشن (كريم الأساس) المناسب بحسب نوعية البشرة ولونها.

  • ما هي أبرز خطوط الموضة في عالم التجميل حالياً؟.

حالياً، التركيز على الرموش والعدسات الملونة، لأنهما يلعبان دوراً كبيراً في إبراز المكياج، واعتماد أحمر الخدود الناعم، والآي لاينر المموه (المدموج) الذي يبرز تشكيلة العين، بالإضافة إلى الحواجب الطبيعية (شعرة شعرة)، ورسمة الشفاه بشكلها الطبيعي دون تكبير أو تصغير، بالاعتماد على الألوان الناعمة.

  • كيف تتعاملان مع الملامح غير القابلة للتجديد وفق صيحات الماكياج؟

بالنسبة لهذه الحالات، نعتمد المكياج الذي يتناسب مع طبيعة الملامح وشكل الوجه، بغض النظر عن الموضة. وكخبيرتي تجميل ننصح العميلة بما هو ملائم، ونترك لها حرية الاختيار.

  • هل يرتبط المكياج المثالي بالماركات العالمية المشهورة؟

الماركات العالمية المشهورة تلعب دوراً كبيراً في تحقيق نتائج مميزة، لكن يرتكز المكياج المثالي على جودة المنتج بنسبة 50% ومثلها على مهارة الخبيرة المحترفة في استخدام مساحيق التجميل بطريقة تبرز النقاط الجمالية للوجه ودمجها مع لون البشرة بطريقة مميزة.

  • ما هي نصيحتكما للفتيات؟

ننصح بعد استخدام مساحيق التجميل بشكل يومي وإن كانت خفيفة، لأنها تحتوي على مواد كيميائية تضر بالبشرة. والأهم شرب كميات كافية من الماء باستمرار والتركيز على الأكل الصحي.

  • ما الماكياج الذي تعتمدانه لنفسيكما؟

نعتمد المكياج الناعم البارز الذي يظهر ملامحنا، نعدل الحاجب ونغطي عيوب البشرة تغطية كاملة، ونضع الرموش التي تتوافق مع طبيعة المناسبة، مع الكونتور الخفيف والقليل من الإضاءات .

وتتطلب بعض المناسبات مكياجاً ناعماً وألواناً فاتحة، والعكس في أخرى. وغالباً ما نطبق أحدث خطوط الموضة على أنفسنا، كي تراه الأخريات.

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .