دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
الحجر المنزلي.. مسؤولية وواجب تجاه المجتمع | تأجيل اجتماع أوبك+ إلى الخميس | انتعاش الاقتصاد العالمي في النصف الثاني | كورونا يهبط بالطلب على الشحن الجوي | الإفريقي للتنمية يدعو لتأجيل سداد الديون | طرح كميات اضافية من المنتجات الوطنية بمنافذ البيع | حالة ترقب في الدرجة الثانية بسبب كورونا | نائب رئيس برشلونة يصاب بالفيروس | FIFA يؤجل مباريات يونيو | سباقات افتراضية للدراجين القطريين | إفريقيـا ليست مختبـراً لكم ياعنصــريين | فحوصات فائقة السرعة لتشخيص كورونا | 109 حالات شفاء من كورونا | قطر تدين حادث الطعن شرقي فرنسا | اللجنة القطرية توزّع طروداً غذائية لمئات الأسر المحتاجة في غزة | الجامعة العربية تجدّد الدعوة لوقف القتال في ليبيا | العراق يتسلّم قاعدة الحبانية من قوات التحالف | الكويت تسجل أول حالة وفاة ب«كورونا» و 62 إصابة جديدة | مجموعة المدافعين عن أهداف التنمية تتضامن مع متضرري كورونا | التغلب على القلق.. يزيد المناعة ضد كورونا | التعليم تزود المدارس بالشروح المصورة | الجامعة مقر العمليات الرئيسي لحملة التطوع الوطنية | زيادة وعي العمال تحد من كورونا | 15700 متطوع ومتطوعة في الهلال الأحمر | الجهاز المناعي خط الحماية الأول من كورونا | انطلاق الحملة الثانية لتحصين الدجاج البلدي ضد النيوكاسل | إحالة 4 مخالفين لاشتراطات العزل المنزلي للنيابة | رئيس الوزراء يهنئ رئيس السنغال | نائب الأمير يهنئ رئيس السنغال | صاحب السمو يهنئ رئيس السنغال بذكرى اليوم الوطني لبلاده
آخر تحديث: الأربعاء 25/4/2018 م , الساعة 12:46 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
الصفحة الرئيسية : الراية السياسية : متابعات :

أنجبت رجالات لمعت في الشعر والأدب والسياسة والفنون

جزين .. عروس الشلال.. أجمل المصايف في لبنان

تشتهر بصناعة السكاكين المطعمة بالعظام والصدف والمعادن
جزين .. عروس الشلال.. أجمل المصايف في لبنان

بيروت - الراية : تقع بلدة «جزين» الشهيرة في الجنوب اللبناني وتسمى «عروس الشلال» الذي هو خامس أعلى شلال في العالم. تعتبر جزين من أهمّ المصايف اللبنانية التي تشتهر بحرفها اليدوية التي تنافس أشهر التحف العالمية. ارتبطت مدينة جزين ارتباطاً وثيقاً بالتاريخ اللبناني منذ بدايته حتى اليوم، فهي ما زالت مركزاً للقضاء كما يشهد على ذلك بناء السرايا القديمة القصر البلدي اليوم الذي يحاكي بشموخه سرايا بعبدا قدماً ونمطاً، وترتفع فيها القصور البديعة بقرميدها وطرازها المعماري المحلي. وقد أنجبت رجالات لمعت في سماء الشعر والأدب والدين والسياسة والفنون.

سراي جزين

تتميز منطقة جزين في معالمها التي تدل على تاريخها العريق. فسراي جزين الشهيرة بنيت في عهد المتصرّف نعوم باشا العام 1898 إبّان تسلم سليم عمّون منصب قائمقام جزين، وهي على الطراز الهندسي العثماني، أما مغارة الأمير فخر الدين المعني الثاني فتقع في «الشير» الصخري على بعد 500 متر شمال شلال جزين، وهي عبارة عن نفق يدخله الإنسان زحفاً وله باب واسع مستدير. وقد لجأ إليها الأمير فخر الدين هرباً من العثمانيين. كذلك تشهد منطقة جزين مهرجانات صيفية سياحية فنّية ورياضية كبيرة منها مهرجان الكرمة في روم، الصنوبر في بكاسين، ومهرجان مركزي في جزين خلال شهر أغسطس من كل عام.. وتسخّر مرافق المنطقة السياحية من فنادق ومطاعم ودور سينما طاقاتها لاستيعاب أعداد الزائرين المتزايدة.

الدور التجاري

لعبت جزين دوراً تجارياً؛ لأنها شكلت الممر الطبيعي لقوافل التجار من صيدا باتجاه الشام مروراً بالبقاع وكانت تتوسط المواصلات بين الشوف وسوق الخان في وادي التيم. وما يؤكّد على ذلك أنه اكتُشف فيها بعض من التماثيل والمخابئ والنواويس وما تركه فيها الفينيقيون من الأسلحة والأدوات البدائية. كما يعزز هذا الاعتقاد أيضاً أن أسماء بعض الأماكن والمواقع فيها ذات جذور كنعانية وآرامية، وفي العهدين اليوناني والروماني كانت جزين مأهولة وشكلت باكراً حالة حضارية متقدمة، فأضحت مصيفاً لفراعنة مصر منذ عهد كليوبترا الرابعة. وبهذا تكون جزين أقدم المصايف على الإطلاق. كما تخترق مياه نبع جزين وسط البلدة وتقسمها إلى قسمين قبل أن تسقط عن شير صخري يرتفع 80 م ويطل على حرج صنوبر بكاسين. لكن مياه الشلال تنقطع في فصل الصيف. وهو بحاجة إلى رعاية واهتمام حتى يتسنّى للزوّار مشاهدته كل أيام السنة. تقع بكاسين شمال غرب جزين، وهي تتميّز بالمساحات الخضراء الواسعة التي تجذب السياح من كلّ أقطار العالم. وغابة بكاسين هي أكبر غابة صنوبر في الشرق الأوسط، وتحوي العديد من الأشجار الطبيعية والنادرة، ومنذ فترة قصيرة صنِّف حرج بكاسين محمية طبيعية. وفي جزين أيضاً قصر يسمى «قصر سرحال» الذي حاول النائب السابق الدكتور فريد سرحال العام 1967 من خلاله تجسيد الطراز المعماري الشرقي فجاء تحفة فنية بكلّ ما في الكلمة من معنى، حيث أبدع الإزميل في بعث منحوتات جميلة ورائعة. كما تشتهر جزين بصناعة السكاكين المطعمة بالعظام والصدف والمعادن.

وهي من الصناعات الجزينية النادرة والفريدة من نوعها، وبدأ العمل بها في جزين عام 1770، وهي من الهدايا الفاخرة التي تنفرد بها بلدة جزين، إلا أن هذه الحرفة بدأت في الانقراض ما لم تبادر جهة ما لتطويرها وتأهيل العاملين فيها وتشجيع الشباب على تعلمها.

شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .
جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .