دولة قطر | اتصل بنا | خريطة الموقع | تسجيل الدخول
YouTube Facebook Twitter Rss Instgram
أحدث التطورات
جريدة الرايةجريدة الرايةجريدة الراية
آخر تحديث: الثلاثاء 29/10/2019 م , الساعة 12:42 صباحاً بالتوقيت المحلي لمدينة الدوحة
شكراً لقد تم ارسال النموذج بنجاح .

فخامته يترأس وفد تركيا لاجتماع اللجنة الاستراتيجية العليا .. السفير فكرت أوزر:

أردوغان يزور الدوحة قبل نهاية العام

قطر وتركيا عززتا العلاقات ب ٤٥ اتفاقية للتعاون منذ تأسيس اللجنة الاستراتيجية
الاقتصاد أسرع مجالات التعاون الثنائي تطوّراً بين قطر وتركيا في السنوات الأخيرة
زيادة التجارة من 834 مليون دولار عام 2016 إلى 2.28 مليار دولار نهاية 2018
أردوغان يزور الدوحة قبل نهاية العام

كتب - إبراهيم بدوي:

قال سعادة فكرت أوزر، سفير الجمهورية التركية لدى الدوحة إن فخامة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سوف يترأس وفد تركيا للاجتماع الخامس للجنة الاستراتيجية العليا القطرية التركية التي تعقد بالدوحة قبل نهاية العام الجاري.

وأشار إلى أنه منذ تأسيس اللجنة الاستراتيجية العليا للبلدين، تم توقيع ٤٥ اتفاقية عزّزت التعاون بين الدوحة وأنقرة في كافة المجالات ذات الاهتمام المشترك.

جاء ذلك، خلال حفل إحياء الذكرى ال 96 لتأسيس الجمهورية التركية، وسط حضور قطري مميز ورفيع المستوى بحضور سعادة الدكتور غيث بن مبارك الكواري، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، وسعادة الدكتور محمد بن عبد الواحد علي الحمادي، وزير التعليم والتعليم العالي، وسعادة السيد علي بن أحمد الكواري، وزير التجارة والصناعة، وسعادة السيد يوسف بن محمد العثمان فخرو، وزير التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، وسعادة السيد سلطان بن سعد المريخي، وزير الدولة للشؤون الخارجية، وسعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، رئيس رابطة رجال الأعمال القطريين، وسعادة السفير إبراهيم فخرو، مدير إدارة المراسم في وزارة الخارجية، وسعادة السفير علي إبراهيم أحمد، سفير إريتريا، عميد السلك الدبلوماسي، وعدد كبير من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية والجالية التركية المقيمة بالدوحة.

وقال سعادة السفير التركي التي تنتهي مهمته قريباً في الدوحة: «لقد شهدت خلال مهمتي لثلاث سنوات والتي أمضيتها بكل فخرٍ، التطوّر العظيم للعلاقات في كافة المجالات، على أسس الشراكة الإستراتيجية. وحتى يومنا هذا، عقدت أربعة اجتماعات للجنة الإستراتيجية العليا التركية - القطرية التي قمنا بتأسيسها في عام 2015، وقد تم، خلالها إبرام 45 اتفاقية».

وأشار إلى أنه «سينعقد قبل نهاية هذا العام الاجتماع الخامس للجنة في الدوحة، حيث سنستضيف فخامة رئيس الجمهورية التركية رجب طيب أردوغان والذي سيترأس الوفد التركي إلى دولة قطر. وفي هذا الإطار سيقوم سعادة وزير الخارجية التركية بزيارة الدوحة لاستكمال التحضيرات للاجتماع الخامس للجنة».

العلاقات الاقتصادية

وأوضح السفير أوزر أن «المجال الاقتصادي كان واحداً من أسرع مجالات التعاون الثنائي تطوراً خلال فترة مهامي، حيث ازداد حجم التبادل التجاري من 834 مليون دولار في 2016 إلى 2.28 مليار دولار في نهاية 2018. وتعد قطر الدولة السابعة التي حقق فيها قطاع المقاولات التركي نجاحاً باهراً، حيث وصلت قيمة مشاريع هذا القطاع إلى 17 مليار دولار. ومن ناحية أخرى، لا تزال تشكّل تركيا الملاذ الآمن للاستثمار القطري، إذ بلغت قيمته ما يقارب ال 22 مليار دولار».

وطني الثاني

وعن سنوات مهمته في الدوحة قال السفير التركي: «إن حفل اليوم لهذا العام له معنى خاص ومختلف بالنسبة لي، فهو آخر حفل استقبلكم فيه هنا في الدوحة، لأن فترة مهامي في دولة قطر، التي أعتبرها وطني الثاني، سوف تنتهي قريباً». وتابع «سوف أتذكر السنوات الثلاث التي قضيتها في وطني الثاني، دولة قطر، كأجمل سنوات حياتي المهنية. آمل أن تستمر المحبة والصداقات القيّمة التي أنشأتها هنا. وأود أن أغتنم هذه الفرصة لأعرب عن خالص امتناني لجميع السلطات القطرية، لا سيما وزارة الخارجية، إخواني القطريين وزملائي الأعزاء في البعثات الدبلوماسية على دعمهم لشخصي وللبعثة التي أمثّل».

اليوم التركي

وقال السفير أوزر عن اليوم الوطني لتركيا: «إن تاريخ 29 أكتوبر 1923 يعدّ منعطفاً هاماً في التاريخ التركي. ففي هذا اليوم منذ 96 عاماً أعلن المجلس الوطني التركي الكبير، تأسيس الدولة الديمقراطية الحديثة التعددية والعلمانية، وقيام الجمهورية التركية بقيادة مصطفى كمال أتاتورك، مُتوّجة الأمة التركية بالاستقلال والسيادة بعد حرب الاستقلال». وأضاف: خلال هذه الفترة التي تقارب القرن، شهدت تركيا تحوّلاً هائلاً دون أن تفقد هويتها الوطنية، كما احتلت مكانتها بين البلدان المُتقدّمة عبر الإصلاحات الشاملة التي قامت بها في المجال السياسي، والاجتماعي، والاقتصادي.

 

قطر صديق تركيا وقت الضيق

 

أكد سعادة فكرت أوزر، سفير الجمهورية التركية لدى الدوحة أن دولة قطر بقيادة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى أثبتت أنها صديق تركيا وقت الضيق، مشيراً إلى وقوف قطر منذ اليوم الأول بجانب الحق والحقيقة، خلال عملية «نبع السلام» التي قادتها أنقرة ضد التنظيمات الإرهابية شمال شرق سوريا.

وقال: إن عملية «نبع السلام» استهدفت الإرهابيين فقط، دون المدنيين من إخواننا الأكراد وكان هناك محاولات تضليل بإشاعات وأخبار مُفبركة، واتهامات بدون أدلة ضد تركيا، مشيراً إلى استشهاد 7 جنود و20 مواطناً مدنياً من الأتراك، بالإضافة إلى 97 جندياً من الجيش الوطني السوري، وإصابة 200 مواطن تركي. وأشار السفير أوزر خلال حديثه إلى أن تركيا واجهت العديد من التحديات التي تستهدف أمنها واستقرارها ووحدتها من الداخل والخارج. إلا أنها نجحت جنباً إلى جنب مع شعبها، وجيشها القوي ودبلوماسيتها الفعّالة والإصلاحات التي قامت بها في التغلب على هذه التحديات، مشيراً إلى أنه من آخر مظاهر هذه التحديات، التهديد الإرهابي النابع عن أعمال تنظيمات «بي آي دي»، و»آي بي جي»، الامتداد السوري لتنظيم «بي كاكا» الإرهابي الذي استهدف حدودنا الجنوبية التي تقع شمال شرق سوريا.

وأضاف: «أمام التهديدات التي استهدفت أمننا القومي مباشرة، وعقب تخلي حلفائنا عنا في المباحثات التي قمنا بها، أطلقنا عملية نبع السلام بهدف القضاء على الإرهابيين في المنطقة، وذلك تماهياً مع ميثاق الأمم المتحدة والقرارات الصادرة عن مجلس الأمن الدولي».

 

جريدة الراية
جريدة الراية
جريدة الراية
لترك تعليقك على موقع جريدة الراية الرجاء إدخال الحقول التالية :
* الاسم :
البريد الإلكتروني :
عنوان التعليق :
500
* التعليق :
tofriend Visual verification * أدخل الرموز :
 
 
جريدة الراية جريدة الراية  
* أساسي
جريدة الراية
شكراً لك
سيتم نشر التعليق بعد تدقيقه من قبل مسؤول النظام .